أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خلود الحسناوي - قصيدة / صمت














المزيد.....

قصيدة / صمت


خلود الحسناوي
اعلامية وشاعرة

(Khulood Sabri)


الحوار المتمدن-العدد: 6690 - 2020 / 9 / 28 - 01:13
المحور: الادب والفن
    


طلقتُ الحديث لأجلكِ ..
ولأجل عينكِ تآلفت مع صمتي ..
طال انتظاري خلف أبواب ،
تمنيتُ لو لحظة ان تُفتح ..
يابنت من كان بسوح الوغى بطلاً..
ردّي عليَّ بعض العقل الذي كانا ..
حِنِي على هالكٍ صبٍ شغوفٍ ..
يشكو الهوى والصد أترابا ..
يابنت ذاك الشيخ قــد
آسرتِ لي لباً فهل
لي..
منه ببعض العقل عِرفانا ؟!..
قد ضاع مني الهدى
وظللتُ ..
لا بيتا الوذ به ،
لم أُبقِ عنوانا ..
طال انتظاري لردٍ او مخاطبة ..
هل ذاك في عيبٍ من الخُلق..
أم ذاك الدلالُ الذي فيكَِ سلوانا..
جَــنَّ الجنون لدي فهل منكِ لي كلمة ؟..
بعد التمرد والهذيان من عطشٍ
تسولتُ في درب الهوى
طمعاً ..
بِرَدٍ على كلماتي ولو بال أه أحيانًا ..
مخبولٌ ، بكِ ..
ربما..
ربما أنا مجنونٌ ،
بك ِ ..
ربما ،
أيٌّ منها تستدرُّ العطف إحسانًا..
قد جائني ردٌ بــ النعم ِ
مابال ذاك النعمُ ؟ ..
هل على مجنونٍ ومخبول بلا وعي عَنيتِ ؟!..
أم على ماذا تقول البلا،
يا صمتَ عيناها ..
أشكوكِ الى ماجِـنِ الشعر نزاراً ..
وجْـدي وصمتُكِ..
الذي قد كسَّر في الأضلاع ما شاءا ..
وشبت بها براكينٌ ونيرانا ..
لا ..
بل سأشكوك ِ لربِّ الحبِ والهوى ..
ذاك الذي ماضاع عنده حقٌ ..
ولاظلماً ، قد طال عدوانا .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,243,978,224
- قصيدة / إستسلام
- قصة قصيرة من أدب الطفل / معاً سنكون سعداء
- قصيدة / اشتقتُ لها
- قصيدة / إليك أيها القادم من خلف الظلام
- قصيدة / بكَ تكتملُ قافيتي
- قصيدة / ذاكرة
- قصيدة/ الحرية ثمنها كبير
- يامن تعب يامن شگه ويامن على الراتب صطه
- العيد الحزين والهدية .. لارواتب ، لاعيدية
- قصيدة / نصف الحقيقة
- قصيدة / سيدة الحفل
- قصيدة / مواسم العشق
- قصيدة الحرب ليست نزهة
- قصيدة وجاء الفجر
- قصيدة أميرة


المزيد.....




- مغامرة الحداثة الأدبية بين المغرب وفرنسا.. الشاعر عبد اللطيف ...
- كواليس -شديدة الخطورة- لفيلم براد بيت الجديد مع جوي كينغ... ...
- -المقترح اللقيط- والصراع على المناصب والدواوين ..لحيكر يخرج ...
- الأصالة والمعاصرة لوزير الداخلية : تخليتم عن الحياد لصالح رئ ...
- الرئيس الفنزويلي مازحا بعد تلقيه -سبوتنيك V-: قد يعلم متلقيه ...
- ما المقولات الأدبية المفضلة لدى الرئيس الصيني... فيديو
- نوران أبو طالب للأهالى : الإنترنت ساعد على إنتشار الأغنية ال ...
- -مصحة الدمى- تأليف أنيس الرافعي
- کورونا ينهي حياة فنانة مصرية جديدة
- مهرجان برلين السينمائي الافتراضي وجائحة كورونا


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خلود الحسناوي - قصيدة / صمت