أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسام الدين مسعد - حكمة جدي














المزيد.....

حكمة جدي


حسام الدين مسعد
كاتب وقاص ومخرج وممثل مسرحي ويري نفسه أحد صوفية المسرح

(Hossam Mossaad)


الحوار المتمدن-العدد: 6403 - 2019 / 11 / 8 - 21:06
المحور: الادب والفن
    


#حكمةجدي
كان الرجل بالرغم من نحالة جسده والشيب المتناثر في رأسه وهرم سنه إلا أنه كان يتميز بفلسفة خاصه جعلت منه قاض لحاجات العباد ولحل نزاعاتهم البسيطه فضلا عن خفة ظله وروح الفكاهة التي كان يتسم بها
أذكر عنه أنه روي عن جده حين تشاجرت إحدى بناته مع زوجها وتركت منزل الزوجيه غاضبة وذهبت لمنزل أبيها جد جدي رحمهما الله
وما إن وصلت لدار أبيها حتى قوبلت بترحاب خاص في اليوم الأول الذي سرعان ما انتهى أمره في صباح اليوم الثاني حين طلبت الأم من الزوجه الهاربه من منزل الزوجيه بعض الأعمال المنزليه الشاقه في محاولة لتعلم هذه الزوجه أن منزلها التي تركته هو مملكتها وأنها بخروجها منه تصبح كالجاريه حتى لو كانت تخدم والديها
وكيف تعامل الجد الأكبر بحكمة حين طلب منه زوج ابنته الهاربه ردئ الصدع بينهما بعد أن تقابلا في المسجد عقب أداء الفريضه فدعاه الجد الأكبر لتناول العشاء معه شريطة أمرين أولهما أن يحضر العشاء بمفرده دون أن يصطحب أحدا معه والثاني أن يرتدي فوق ملابسه عباءه كالتي يرتديها أهل الباديه وحين سأله الزوج لماذا العباءه ?اجابه في سلاسه إذا كنت تريد أن تسترد زوجتك دون الدخول في أية تفاصيل نفذ ما أمرتك به
وبالفعل حضر الزوج بمفرده يرتدي عباءه فوق ملابسه الأنيقه حضر ويحدوه الأمل بأن والد زوجته قادر على ردئ الصدع وعودة المياه لمجاريها بينه وبين زوجته
بينما كان الزوج الموعود يطرق باب المنزل حتى نهض الأب والد الزوجه الهاربه يأمرها بعدم الدخول على زوجها إلا بعد أن يناديها هو وعليها أن تدخل عارية تماما كما ولدتها أمها وعليها أن تنفذ ما أمرت به ثم ذهب إلى مقابلة الزوج الذي تلقى وجبات الضيافه وتناول العشاء مع والد زوجته واشقاءها الذكور حتى سأله الأب أيهما تفضل القهوه أم الشاي ?
وقبل أن يجيب الزوج الذي كان يرتدي عباءة فاخره مزهوا بها فيتلمسها بين الحين والآخر أجاب الجد أراك تفضل القهوه وصرخ بصوت جهوري القهوه يا فلانه التي هي الزوجه الهاربه فدخلت الزوجه الهاربه تحمل القهوة بيدها وجسدها عار تماما والخجل يشعل وجنتيها فنظرت للجميع نظرة سريعه تتفحص بين أعينهم أيهم يستطع سترها فلم تجد سوى زوجها الذي يرتدي عباءه الذي ما ان شاهدها على تلك الحاله حتى خلع العباءه والقاها على جسد زوجته وهو يحتضنه ليكفر به الأعين وليستر جسدها العاري وليعلما أنهما لباس لبعض وأنهما سكنا وجسدا واحدا
كانت حكمة الأب من تعرية ابنته أنها ستخجل من أبيها واشقاؤها إن رؤها عاريه ولكن لا تخجل من زوجها فهما لباس لبعضهما
وعاد الزوجان إلى منزلهما بعد أن تعلما درسا لاينسي من حكمة جدي






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,246,645,922
- بئر للشاربين
- إستربتيز «التعري قطعه قطعه »
- الساده الرعاع
- أنثروبولوجيا المسرح
- الميديولوجيا ومسرح الشارع
- المسرح والثوره


المزيد.....




- بالفيديو فنانة مصرية تعبر عن غضبها :-كل ما روح لمنتج بيبص لج ...
- البابا فرنسيس في الموصل: عن راهب ومؤرخ انتظراه طويلاً
- الاتحاد الاشتراكي بزاكورة: - الصدمة كانت قوية-
- صدر حديثًا.. كتاب -سلاطين الغلابة- لصلاح هاشم
- أطباء بلا حدود تطالب بالتخلي عن بعض قيود الملكية الفكرية لإن ...
- تونس: مسرحية تلقي الضوء على معاناة المتحولين جنسيًا في مجتمع ...
- بعد الأردن الشقيق: على من الدور القادم ياترى؟
- الغناء والقهوة والنوم.. طريقك للحفاظ على صحة عقلك
- خالد الصاوي يعترف: عضيت كلبا بعد أن عضني... فيديو
- مخبز مصري يحقق أحلام -أطفال التمثيل الغذائي-


المزيد.....

- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسام الدين مسعد - حكمة جدي