أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نور عمر - أين اختفى الشعب الإماراتي؟














المزيد.....

أين اختفى الشعب الإماراتي؟


نور عمر

الحوار المتمدن-العدد: 6256 - 2019 / 6 / 10 - 15:02
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



يغيب الشعب في المشهد الإماراتي تماما، فلا تسمع من هنا أو هناك إلا أن الشيخ قرر وأمر وأصدر وبادر. أما الشعب فلا يبدو منه إلا من أراد له ذلك الشيخ أو غيره التلميع ليتصدر مشهدا ما، وهذا الأخير بالضرورة يتبنى الفكر الشيخي بتوجه ديني يحاكي فيه ثقافة الإماراتي أو يتبنى الفكر الشيخي وينطق بالإنجليزية فيتلمع ويلمع شيخه معه في المحافل الدولية.

ولا يختفي الشعب الإماراتي صدفة، بل عن سبق إصرار، فالخطاب الشيخي موجه بلغة متلقيه فتجده بالعربية مختلفا تماما عن الخطاب بالإنجليزية.

في الخطاب العربي اللغة عربية والتوجه إسلامي أو على الأقل يتحدث باسم الإسلام، أما بالإنجليزية فهو حديث "متحرر" ويتبنى وجهة المستعمر صهيونا كان أم أمريكا والأمثلة على ذلك كثيرة.

في طيران الإمارات تجد قائمة الطعام والشراب بالعربية والإنجليزية، العربية تعرض المشروبات الحلال فقط، عصائر ومرطبات. أما الإنجليزية فتعرض المشروبات الروحية فالشعب "لن يفهم".

يتأمل محمد بن راشد في كتابه "تأملات في السعادة والإيجابية" بوجهين مختلفين. بالعربية يقول أن هتلر يسجل اسمه "كأسوأ القادة التاريخيين وأكثرهم سلبية" بينما بالإنجليزية تقول الفقرة نفسها أن هتلر تسبب بأفظع الكوارث البشرية "المحرقة اليهودية" ولذلك بالذات فقد كان الأسوأ، والشعب "لن يقرأ".

بالعربية يغني الإماراتي حسين الجسمي قصيدة "كونوا مع الحق"، يرفض فيها أن يبيع القدس ويستسلم، وبالإنجليزية يقول خلف الحبتور -البارز إماراتيا- أن الأوان قد آن للعرب لكي ينسوا تحرير فلسطين ويتقبلوا الإسرائيلي كأمر واقع بل وينشر ذلك في صحيفة "هآرتس" العبرية، والشعب "لن يقرأ وإذا قرأ لن يفهم".

بالعربية تملك الإمارات قائمة من قوانين مقاطعة للكيان الصهيوني بينما تفتتح محالا ومستشفيات للإسرائيلي في عقر دارها وباسم"خيبر" تحديدا، والشعب "لن ينتبه".

بالعربية تكرم الإمارات معلمة فلسطينية وكاتبا فلسطينيا وبالإنجليزية تنشر الصحافة الإسرائيلية افتتاح ممثلية إسرائيلية في أبوظبي وقدرة الإسرائيلي على التوجه إلى الإمارات"العربية" دون الحاجة إلى استصدار الفيزا، والشعب "لن يعترض".

بالعربية بلاد العرب أوطاني وبالإنجليزية تنشر تقارير تشير إلى خضوع هذا الشيخ أو ذاك للعلاج في مشفى في يافا وما حولها- المسماة تل أبيب تحت الاحتلال، والشعب "لن يدري".

بالعربية لا يرحب بك إن ختم الإسرائيلي جواز سفرك وبالإنجليزية يتفق الطرفان على عدم ختم جوازات المسافرين الإماراتيين المتوجهين للاستجمام في فلسطين المحتلة على رفات الشهداء، وذلك للتعاطي مع الرفض العربي -أو ما بقي منه- للتصهين، والشعب"يريد الرفاهية على كل حال".

ولا تسمع صوته يغرد خارج السرب، ترى أين اختفى الشعب الإماراتي؟



#نور_عمر (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول الانتخابات في البرازيل مع عالم الاجتماع والفيلسوف الماركسي ميكائيل لووي - اضواء على احداث ساخنة
حوار مع صلاح عدلي الامين العام للحزب الشيوعي المصري حول اوضاع ومكانة القوى اليسارية والتقدمية في مصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- جوليا بطرس والتطبيع!


المزيد.....




- الجيش الأردني يعلن إحباط محاولة تسلل وتهريب كميات كبيرة من ا ...
- بعد الطرود المفخخة.. إرسال طرد -دموي- إلى السفارة الأوكرانية ...
- البيت الأبيض يصحّح تصريحات بايدن حول نيته التفاوض مع بوتين
- واشنطن تدرج شركة -فاغنر- العسكرية الروسية على قائمة -منتهكي ...
- هابل يرصد تصادم مجرتين -غير عاديتين- في -رقصة مذهلة-
- الكرملين يشترط الاعتراف بضمّ -الأقاليم الجديدة لروسيا قبل ال ...
- السوداني يحدد مرشحي حقيبتي البيئة والاعمار ويوجه طلباً للبرل ...
- دول الاتحاد الأوروبي تتفق على تحديد سقف أعلى لسعر النفط الرو ...
- وزير الخارجية التركي: من الخطأ اعتبار التطبيع مع إسرائيل -خي ...
- فيديو يوثق قتل جندي إسرائيلي لشاب فلسطيني من المسافة صفر


المزيد.....

- دفاعاً عن النظرية الماركسية الجزء 2 / فلاح أمين الرهيمي
- إريك بلان، كارل كاوتسكي والطريق الديمقراطي للاشتراكية / جون ماروت
- التقرير السياسي الصادر عن أعمال دورة اجتماعات المكتب السياسي ... / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تحولات المثقف المصري / بهاء الدين الصالحي
- بصمة عراقية / سعد الكناني
- التطورات المخيفة للاقتصاد العالمي القادم / محمود يوسف بكير
- صدور العدد 58 من «كراسات ملف» / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- التلاعب السياسي عبر الأدلجة التضليلية للأزمة 2-2 / حسين علوان حسين
- البطالة كعاهة رأسمالية طبقية لا علاج لها / عبد السلام أديب
- جريدة طريق الثورة، العدد 68، جانفي-فيفري 2022 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نور عمر - أين اختفى الشعب الإماراتي؟