أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ديميتري بريجع - ما سر أردوغان وراء تحويل متحف آيا صوفيا الى مسجد؟














المزيد.....

ما سر أردوغان وراء تحويل متحف آيا صوفيا الى مسجد؟


ديميتري بريجع
كاتب روسي

(Dmitry Bridzhe)


الحوار المتمدن-العدد: 6615 - 2020 / 7 / 10 - 20:51
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


قرار الرئيس التركي رجب طيب اردوغان بتغيير كنيسة أيا صوفيا من متحف الى مسجد ليس بقرار جديد و من المعروف بأن اردوغان يحاول جاهداً إعادة مكانة تركيا التي كانت فيها في زمن الدولة العثمانية و خصوصًا بعد اتحاد حزب العدالة و التنمية مع حزب الحركة القومية والذي يعرف أيضاً بالعمل القومي و هو حزب سياسي قومي يميني تركي، يتزعمه حالياً دولت بهتشلي، والحزب من أشد معارضي انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي لذلك ليس من الغريب انشقاق الكثير من المقربين لأردوغان من حزب العدالة و التنمية لأنهم كانوا يريدون مع تركيا ان تسلك طريق أوروبا ولكن سياسية أردوغان الحالية تعمل عكس ذلك و تحاول مواجهة أوروبا و الانتقام منها بسبب الماضي.



أردوغان يحاول ان ينتقم من الغرب المسيحي بطرق مختلفة و عبر تحويل آيا صوفيا الى مسجد يحاول ان يقول للغرب بأن تركيا أصبحت مستقلة في قرارها السياسي و لا أحد يستطيع أن يمسها و بذلك يحاول استفزاز الغرب و إرسال له رسائل تقول بان تركيا هي ليست تركيا التي كانت في الماضي، و تركيا الجديدة لن تقبل من أحد ان يتدخل في قراراتها السياسية و في الشؤن الداخلية لأنه سيادة تركيا فوق الكل و هذا الأمر يكرره دائماً في خطاباته التي يتحدث عنها عن تاريخ تركيا الماضي، أردوغان يعرف كيف يجلب أنصار جدد و خصوصاً عندما يستعمل دعاية بأن تركيا سوف تعود الى أمجاد الماضي و سوف تكون دولة مهمة في العالم وسوف تسيطر على العالم من جديد.



أيضا لا نستطيع ان ننسى بأن أردوغان و في كل خطاباته يذكر شعبه بعام 2023 التي سوف تنتهي فيه معاهدة لوزان التي وقعت في يوم 24 يوليو/تموز عام 1923. تألّفت معاهدة لوزان من 143 مادة، تتعلق بتنظيم وضع تركيا الدولي الجديد، وترتيب علاقتها بدول الحلفاء المنتصرين في الحرب، ورسم الجغرافيا السياسية لتركيا الحديثة وتعيين حدودها مع اليونان وبلغاريا، وتنازل الدولة التركية النهائي عن إدعاء أي حقوق سياسية ومالية وأي حق سيادي في الشام والعراق ومصر والسودان وليبيا وقبرص، بجانب تنظيم استخدام المضايق البحرية التركية في وقت الحرب والسلم وأيضا الاتفاقية تسمح لبقاء قيادة البطريركية الدينية الأرثوذكسية العالمية في إسطنبول، بشريطة عدم ممارسة الأنشطة السياسية لذلك بإنتهاء الاتفاقية تركيا سوف تذهب إلى مسار اخر مختلف و سوف تبتعد عن المسار الذي حاول مؤسس تركيا مصطفى كمال اتاتورك ان يعمل عليه، اتاتورك كان يريد من تركيا ان تصبح دولة أوروبية حديثة، انتهاء صلاحية معاهدة لوزيان هو أكبر مبرر لأردوغان لتحويل آيا صوفيا من متحف لمسجد.



أردوغان في كل خطاباته يهاجم الاتحاد الأوروبي بسبب الماضي، أردوغان شخصية مريضة بفكرة إعادة بناء الدولة العثمانية الكبرى وغزو العالم وهذا الأمر طبيعي لشخص أفكاره قريبة من الإسلاميين وعمله السابق من أستاذه نجم الدين أرباكان الذي كان معلمه وأيضا اهتمامه بكتب وأفكار بديع الزمان سعيد النورسي الذي من ضمن أفكاره ان تصبح أوروبا بلداً اسلامياً حيث في أحد لقاءته مع الشيخ بخيت شيخ الجامع الأزهر سأله ما تقول في أوروبا؟ فأجابه النورسي: ان أوروبا حاملة بالإسلام و ستلده يوماً ما، ثم سأله ما رأيك بالإمبراطورية العثمانية فأجابه: ان الإمبراطورية العثمانية حاملة بأوربا و ستلدها يوماً، و لذلك ليس من الغريب ان يضغط أردوغان على الغرب عبر ارسال لاجئين الى أوروبا من بلدان مسلمة فأردوغان يعتبر بأن اللاجئين هم سلاح قوي في يده لكي يضغط على أوروبا و لكي يتم تحويل أوروبا الى بلدان تكون فيها الأغلبية هي المسلمة بذلك مشروع بديع الزمان سعيد نورسي و معلمه نجم الدين أرباكان ينجح و مشروع أرباكان يتمثل بتكوين اتحاد إسلامي و استعمال عملة إسلامية في البلدان المسلمة و مواجهة الغرب و الصهيونية العالمية.



في السنوات القادمة سوف نرى منافسة شديدة في تركيا للسيطرة على الحكم بين الإسلاميين والعلمانيين ومن المحتمل ان تتغير تركيا كلياً في السنوات القادمة وتبتعد او تدخل في مواجهة مباشرة مع الاتحاد الأوروبي إذا بقيت سياسة الرئيس التركي كما هي ولكن السياسيين المحليين يتحدثون عن وجود بديل لأردوغان يكمل طريقه السياسي ويحل مشاكل السياسة التركية الخارجية والداخلية.
المصدر(رياليست)






حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هل سوف تكون الانتخابات الرئاسية في سوريا شبيها بالتصويت على ...
- التعديلات الدستورية في روسيا ورأي الشارع الروسي
- هل سوف تعاقب أمريكا امارات على دعمها للنظام السوري؟
- لديمقراطيين ضد الجمهوريين من سوف يريح في أمريكا؟
- ماذا يجب أن يتغير عند العرب؟
- روسيا ماقبل وبعد الدستورالبوتيني؟


المزيد.....




- مصر.. وزارة الزراعة تقرر إغلاق حدائق الحيوانات والحدائق التا ...
- الأوقاف المصرية تحدد مدة تكبيرات العيد والخطبة
- 400 عام لإنفاق ثروته لو صرف مليون دولار يوميا... 7 حقائق تكش ...
- الدفاع اليمنية: قتلى وجرحى من الحوثيين في قصف مدفعي غربي مأر ...
- الجيش الإسرائيلي يلقي القبض على منفذ عملية إطلاق النار على ح ...
- جنرال أميركي: العالم يواجه مرحلة اضطراب مع تنامي قوة الصين و ...
- الحرس الثوري الإيراني: قلق الجيش الأمريكي حول قدرات إيران ال ...
- مقتل 4 أشخاص بمشاجرة عائلية قبيل بدء الإفطار شرق مصر  
- بلينكن يصل إلى أوكرانيا للقاء زيلينسكي وبحث -العدوان الروسي- ...
- لقاح -نوفافكس- يظهر فعالية بنسبة 43% ضد الطفرة الجنوب إفريقي ...


المزيد.....

- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ديميتري بريجع - ما سر أردوغان وراء تحويل متحف آيا صوفيا الى مسجد؟