أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ابراهيم منصوري - عن لَا وَعْي المواطن المغربي في زمن فيروس كورونا المتحوِّر: تأملات باللسان العربي المغربي الدارج














المزيد.....

عن لَا وَعْي المواطن المغربي في زمن فيروس كورونا المتحوِّر: تأملات باللسان العربي المغربي الدارج


ابراهيم منصوري

الحوار المتمدن-العدد: 6653 - 2020 / 8 / 21 - 22:06
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


شفت البارح في واحد القهوة عامرة بالبشر واحد المجموعة كبيرة ديال "les jeunes" المتعلمين جدا والحاملين لشهادات عليا، وهما مجموعين على طبلة بلا كمامات ولا تباعد اجتماعي ولا هم يحزنون، وهما تايناقشواْ مستجدات الحالة الوبائية في المغرب وتايقولواْ كلهم بأنه خاصنا نساءلواْ ونحاسبواْ المسؤولين على هاذ الوضع الخطير!!!

آللّا، آ سيدي، احنا راه متفقين معكم بأنه خاصنا نساءلواْ ونحاسبواْ المسؤولين ماشي غي على كورونا ولكن تا على مسائل متعددة الِّلي منها شي حوايج تدارو قبل كورونا وهي الِّلي ساهمت جزئياً في تأزيم الوضعية الوبائية في البلاد؛ ولكن، آ للّا، آ سيدي، راه الِّلي ما تايساءلشّ وما تايحاسبشّ راسو ما عندوشّ الحق يساءل ويحاسب المسؤولين ولا غير المسؤولين. راه بحالكم الِّلي تايخرّج المسؤولين "الّلا مسؤولين" المتهورين المتقاعسين للوجود: واش يتسحابكم الدولة باراميتر خارجي ولّا جايّ من خارج الفضاء ولّا؟

راكم خاصّكم تعرفواْ بيلّا كاينة علاقة جدلية قوية بين المواطن والدولة لأن جودة المؤسسات العمومية وأدائها تاتتوقف على مدى وعي المواطن ونوعية المخيال والعقلية ديالو، ولأن نوعية مؤسسات الدولة تتأثر بدورها على وعي المواطن. باراكا من الفعل والقول العيّانين: انتما مجمّعين بكثرة بلا كمامات، بلا تباعد جسدي واجتماعي، وبلا معقمات ولا مطهرات، وتاتهضرواْ بحال شي علماء كبار وفرحانين على ذاك الشي الِّلي تاتقولواْ: "خاصّنا نساءلواْ ونحاسبواْ المسؤولين الِّلي ما تايقوموش بالدور ديالهم لمكافحة الجائحة".

إييه، كاين التقاعس من المسؤولين، ولكن واش انتما نيت الِّلي سايبين وكاتنشرواْ في الفيروس طولا وعرضا ما خاصّ تا واحد يساءلكم ويحاسبكم؟ ولّا زعما تاتسنّاواْ تايجي ليكم المخزن ويفرض عليكم الكمامات والتباعد والنظافة الصابونية عاد تولِّيواْ مواطنين صالحين وقاريين؟ واش بغيتواْ المخزن يدير مخزني ولّا بوليسي ولّا قايد لكل مواطن باش يولِّي كلّ فرد يحترم قواعد التكمُّم والتباعد، ولّا يتبعو المخزن تا للتواليت باش يعرف واش تايغسل بصابون الكفّ ولّا لا ويعرف شحال من دقيقة تايبقى لداخل مع صابونتو؟

راكم مضروبين بلا قياس بعدد كبير ديال المفعولات والانحيازات القاتلة (Effets et biais mortels) الِّلي منها على سبيل المثال لا الحصر:

1) مفعول "دونينغ كروغر" (Dunning-Kruger Effect ) بمعنى أن كل واحد فيكم تايتسحاب ليه بيلّا درجة الذكاء والمعرفة ديالتو تاتفوق لا موايّين جينيرال، وهاذ الشي راه مستحيل تا في الرياضيات الصرفة؛

2) الانحياز التأكيدي (Confirmation Bias: Biais de confirmation)، زعما أن كل واحد فيكم تايمشي غي مع الأفكار الّلي كاتكونفيرمي ذاك الشي الّلي تايآمن به وخّا يكون ذاك الشي غي خزعبلات تراكمية؛

3) الانحياز التفاؤلي (Biais d optimisme) حيث كل واحد فيكم تايقول بأن الإمبراطور كوفيد التاسع عشر مايقدرش يكوفدو، وغادي يمشي يكوفد غي الناس الاخرين؛

4) الانحياز الخَرُوفي ( Sheep Effect´-or-Bias: Biais ou effet moutonnier) أو "مفعول العربة" (Bandwagon Effect: Effet de mode)، بمعنى نزوع كل واحد فيكم لتقليد الآخرين في التراخي والاستهتار كموضة متخلفة؛

5) مفعول النعامة (Effet-autruche: Ostrich Effect)، أي أن كل واحد فيكم تايهرب من الخطر إلى مزيد من الخطر، بحال النعامة الِّلي تاتدفن راسها في الرملة...الخ...الخ...

راه تايبان بيلّا راكم منحازين بزّافّ (Trop biaisés) للمقاربة العمودية لحقوق الإنسان (Approche verticale des droits de l homme)، بمعنى أن كل واحد منكم تايلوم غي الدولة فيما يخص عدم احترام حقوق الإنسان وتاتنساواْ روسكم، وها انتما مجمعين بطريقة فوضوية في عز الأزمة الوبائية-الصحية المزدوجة، وغاديين تكوفدواْ بلعة ديال الناس ظلما وعدوانا، ومنهم اللي غادي يموت!!!

وزايدون، راه الأغلبية ديالكم ما تايديروشّ الصّف في الأماكن المزدحمة، حيث كل واحد فيكم تايتسحاب ليه بيلّا الخروج من الصفّ تايعني أنه قافز وزيزوار، ومنكم كثار اللي تايحرقواْ الضواوات وتايديرواْ الكاسك للموتور عوض مايديروه لريوسهم لأن ريوسهم ربما ماشي مهمين هاذ الساعة، وتايكلاكسُونِيوْاْ فولونتي في أي مكان وبالليْل وبالنهار، وتايلوحواْ الزبل في الشوارع والشواطئ...

هاذ الشي تايعني بيلّا راكم ما عندكومشّ ذرّة وحدة من المقاربة الأفقية لحقوق الإنسان (Approche horizontale des droits de l homme). والّلي ما عندوش مع المقاربة الأفقية لحقوق الإنسان راه ما عندوشّ أي حقّ باش ايكريتيكي الدولة والمسؤولين: سير قادّ راسك هو الاول عاد جي تهضر في القهاوي ولي غيزو سويو وجميع الأماكن العمومية، وإيلا بقيتِ بحال هكّا راك غادي تولِّي واحد النهار مسؤول تا انت وغادي تدركلها على البلاد والعباد اكثر من هاذ الخلايق الّلي شادِّين دابا السُّلط. الثلاث وغيرها...منكم وإليكم...فهمتوني أولّا لا؟؟؟



#ابراهيم_منصوري (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قراءات في 10 نقاط للخطاب الملكي ليوم 21 غشت 2019 بمناسبة الذ ...
- تقرير بنك المغرب السنوي لعام 2018 في 15 نقطة أساسية مع ملاحظ ...
- مقابلة ما بعد الوفاة مع سمير أمين Posthumous Interview with ...
- مقابلة ما بعد الوفاة مع سمير أمين Posthumous Interview with ...
- مقابلة ما بعد الوفاة مع سمير أمين Posthumous Interview with ...
- التساقطات المطرية، مردودية الحبوب والنمو الاقتصادي في المغرب ...
- أهمية مزج السياسات الماكرو-اقتصادية لتحقيق الاستقرار الماكرو ...
- أهمية مزج السياسات الماكرو-اقتصادية لتحقيق الاستقرار الماكرو ...
- أهمية مزج السياسات الماكرو-اقتصادية لتحقيق الاستقرار الماكرو ...
- مقابلة ما بعد الوفاة مع سمير أمين Posthumous Interview with ...
- أهمية مزج السياسات الماكرو-اقتصادية لتحقيق الاستقرار الماكرو ...
- مزج السياسات الماكرو-اقتصادية لتحقيق الاستقرار الماكرو-اقتصا ...
- عَن الْعَالِمِ الْجَلِيلُ تُومَاس الْكِيوَّر: قِصَّةٌ وَاقِع ...
- مقابلة ما بعد الوفاة مع سمير أمين Posthumous Interview with ...
- مقابلة ما بعد الوفاة مع سمير أمين Posthumous Interview with ...
- مقابلة ما بعد الوفاة مع سمير أمين Posthumous Interview with ...
- مقابلة ما بعد الوفاة مع سمير أمين Posthumous Interview with ...
- مقابلة ما بعد الوفاة مع سمير أمين Posthumous Interview with ...
- مقابلة ما بعد الوفاة مع سمير أمين Posthumous Interview with ...
- مقابلة ما بعد الوفاة مع سمير أمين Posthumous Interview with ...


المزيد.....




- تفاعل على كلمة النائب رشيدة طليب على استبعاد إلهان عمر من لج ...
- ضابط روسي هرب من بلاده لرفض القتال بأوكرانيا يتحدث لـCNN عن ...
- انخفاض نمو القطاع الخاص غير النفطي بالإمارات لأدنى مستوى في ...
- نيك كيريوس يقر بالاعتداء على صديقته السابقة، ويتجنب الإدانة ...
- الولايات المتحدة ترصد -منطاد تجسس صينيا-
- في ذكرى وفاة ريان بعد سقوطه في بئر.. والداه يرزقان بطفل جديد ...
- صحيفة: ألمانيا تعتزم إعادة شراء دبابات من قطر وإرسالها لأوكر ...
- الكرملين ينفي صحة أنباء عن زيارة مدير CIA إلى موسكو واقتراحه ...
- لافروف: مفهوم حديث للسياسة الخارجية الروسية قيد الدراسة من ق ...
- بالأرقام.. مدفيديف يكشف حجم خسائر -المريض الأوكراني-


المزيد.....

- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي
- الدَّوْلَة كَحِزْب سِيَّاسِي سِرِّي / عبد الرحمان النوضة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ابراهيم منصوري - عن لَا وَعْي المواطن المغربي في زمن فيروس كورونا المتحوِّر: تأملات باللسان العربي المغربي الدارج