أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علاء اللامي - -لاس فيغاس حجي حمزة- والأسئلة الحرجة!














المزيد.....

-لاس فيغاس حجي حمزة- والأسئلة الحرجة!


علاء اللامي

الحوار المتمدن-العدد: 6314 - 2019 / 8 / 8 - 15:43
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الأسئلة التي يهرب من طرحها كثيرون بخصوص حادثة وظاهرة حجي حمزة كثيرة ومنها مثلا:
1-هل من المعقول أن شخصا واحدا كهذا الشخص (هناك من يقول إنهما شخصان: حجي حمزة الشمري وحسين الزهراوي) أنشأ إمبراطورية القمار والجنس والمخدرات هذه بجهوده الفردية؟
2-من كان يحميه ويساعده على الاستمرار حتى الآن؟ وهل سيحاسب هذا الحامي؟
3-لماذا كشف النقاب عن ملفات الحجي واعتقل هوو اعوانه في هذا التاريخ وليس قبله؟
4-لماذا يتكرر القول بأن هؤلاء الأشخاص وغيرهم ممن أغلقت لهم عشرات المقرات يدعون الانتماء إلى الحشد الشعبي؟ وهل من الصعب ضبط المنتمين إلى الحشد الشعبي من منتسبين وكوادر وقادة في قوائم رسمية معلنة؟
5-هل يتعلق الأمر بكبش فداء لإنقاذ الهيكل الفاسد الأكبر؟
6-هل الدافع لهذه الغارة دافع أخلاقي أم مالي يتعلق كما قالت تقارير بتحول تلك الصالات المشبوهة (إلى أماكن غسيل أموال لرجال أعمال/ تقرير وكالة ناس- رابط 3)؟ ومن هم رجال الأعمال هؤلاء؟
7-ألن تنتهي هذه الهرجة خلال الأيام أو الأسابيع القادمة كما انتهت سابقاتها وتطوى صفحة الرجل بطريقة ما فيقدم إلى المحاكمة ويصدر بحقه حكم معين ليطلق سراحه بموجب قانون العفو؟
8-أين الخلل في هذه القضايا والظواهر؛ هل هي في الأشخاص أم في النظام السياسي والاجتماعي القائم؟ في الأغصان والبراغي أم في شجرة والماكنة؟
*تفاصيل: قال خبير قانوني عراقي إن ما تدره صالات القمار وبيوت الدعارة وبيع النساء والمخدرات والفنادق الموجودة في منطقة محددة في العاصمة بغداد، وقد شبهت تلك المنطقة بمدينة لاسا فيغاس الأميركية المعروفة بنشاطات كتلك تفوق ما تأمله حكومة بغداد من حكومة إقليم كردستان كحصة للحكومة الاتحادية من نفط الإقليم. (أما الكاتب هشام الهاشمي فقد قدر عدد صالات التي تمارس فيها هذه الأنشطة هذه النشاطات بحوالي 72 صالة مرخصة من قبل الحكومة وأن هذه الصالات ليست محصورة في بغداد فقط بل في عدد من المحافظات أيضا/ تصريح لقناة الشرقية). وكانت قوة من الحشد قد اعتقلت شخصا يدعى حجي حمزة الشمري و25 من أتباعه ومعاونيه يدعون انهم ينتمون إلى الحشد الشعبي في عملية أمنية./رابط1.
وكان القيادي الصدري حكيم الزامي قد علل سكوت أجهزة الدولة على إمبراطوريات الفساد بتلقي الرشى وتورط ضباط حكوميين في حماية الفاسدين وأضاف الزاملي أن هذه الشبكات الإجرامية تدار من قبل عصابات إجرامية اجنبية خارجية وشخصيات عراقية و(بعض المليشيات المتورطة بهذا الأمر).رابط 2.
الرباط 1:
https://baghdadtoday.news/ar/news/92603/%D9%85%D9%86-%D9%87%D9%88-%D8%AE%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%A9-%D8%A7%D9%83%D8%A8%D8%B1-%D8%B2%D8%B9%D9%8A%D9%85-%D9%85%D8%A7

الرابط 2:
https://baghdadtoday.news/ar/news/92614/%D9%82%D9%8A%D8%A7%D8%AF%D9%8A-%D8%B5%D8%AF%D8%B1%D9%8A-%D9%84%D9%87%D8%B0%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A8%D8%A8-%D8%B3%D9%83

الرابط 3:
https://www.nasnews.com/%d8%a7%d9%84%d9%86%d9%88%d8%b1%d9%8a-%d9%8a%d9%83%d8%b4%d9%81-%d9%87%d9%88%d9%8a%d8%a9-%d8%a3%d8%a8%d8%b1%d8%b2-%d8%b4%d8%ae%d8%b5%d9%8a%d8%aa%d9%8a%d9%86-%d8%a3%d8%b7%d8%a7%d8%ad%d8%aa-%d8%a8%d9%87/

*كاتب عراقي






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ملعب كربلاء: القداسة في بلد منتهك السيادة!
- الجينولوجيا تحرج دعاة الفينيقية بلبنان!
- رفات عسقلان: الجينولوجيا كسلاح بيد الخطاب الصهيوني العنصري!
- إعادة إعمار الموصل: سننتظر طويلا!
- النبي إبراهيم بين التوراة والأركيولوجيا
- مَن هم بناة أورشليم القدس الأوائل؟
- المعجم الطائفي والفرق بين البحراني والبحريني؟
- تقاعد النواب والسرقة المفضوحة لمادة تخص المرضى والمصابين أثن ...
- مشروع قانون المحكمة الاتحادية العليا يخرق الدستور في ثلاثة م ...
- دستور دولة المكونات رسخ الطائفية وفتح باب التقسيم!
- السيستاني يحذر من عودة داعش وينتقد النظام الحاكم بحدة!
- أورشليم القدس في العصر البرونزي: الاسم والهوية!
- زرياب الموصلي -الطائر الأسود الجميل- والفنان الذي ظلمه التار ...
- شيوعيو اقتصاد السوق الاجتماعي وقصة الفجل الأحمر!
- كتاب خزعل الماجدي: ملوك سومريون أم أنبياء توراتيون؟
- كيف نقرأ علم الآثار -الإسرائيلي-: كتاب فنكلشتاين مثالا!
- قصة لطيفة عن ثنائية -التخلف والتحضر- في المعجم السياسي المعا ...
- هيفاء الأميرن وجفصة الجفصات البيروتية
- التحالف الجديد مع حزب المتصهين مثال الآلوسي لطخة عار على جبا ...
- قصة صفحتي الملغاة على الفيسبوك!


المزيد.....




- الاتحاد الأوروبي: ندعو للتهدئة في القدس.. وإخلاء فلسطينيين م ...
- ألماني يلتقط صوراً من طائرة هليكوبتر ويكشف جمالاً خفياً في ا ...
- ارتفاع حصيلة القتلى في اضطرابات كولومبيا المستمرة إلى 27
- الاتحاد الأوروبي: ندعو للتهدئة في القدس.. وإخلاء فلسطينيين م ...
- سقوط العشرات بين قتيل وجريح بتفجير قرب مدرسة في كابل
- العلماء يقدمون دليل براءة سيدة أسترالية أدينت عام 2003 بقتل ...
- هجوم جديد بطائرة مسيرة على قاعدة تضم أمريكيين في العراق
- شاهد: افتتاح الشواطئ الخاصة في اليونان تمهيداً لعودة السياحة ...
- شاهد: افتتاح الشواطئ الخاصة في اليونان تمهيداً لعودة السياحة ...
- هجوم جديد بطائرة مسيرة على قاعدة تضم أمريكيين في العراق


المزيد.....

- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - علاء اللامي - -لاس فيغاس حجي حمزة- والأسئلة الحرجة!