أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - تاج السر عثمان - التمرد المسلح حلقة جديدة في نشاط الثورة المضادة














المزيد.....

التمرد المسلح حلقة جديدة في نشاط الثورة المضادة


تاج السر عثمان

الحوار المتمدن-العدد: 6465 - 2020 / 1 / 15 - 17:49
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


* جاء التمرد المسلح الثلاثاء 14 يناير ليشكل حلقة خطيرة جديدة في سلسلة نشاط الثورة المضادة بهدف نسف الفترة الانتقالية ،حيث قام أفراد من قوات هيئة العمليات بجهاز الأمن بعمل تخريبي منظم يتعارض مع دستور البلاد ، ولا يبرر المطالبة بحقوقهم التمرد المسلح ، واطلاق النار وسط الأحيااء السكنية والمدنيين، والعمل التخريبي باقتحام حقول النفط بغرب كردفان واغلاق حقلي حديدة وسفيان، والواقع أنها كانت محاولة انقلابية يائسة علي الحكومة الانتقالية، ادت الي خسائر في الأرواح وجرحي، وخسائرفي الممتلكات والمعدات والمنشآت.
* لا يمكن عزل التمرد المسلح عن العمل الدؤوب للثورة المضادة منذ قفز اللجنة الأمنية علي السلطة بعد ازاحة رأس النظام، وتمت ممارسة كل الأساليب من الفلول لوقف المد الثوري مثل :-
- الهجوم علي قوى الحرية والتغيير، الدعوات للانتخابات المبكرة، دعاوى التسوية مع الإسلامويين واشراكهم في العملية السياسية ،التسوية والهبوط الناعم الذي اعاد إنتاج سياسات النظام البائد الاقتصادية والتحالفات العسكرية الخارجية والقمعية.
- النشاط المحموم لعبد الحي يوسف ومواكب نصرة الشريعة، الهجوم علي الاعتصام ، حتي مجزرة فضه، - التوقيع علي الوثيقة الدستورية التي أبقت علي هيمنة المكون العسكري علي الشرطة والدفاع والأمن، وتقنين قوات الدعم السريع دستوريا.الخ.
- تأجيج الفتنة القبلية في شرق السودان ودارفور وآخرها ما حدث في الجنينة، وتشجيع عصابات " النيقرز" لترويع المواطنين في المدن، ومسيرات الزحف الأخضر المسلحة في الخرطوم وكوستي ومدني وتهاون السلطات معها
- ما زالت عناصر المؤتمر الوطني والطفيلية الإسلاموية تسيطر علي قطاع الأعمال والبنوك ، إضافة لشركاتهم ، ونشاطهم في تهريب السلع الاستراتيجية " ذهب ، وقود ، دقيق.الخ" ، غسيل الأموال ، ويلعبون دورا كبيرا في رفع سعر الدولار ، وخلق الأزمات في الوقود والخبز.الخ ، واستمرار ارتفاع الأسعار والسلع الضرورية ، وخلق الأزمات في المواصلات ، والجازولين ، مما يؤدى لفشل الموسم الزراعي الشتوى. كل ذلك بهدف نشر اليأس من جدوى القيام بالثورة ، وخلق حالة من السخط ، يتم استثمارها لنسف الفترة الانتقالية .
كل ذلك مع تهاون من الحكومة لاتخاذ اجراءات صارمة لضبط السوق وتوفير السلع والخدمات وضروريات الحياة من دواء ومواد غذائية باسعار معقولة.
-- اصرار وزير المالية علي رفع الدعم في ميزانية 2020 ، وغموض بنودها أو حجب معلوماتها عن الجماهير لتصب الزيت في نار المخطط لنسف الفترة الانتقالية
* اضافة لتهديد " الدواعش" لعارضي فيلم " ستموت قبل العشرين"، ومحاولات الوحدات الجهادية لطلاب الوطني استخدام العنف كما حدث في جامعة الأزهري والاسلامية والاهلية.الخ، وتمت مواجهتهم بحسم ، وضرورة منع الوحدات الجهادية المسلحة والسلاح في الجامعات، وحرق جناح الفكر الجمهوري في معرض الخرطوم الدولي في أكتوبر الماضي، وتكفير عبد الحي يوسف لوزيرة الشباب والرياضة ، وتكفير الحزب الشيوعي في خطبه في مسجده التي تثير الكراهية والفتنة الدينية التي تتهاون السلطات معها ، رغم تعارضها مع " الوثيقة الدستورية"، والتهديد " بزغردة السلاح قريب قريب بعد حل المؤتمر
- رغم ذلك ،استمر زخم الثورة كما في المليونيات التي طالبت بتعيين رئيس القضاء والنائب العام، وحل المؤتمر الوطني، والقصاص للشهداء وتكوين لجنة التحقيق الدولية المستقلة، والاحتفال بذكرى 21 أكتوبر، والاحتفال بالذكرى الأولي لثورة ديسمبر. الخ ، إضافة لمئات الوقفات الاحتجاجية والمظاهرات والاعتصامات للتحقيق مطالب الفئات المختلفة ، والغاء قانو نقابة المنشأة والعودة لنقابة الفئة وديمقراطية واستقلالية الحركة النقابية، ورفض تدخل الدولة في شؤونها، واستقلال وديمقراطية لجان المقاومة في الأحياء ومجالات العمل والدراسة.
في هذا الإطار جاء التمرد المسلح، بعد تهاون النظام في جمع السلاح منهم بعد تسريحهم، فكيف يتم التسريح بدون جمع السلاح؟.
كل ما سبق يتطلب اليقظة والاستعداد لمواجهة مخطط الثورة المضادة لنسف الثورة والفترة الانتقالية، وهذا يتطلب:
- - اليقظة والمزيد من التنظيم والتعبئة لمواجهة هذا المخطط بنزول قوى الثورة للشارع ، ومواصلة المليونيات من أجل تحقيق أهداف الثورة ، وقطع الطريق أمام الثورة المضادة.
- - تحسين الأوضاع المعيشية ، وتركيز الأسعار وضبط السوق ، ولجم الغلاء والارتفاع المتواصل في التضخم والدولار ،ورفض توصيات صندوق النقد الدولي برفع الدعم عن السلع، وتخفيض العملة، ورفض الخصخصة وتشريد العاملين وتقوية القطاع العام والتعاوني، والتحضير الجيد للمؤتمر الاقتصادي، والتوجه للانتاج الزراعي والصناعي ، وتأهيل قطاع النقل " سكة حديد ، طيران، نقل نهري وبحري"، ووضع الدولة يدها علي شركات الجيش ، واتخاذ الخطوات الجادة في استعادة الأموال المنهوبة.
- - تحسين وتطوير إعلام الثورة الذي ما زال مسيطرا عليه رموز النظام البائد باعتباره رأس الرمح في المخطط لضرب الثورة.
- - إعادة هيكلة جهاز الأمن ليصبح لجمع المعلومات ،وحل كل المليشيات " دعم سريع ، مليشيات الإسلامويين من كتائب الظل، الوحدات الجهادية الطلابية، الدفاع الشعبي. الخ"، ووضع كل السلاح في يد الجيش بعد الترتيبات الأمنية المطلوبة
- تحقيق السلام العادل والشامل بمخاطبة جذور المشكلة، والخروج عن نهج النظام البائد في الحلول الجزئية التي تعيد إنتاج الحرب ، وعودة النازحين لقراهم وتعويضهم ، وتسليم البشير والمطلوبين للجنائية، وعقد المؤتمر الدستوري، وحل كل المليشيات وفقا لترتيبات الأمنية..
وأخيرا ، مواصلة النضال الجماهيري حتي تحقق الثورة أهدافها في الديمقراطية والسلام والسيادة الوطنية.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
عصام الخفاجي مناضل واكاديمي وباحث يساري في حوار حول دور وافاق اليسار والديمقراطية في العالم العربي
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- في ذكرى ملحمة 9 يناير 2019
- عام من استمرار ثورة ديسمبر
- تجربة صندوق النقد الدولي في السودان
- بمناسبة مرور عام علي نهوض 25 ديسمبر
- رفع الدعم منزلق خطيرفي مسار الثورة
- الحشد الأكبر وذكرى الاستقلال
- مواجهة مخطط اجهاض الفترة الانتقالية
- ثورة ديسمبر وضمان نجاح الفترة الانتقالية
- تجربة الصراع في الحزب الشيوعي (مايو 1994- أكتوبر 2016)
- في الذكرة الأولي لثورة ديسمبر 2018
- تجربة الصراع من أجل استقلال الحزب الشيوعي (مايو 1969- يوليو1 ...
- محطات في مسيرة الحركة الطلابية السودانية
- خصوصية نظام الرق في السلطنة الزرقاء
- كما طائر الفينيق تتجدد الثورات في المنطقة العربية
- تجربة الحزب الشيوعي في الحركة النقابية
- الصراع من أجل انجاز مهام الفترة الانتقالية(2)
- قضايا الصراع من أجل انجاز مهام الفترة الانتقالية(1)
- المليشيات الخطر المباشر علي الفترة الانتقالية
- مواكب 21 أكتوبر : الثورة مستمرة
- لماذا السير في الطريق الذي قاد للأزمة والثورة؟!!!


المزيد.....




- دراسة: ماكرون سيكسب أصواتاً كثيرة من اليسار في الانتخابات ال ...
- دراسة: ماكرون سيكسب أصواتاً كثيرة من اليسار في الانتخابات ال ...
- تصريح المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي العار لمرتكبي مجز ...
- لجنة التنسيق لعائلات المختطفين تدعو للمساهمة وإنجاح الوقفة ا ...
- العدد 43 من النشرة: صوت العمال والكادحين
- هيئةمتابعة توصيات المناظرة الوطنية حول الانتهاكات تنظم وقفة ...
- السودان: تواصل الاحتجاجات الشعبية في البلاد وسط تصاعد الضغوط ...
- بوتين يبحث مع مجلس الأمن الروسي ملف حماية البيئة
- ائتلاف القوى المدنية في السودان يدعو للاحتجاج والعصيان المدن ...
- وزراء ائتلاف القوى المدنية في السودان يقولون إنهم يرفضون محا ...


المزيد.....

- فلسفة الثورة بين سؤال الجدة وضرورة الاستكمال / زهير الخويلدي
- ما الذي يجعل من مشكلة الاغتراب غير قابلة للحل فلسفيا؟ / زهير الخويلدي
- -عبث- البير كامو و-الثورة المھانة- في محركات الربيع العربي ! / علي ماجد شبو
- دراسة ظاهرة الحراك الشعبي في مرحلة ما قبل (ربيع الشباب العرب ... / حسن خليل غريب
- كرّاس نصف السّماء : نصوص حول المرأة الكادحة / حزب الكادحين
- الحركة الاجتماعية بين التغيير السلمي وراديكالية الثورة / زهير الخويلدي
- النظرية والتطبيق عند عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فتيات عدن في مواجهة الاستعمار البريطاني / عيبان محمد السامعي
- أسباب ثورة 14 تموز 1958، (الوضع قبل الثورة)* / عبدالخالق حسين
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - الجزء الثاني / احمد حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - تاج السر عثمان - التمرد المسلح حلقة جديدة في نشاط الثورة المضادة