أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - هايل الطوالبة - رسالة مفتوحة إلى الأم الفلسطينية... رسالة إلى أم الإخوة زعزوع وكل أم فلسطينية














المزيد.....

رسالة مفتوحة إلى الأم الفلسطينية... رسالة إلى أم الإخوة زعزوع وكل أم فلسطينية


هايل الطوالبة

الحوار المتمدن-العدد: 6689 - 2020 / 9 / 27 - 21:03
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


أشعر بقهرك يا حبيبة، وأشعر بقلبك وهو يعتصر ألما على طفل أسير وطفل صريع وطفل جريح وطفل مغضوب على طفولته كيفما توجه.

أيا أمّا لم تنجب الأرض مثلها فصبرت على الضيم، سرقوا الأرض وسرقوا الزوج وسرقوا الشجر وسرقوا الحجر ولم يكتفوا فسرقوا الولد، أخذوه خطفا ساعة استمتاع بالقتل، احتسبي أمرك لرب السماء وارفعي رأسك عاليا، فما هان عند الله شهيد وما بات مظلوم دون أن تقر عينه.

لا تبك ولا ترتجي مخلوقا ففي ذلك الذلة. لن يسمعك عباس ولا عرب تربعوا على كرسي الوسواس الخناس. لن يسمعك من في قلبه رحمة... فقد بادوا...

تسمعك روح عمر الفرا فترد عليك "ليش البكا يا ذيب؟؟ خَلّي الدمع غالي. تِفْشَلْ... متى تِصْرَخْ. إِكْتِمْ أنين الحيف، خَزِّنْ ثَلِجْ كانون تِطْفِيْ لهيب الصيف. تمرّد... وانا اتمرَّدْ. مثلك أنا مشرَّد، مصابك مع مصابي، ركابك على ركابي، ونابك جَنِبْ نابي."

زغردي لشهادة ولدك فما ضاع من ارتقى لخالقه وقد ارتقى، زغردي وعلّي شعار الثّار.

أما مصر السيسي، فعار تلو عار، جندي يقتل أعزلا يقتات على سمكة في البحر ليس إلا جبانا لا يملك شرف الجندية، رحم الله مصر فقد ماتت منذ زمن ليس ببيعد، لكن شتان بين موتها المعسر وارتقاء الشهداء.

أيتها الأم الفلسطينية...مصابك مع مصابي، ركابك على ركابي، ونابك جَنِبْ نابي...دمعك غالي، اجعليه نارا تحرقهم من حرقوا قلبك.



#هايل_الطوالبة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الشيب هيبة أم خيبة؟
- نجم الدين الطوالبة والأزمة الأردنية الإماراتية
- الأردن يلحق بركب لبنان...تعدد الدمار والقاتل واحد!
- البلطجة عندما تتم باسم القانون
- غيلان الأردن...فساد من العيار الثقيل!


المزيد.....




- الملك عبدالله وبايدن يبحثان آليات التعاون بين الأردن وأمريكا ...
- أعضاء مجلس الشيوخ يطالبون بايدن بتأجيل بيع طائرات -إف-16- لت ...
- حالة نادرة في تونس..مولود يحمل شقيقه التوأم في بطنه
- أنقرة لسفراء غربيين: إغلاق البعثات الدبلوماسية في تركيا يخدم ...
- الغرب لكييف: ضحوا بأرتيوموفسك وانتظروا فصل الربيع
- بانتظار الدليل.. شولتس يرفض اتهام جهة ما بتخريب خطوط -التيار ...
- قائد الحرس الثوري الإيراني: على من أحرقوا القرآن تذكر مصير س ...
- طهران: التحقيقات تفيد بضلوع إسرائيل في هجوم أصفهان
- لافروف: سنعمل على إبعاد قوات كييف عن أراضينا
- تحقيق أمريكي بوجود فساد في الأموال المرسلة لكييف


المزيد.....

- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي
- الدَّوْلَة كَحِزْب سِيَّاسِي سِرِّي / عبد الرحمان النوضة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - هايل الطوالبة - رسالة مفتوحة إلى الأم الفلسطينية... رسالة إلى أم الإخوة زعزوع وكل أم فلسطينية