أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - توني جرجس توفيق - القدر














المزيد.....

القدر


توني جرجس توفيق
(Tony Girgis Tawfik)


الحوار المتمدن-العدد: 6336 - 2019 / 8 / 30 - 09:53
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


أيهما الأصحّ..؟! أن أتساءل ما هو القدَر؟! أم مَن هو القدَر؟!

هكذا كتب عن القدَر:

...وكانت أعماله قوية و عظيمة بحقّ... التفَّت حوله الجموع وكانت دائماً تهتف:"مَن يستطيع أن يصنع ما يصنعه القدَر...؟!"

حتى جاء أحدهم، رسمَ صورةً مماثلة للقدر على أحد جدران منزله... وحينما قام الجميع في ذلك الصباح، شاهدوا تلك الصورة. التفّوا حول منزل ذلك الرجل ظناً منهم أن القدَر قد التصق على جدران المنزل... مرّ القدَر بجانبهم، لًم يُعِرهُ أحد الاهتمام... نظر إلى صورته المرسومة فدخل فيها و جعل جسده يلتفّ حول نفسه ليأخذ بالضبط حدود الصورة بكل تفاصيلها. حينها مِن بعيد نظر أحدهما قائلاً: "لقد جعلتُ القدر يسكن ألوان فرشاتي"... عندها نظر إليه القدر نظرةً حانية قائلاً له: علم الرسم لمن يعرف فقط تفاصيل وجهي.

...نعم نستطيع أن نرسم تفاصيل وجهه لأننا نحن من نمتلك الفرشاة،حتى أن القدر يحب الصورة التي نرسمها داخلاً في تفاصيلها... فقط إذا ما احترفنا استخدام تلك الفرشاة، حينها نتعلم كيف تصير لنا إرادة حرة.

ولكن كيف نحترف استخدام تلك الفرشاة؟!

الرغبة يتولَّد عنها هدف (غاية)، يبحث الإنسان في كلّ المَسْكونَة عن تلك الوسيلة التي يمكن أن تحقق هدفه... فيدخل الإنسان بإرادته تحت أقدام آلِيَة "نسيان طبيعته الأولى"... ومِن تلك الآلية يظهر في الأفق قانون عظيم به يستطيع الإنسان أن يمسك الفرشاة.

"إن أعقَد مستوى للتحكم في ذاتك هو أن تترك ذاتك."

إجعل من إرادتك محرِّكاً لك حتى تتمكن من أن تمسك الفرشاة. عندما تعتاد استخدامها، سيصبح رسمك جميلاً. حينها سيشعر بها القدَر. حينها يمكنكما العمل سوياً.

هل الإنسان مُسيَّر أم مخيَّر؟؟!

دعونا نفترض وجود قوَّتان:
1- "Chi" قوّة المادة أو قوة حياة المادة، وهي القوة التي كانت أساساً في صنع كل شيء كما تفترض الفلسفة الطاوية (Neo-Confucian philosophers)...
2- "Li" القوّة الحاكمة... القاعدة... القوة التي تتحكم وتوجِّه ال "Chi" حتى أنها يمكن تسميتها بالقواعد العليا كما افترضَت الفلسفة الطاوية(Neo-Confucian philosophers).

والسؤال الذي يطرح نفسه هو: "هل Li هي التي تتحكم و توجِّه ال Chi، أم ال Chi هي التي تصنع الشكل النهائي (Pattern) الخاص بال Li؟"

إن الإجابة على ذلك السؤال تكمن في إدراك أن هناك إزاحة زمنية بين ما يحدث في إطار ال Li وإطار ال Chi دون الفصل بينهما...

المعنى؟!...

إنّ ال Chi تتحرك بكل إرادتها دون حتى معرفة أن تحركاتها مرصودة، حتى تصِل إلى نقطة ما بكل إرادتها وباستقلاليّة كاملة، فتكون الشكل النهائي لل "Li"التي تمثل الإرادة الكونية أو القانون الأسمى. ولكنها لا تدرِك شيئاً هاماً وهو أن الشكل الذي توصَّلت إليه في النهاية قد رُسِم حتى قبل وجودها... حتى أن المسالك التي سارت فيها ال Chi عُرِفَت قبل أن تسير فيها ولكن عند اكتمال مسيرتها ظهرت لها دروبها دون أن تعرف أنها كائنة قبل أن تسير فيها، وبالتالي فالعلاقة موجودة ولكن زمن الإدراك الخاص بهما تحت إزاحةٍ ما.

حتى أن تلك الإزاحة الثابتة المعدَّل تمثِّل الأصولية في الوجود، كما أنها أحياناً تربط القوانين العليا بالطاقة الطبيعية ارتباطاً وثيقاً لدرجة أنه يمكن ظهور بعض من الأولى في الثانية... وتصير الثانية امتداداً جزئياً للأولى... كالحب الذي قد يظهر بعد هدية يقدّمها الأول للآخر، ولكن هذا لا يمحي أن كلّ منهما يقطن عالماً مختلفاً عن الآخر وذو طبيعة أيضاً مختلفة تحكمها قواعد أقرب من أن لا تكون قواعد... فدراسة الثابت أو المتغيرات ذات المعدلات الثابتة تجعلنا نقترب من الأصولية في الوجود، أو على الأقل ندرك ما يحكم العلاقة بين Chi و Li، أو لعله من الخطأ أن نقول "إدراك".






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إعادة التجسّد
- ظروف في عملية التنبؤ التأملي
- عندما حاورَ الوعي
- حوار مع الوعي


المزيد.....




- زلزال شدته 4.5 درجة يضرب سواحل اليونان
- رئيس جيبوتي إسماعيل عمر جيلي يفوز بولاية خامسة
- دراسة إسرائيلية: كورونا الجنوب إفريقي قادر على اختراق لقاح - ...
- هزة أرضية بقوة 4.5 درجة تضرب سواحل اليونان
- أفضل 7 أطعمة لتحسين خصوبة الرجال
- برازيلي يقضي 38 يوما وحيدا في غابات الأمازون بعد تحطم طائرته ...
- وفاة وزير العدل الأمريكي الأسبق محامي صدام حسين
- الأردن.. إعفاء المواطنين والعرب من رسوم دخول المواقع الأثرية ...
- السعودية.. 70 كاميرا حرارية لرصد درجات حرارة المعتمرين في مك ...
- النمسا.. توقيف مواطن من أصل مصري على صلة بهجوم نوفمبر الإرها ...


المزيد.....

- (المثقف ضد المثقف(قراءات في أزمة المثقف العربي / ربيع العايب
- نحن والجان البرهان أن الشيطان لا يدخل جسد الإنسان / خالد محمد شويل
- الذات بين غرابة الآخرية وغربة الإنية / زهير الخويلدي
- مكامن الانحطاط / عبدالله محمد ابو شحاتة
- فردريك نيتشه (1844 - 1900) / غازي الصوراني
- الانسحار / السعيد عبدالغني
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- سيرورة التطور والنضج العقلي عند الأطفال - أسس الرعاية التربو ... / مصعب قاسم عزاوي
- ازدياد التفاوت بين الطبقات الاجتماعية / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - توني جرجس توفيق - القدر