أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صالح لفتة - الاحزاب الاسلامية














المزيد.....

الاحزاب الاسلامية


صالح لفتة
كاتب

(Saleh Lafta)


الحوار المتمدن-العدد: 6611 - 2020 / 7 / 6 - 11:06
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


شهدت الساحة العراقية في اربعينات وخمسينات القرن الماضي بعض الانفتاح والحرية وانتعاش نشاط الحراك الثقافي في البلد وتطور العمل الحزبي وازدياد الافكار والتيارات التي تُنظر لحكم البلد واي الطرق مناسبة لحكمة فتشكلت بوادر لتأسيس عدد من الاحزاب الاسلامية بشقيها السني والشيعي وظهرت هذة الاحزاب في الساحة العراقية .
مفهوم الحكم الاسلامي
الاحزاب الاسلامية بكافة مذاهبها ومرجعياتها تشترك بأمر واحد وهو تحكيم الاسلام على الامة وان الاسلام هو الحل لكافة المشاكل الاقتصادية والاجتماعية والسياسية وعدم الفصل بين الدين والسياسة لاي سبب . كان ذلك في بداية تشكيلها لكن في الاونة الاخيرة رأينا عدد من الاحزاب الاسلامية تتخلى عن ابجدياتها اذ اختلف نوع النشاط الحركي الاسلامي وبدأت تشارك في حكومات مدنية او غير اسلامية او حتى تشكل حكومية اسلامية وتحكم بحكم غير اسلامي كما في تونس حركة النهضة او في مملكة المغرب .
ازمة الاحزاب الاسلامية
الاحزاب الاسلامية بعد وصولها لسدة الحكم واجهتها الكثير من المخاوف والمشاكل بسبب قلة خبرتها في الحكم اولاً ولاختلاف القوانين السائدة مع ما ترفعه من شعارات ثانيا وعدم امتلاكها خطط واضحة لحل المشاكل ثالثاً
فاصبحت في مفترق طرق وبين خيارين احلاهما مر فأما ان تبقى معارضة وهذا يخالف طموحات كوادرها وحماستهم العالية بتغير الواقع او انها تشترك في الحكم وهذا يساعد اعداءها لاستهدافها وربما يكون سبب في تآكل قاعدتها الشعبية بين عامة الشعب والتي تنتظر ان يكون الاسلام هو الحل .
تجربة حكم الاسلام السياسي
لا يختلف اثنان عدا قادة الاحزاب طبعاً بفشل تجربة الاسلام السياسي في الحكم وتراجع البلد بشكل كبير لاسباب داخلية وخارجية بالتأكيد وازدياد الاستقطابات الطائفية والدينية وتورط الكثير من القيادات الاسلامية بالفساد بعد وصولهم للسلطة وازدياد النقم والمعارضة ضدها بين ابناء الشعب. بدأت هذه الاحزاب وقياداتها تفكر بكيفية الحفاظ على مكتسباتها والتنازل عن بعض المبادئ على حساب البقاء في الحكم فحاولت بعض الاحزاب التحالف مع المدنيين او بتغير اسماءها والاتجاه للمدنية او حتى الانزواء وترك العمل السياسي بعد هجرت اهم قياداتها لاحزاب اخرى .
صعود الاحزاب الاسلامية
ان سبب صعود الاحزاب الاسلامية هو بسبب تراجع المشروع المقابل اي الاحزاب المدنية والليبرالية وعدم امتلاكها مشروع حكم وضعفها باستقطاب الكوادر من جميع الطبقات لفتقارها لتصور واضح لحكم البلد فكانت الساحة مفتوحة للاحزاب الاسلامية لاقتناص الفرص والدخول بقوة بالعمل السياسي والصعود للواجهه .
مراجعة
الاحزاب الاسلامية مطالبة بوقفة مراجعة شاملة لتجربتها السياسية وهل هي فعلاً صالحة للحكم وتستحق ان تكون في السلطة مرة اخرى او ترك الامر لغيرها والاتجاه للعمل التطوعي والارشادي في المجتمع وترك الحكم للاخرين



#صالح_لفتة (هاشتاغ)       Saleh_Lafta#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الاعلام والدعاية
- القراءة مشاكل وحلول
- شك
- من اضاع فلسطين
- من فوائد كورونا
- موهبة الكتابة
- حان الان موعد ألغاء الاوقاف
- المهارة والشهادة في سوق العمل
- مابين العشرين وتشرين هل تحققت امال العراقيين


المزيد.....




- تركيا تدين بشدة اقتحام مجموعات إسرائيلية متطرفة المسجد الأقص ...
- العراق ، رئيس البرلمان يقدم استقالته.. اقتحامات المسجد الأقص ...
- الشيخ يوسف القرضاوي.. ميراث -الإصلاحية الإسلامية- ورحلة العم ...
- قيادي فلسطيني: الإسرائيليون نقلوا المعركة معنا إلى باحات الم ...
- العريض: سعيد كان من المعترضين على تصنيف أنصار الشريعة تنظيما ...
- العام الماضي شهد أكبر هجرة سنوية لليهود إلى إسرائيل منذ 20 ع ...
- رغم التحذيرات... حجاح يهود الحسيديم يجتمعون بمدينة أومان الأ ...
- وفاة الداعية المصري يوسف القرضاوي الرئيس السابق للاتحاد العا ...
- القرضاوي .. من ادعاء الاعتدالية وحتى النزعة الطائفية
- وفاة الداعية الإسلامي يوسف القرضاوي عن عمر ناهز 96 عاماً


المزيد.....

- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثالث - الأخطاء العلمية / كامل النجار
- دراسة منهجية للقرآن - الفصل الثاني، منطق القرآن / كامل النجار
- جدل التنوير / هيثم مناع
- كتاب ألرائيلية محاولة للتزاوج بين ألدين وألعلم / كامل علي
- علي جمعة وفتواه التكفيرية / سيد القمني
- Afin de démanteler le récit et l’héritage islamiques / جدو جبريل
- مستقبل الدولة الدينية: هل في الإسلام دولة ونظام حكم؟ / سيد القمني
- هل غير المسلم ذو خلق بالضرورة / سيد القمني
- انتكاسة المسلمين إلى الوثنية: التشخيص قبل الإصلاح / سيد القمني
- لماذا كمسلم أؤيد الحرية والعلمانية والفنون / سامح عسكر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صالح لفتة - الاحزاب الاسلامية