أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - أحمد رجب - الشيوعيون كانوا اوفياء كيف اضربهم؟














المزيد.....

الشيوعيون كانوا اوفياء كيف اضربهم؟


أحمد رجب

الحوار المتمدن-العدد: 6678 - 2020 / 9 / 16 - 09:47
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    


في مقابلة بين رنج سنگاوی وملا بختيار في قناة روداو الفضائية للتغطية على عيوب الحكومة بعد مجيء مصطفى الكاطمي حركوا بعض المواضيع، واستخدم بختيار عدة مرات كلمات سوقية وقال بان الشيوعيين كانوا اوفياء والتزموا الصمت كيف اضربهم؟ ( خيرا يا ملا تضرب اطفالا) وبعد تكرار العبارة عدة مرات استعدل لسانه وقال كيف اقوم بمقاتلة الشيوعيين وهناك فرق بين الضرب والحرب ولست بصدد شرحه الان.
في شباط 1983 انعقد اجتماع للمصالحة بين الاتحاد الوطني الكوردستاني واحزاب جود المتمثلة بالحزب الدمقراطي الكوردستاني ( حدك) والحزب الاشتراكي الكوردستاني ( حسك) وباسوك في قرية قولةكيسكان في شاربازير وقد حضر الرفيقان من الحزب الشيوعي العراقي { عبدالله فرج قره داغي ــ ملا علي والشيخ سعيد} كشاهدين وليس باسم جود لان الحزب كان مع المصاحة اساسا وضد القتال بين الاحزاب الكوردستانية، وتم الوصول الى عقد اتفاقية لحقن الدماء والمصالحة، وفي أذار ونيسان اخل اوك بالاتفاقية وشن هجوما واسعا على الاحزاب حدك وحسك وباسوك، وكان ملا بختيار مسؤول الملبندـ القاطع ـ الاول يحث من خلال جهاز الاتصال ويشجع على القتل وطرد الخونة ويهدد باخراجهم من المنطقة وجراء العمل المتهور سقط عدد من الشهداء.
عندما شعر رفاق قاطع السليمانية وكركوك في نيسان 1983 بتدهور العلاقات مع اوك ومن اجل الابتعاد من القتال قام بارسال عدد من الرفاق وخاصة الرفاق العرب للقيادة في بشتاشان كما ارسل الرفيق ابراهيم صوفي محمود { ابو تارا} مع مفرزة من حاجي مامند حيث مقر القاطع الى احمدآوا في هة ورامان، وفي فجر يوم 1 ايار غادر الرفيق بهاءالدين نوري مسؤول قاطع السليمانية وكركوك مع مفرزة كبيرة باتجاه قرةداغ.
كانت المعارك جارية ضد حزبنا الشيوعي العراقي في بشتاشان ونحن لا ندري، وكان القاطع الاول لاوك خاليا من البيشمةركة لانهم ارسلوا لمساندة القوات الغازية لقتل الشيوعيين ولم يكن باستطاعة ملا بختيار مقاتلة قواتنا في حاجي مامند، والاطرف من كل شيء مجي وفد من اوك برئاسة الاخ سالار عزيز وشخص آخر لتقديم التهاني بمناسبة الاول من ايار عيد العمال العالمي واستقبلنا الوفد انا والرفيق محمود دكتاريوف وفي يوم 2/5/1983 سحبنا قواتنا من قرية حاجي مامند، وافرغنا مقر القاطع ، واتجهت قواتنا بقيادة الرفيق ملا علي الى قرةداغ وعند وصولنا الى قرية كمالان بثت اذاعة اوك بشرى الانتصار في مذبحة بشتاشان وكان نوشيروان مصطفى يتكلم ويصرخ ويقول لقد قضينا على "" التحريفيين"" ويقصد الشيوعيين، ولم يبقى منهم سوى عدد قليل وسنقطع اجنحتهم ونقضي عليهم كليا، وهنا يجب ان نقول بان حزبنا واجه ولمرات عديدة مثل تلك الاقاويل المأحورة والجارحة، وكانت اخطرها هجمة حزب البعث العربي في سبعينيات القرن الماضي، والهجمة الهمجية القذرة في بشتاشان، وفي كل مرة ورغم القساوة خرج الشيوعيون مرفوعي الرأس بوجوه كالوردة الحمراء واما الاعداء ايا كانوا خرجوا منكوسي الرأس بوجوه صفراء كالحة.
في الطريق الى قره داغ وفي 2/5/1983 القينا القيض على مسلح من اوك باسم رحيم وهو حسب التحقيقات كادر ، وبعد عدة ساعات تم اطلاق سراحه، و لم ندري بأن قوات اوك التابعة للقاطع الاول ومسؤوله ملا بختيار بوضع كمين لمفرزة شيوعية قوامها 7 رفاق في قرية مسويي في قه ره داغ في 2/5/1983، وفي الكمين للجبناء بقيادة ( سردار ناوطاقي) سقط الرفيقان الباسلان : نحيب شيخ محمد قادر{ كوران} الكادر المتقدم في حزبنا وكامل احمد سمين كاني ساردي وجرح الرفاق الشجعان : كامران علي عبدالقادر، صالح مينة كوهر ورؤوف حاجي محمد كاكه ولا كولاني { حوهر} واسر الرفيقين حمه سعيد واسماعيل.
توزعت قوات حزبنا في قرى قره داغ : استيل العليا وكوشك وتكية وسيوسينان، وقد كنت في الخطوط الامامية خط التماس من الغرب مع الرفيق الشجاع توفيق فتح الله وقوة عسكرية، وحاول عدد من قوات ملا بختيار التقرب منا، وفي اول صرخة للرفيق توفيق انهزمت القوة باتجاه قرية جةمي سمور والرفيق توفيق يلاحقها وبعد مناشدتنا للرفيق توفيق العودة الينا والكف عن ملاحقة القوة المسلحة عاد الينا سالما.
‌في قره داغ انضمت الى قواتنا قوات انصارنا في قره داغ وفي كرميان، واتجهنا باتجاه قرى دربندخان وتوزعت قواتنا في قرى : ديوانة و باوه خوشين وامام قادر، وقام رفاقنا في منظمة دربندخان والقرى المجاورة بايصال المواد الغذائية والحاجيات الاخرى وفي المساء ارسل رفاقنا قوة عسكرية من الانصار لصعود الجبل المطل على امام قادر وقامت قوة تابعة لملا بختيار بالهجوم على رفاقنا وبعد مناوشات بين الطرفين لعدة ساعات ارغمت القوات المعادية لترك المنطقة.
وعند وصولنا الى قرى عازبان، احمد برنة، الان وحاصل، قلوزة وكاني بردينة وقرى سهل شارةزور ارادت قوات اول التابعة للقاطع الاول الاعتداء على رفاقنا وفتح النار عليهم ولكن خاب ظنهم وفي كل مرة الحقت قواتنا الاضرار بها وقد القت قواتنا القبض على عدد من مسلحي اوك وكان اخرهم الجريح في قرية سواري وتم جلبه الى قرية ته به كه ل واجري له وبكل احترام العلاج اللازم وفي اليوم التالي تم ارساله 2020
الى جماعته بمساعدة اهالي القرية.
هناك مثل كوردي مرده : الرجل هو ذلك الرجل الذي لا يكذب لان حبل الكذب قصير.
15/9/




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,968,626,031
- في الذكرى الاولى لرحيل الغالي شهاب
- جاءالوفد وذهب الوفد ملهاة حقيقية
- وأخيرا مات العميل الامريكي والبعثي سلطان هاشم
- اي جناح في الدمقراطي الكوردستاني يعادي حزب العمال الكوردستان ...
- الذكرى 30 لاستشهاد شيوعي شجاع
- معركة باوة ودور رفاق الحزب الشيوعي العراقي
- لندين الدولة التركية العنصرية
- فشل حكومة منظمة كلية العلوم
- زيني ورتي والعاب تركيا المحتلة القذرة
- ازمات حكومة كوردستان الى اين؟
- في ذكرى عمليات الانفال القذرة
- مذكره قانونية...
- عن الراحل العزيز شهاب
- بشتاشان وصمة عار لا تنسى
- عن اية حرية تتحدثون؟
- مينى جيب رشا وأخواتها
- قراءة فى المجموعة القصصية - هؤلاء لا يأكلون الشوكلاته-
- ميلاد العبقري الفذ لينين دافع قوي لإستمرارية الكفاح والنضال
- ميلاد العبقري الفذ لينين دافع قوي لإستمرارية الكفاح والنضال
- قادة منظمة التعاون الاسلامي يكذبون وينحازون لتركيا


المزيد.....




- عام على اعتقال عبد الناصر إسماعيل نائب رئيس “التحالف الشعبي” ...
- نداء من الفرع المحلي لحزب التقدم والاشتراكية بتيفلت على اثر ...
- خالد علي: 150 متهما في أحداث 20 سبتمبر وصلوا نيابة أمن الدول ...
- عام على حبس عبد الناصر إسماعيل نائب رئيس “التحالف الشعبي”: ا ...
- بلاغ صحفي حول اجتماع المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية ...
- الكتابة الجهوية للنهج الديمقراطي بجهة الجنوب تعبر عن رفضها ل ...
- مواقع التواصل المصرية تدعم المتظاهرين في الشارع
- ما هي الأسلحة السوفييتية التي استخدمت في الحرب العراقية الإي ...
- عمرو عزت: أمامي مسئولية كبيرة وأطمح في التعبير عن نضال حزب ا ...
- العدالة الاجتماعية ..دين الانسانية الجديد..


المزيد.....

- قناديل شيوعية عراقية / الجزءالثاني / خالد حسين سلطان
- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى
- منطق الشهادة و الاستشهاد أو منطق التميز عن الإرهاب و الاستره ... / محمد الحنفي
- تشي غيفارا: الشرارة التي لا تنطفأ / ميكائيل لووي
- وداعاً...ايتها الشيوعية العزيزة ... في وداع فاطمة أحمد إبراه ... / صديق عبد الهادي
- الوفاء للشهداء مصل مضاد للانتهازية..... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - أحمد رجب - الشيوعيون كانوا اوفياء كيف اضربهم؟