أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - البديل الذي إختاره الشعب ويتمسك به














المزيد.....

البديل الذي إختاره الشعب ويتمسك به


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6250 - 2019 / 6 / 4 - 16:44
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


عندما يقوم أعضاء معاقل الانتفاضة من أنصار منظمة مجاهدي خلق بتسجيل أکثر من 262 حركة احتجاجية نظمتها مختلف الشرائح للمواطنين الإيرانيين ضد النظام في العاصمة طهران و78 في غيرها من المدن الإيرانية، من غير النشاطات والتحرکات الاخرى للجاليات الايرانية في أنحاء العالم، وعندما تکون هذه التحرکات والنشاطات متزامنة ومتناغمة مع دور وحضور المقاومة الايرانية ومنظمة مجاهدي خلق في داخل وخارج إيران وإن کل ذلك يأتي بعد إنتفاضة 28 کانون الاول2017 التي قادتها المنظمة بإعتراف الملا خامنئي نفسه، فإن ذلك له معنى واحد لايمکن التغافل والتغاضي عنه أبدا وهو إن الشعب الايراني قد إختار المقاومة الايرانية ومنظمة مجاهدي خلق کبديل لنظام الملالي ويتمسك بهذا البديل الى النهاية ويصر عليه إصرارا.
نظام الملالي وبعد أن فشل فشل ذريعا في إخماد التحرکات الاحتجاجية وإنهاء نشاطات معاقل الانتفاضة ودورها القيادي وبعد أن أخفق تماما في الحد من دور وحضور المقاومة الايرانية ومنظمة مجاهدي خلق، مثلما إنه لايستطيع ولايتمکن من مواجهة التهديد الخارجي ضده والمتمثل بالعقوبات الامريکية وعدم تمکنه من إيقاف عجلة التطورات والمستجدات في العالم والمنطقة وإيڕان والتي لاتسير جميعها الى صالحه، فإنه يريد أن يجرب حظه العاثر في الطعن بدور المقاومة الايرانية ومنظمة مجاهدي خلق وحضورها بين أوساط الشعب الايراني بعد أن صارت قضية التغيير مطروحة وصارت الانظام تتوجه للمقاومة الايرانية ومنظمة مجاهدي خلق بإعتبارها البديل الوحيد الذي له ثقل کبير جدا في داخل وخارج إيران بحيث لم ولا ولن يتسنى لأي طرف إيراني آخر.
الملالي المرعوبون في طهران يريدون أن يسوقوا زعمهم الخائب بعدم وجود بديل لهم أو على الاقل يحاولون الإيحاء والاشارة لأطراف أثبتت مسيرة 40 عاما بأنه لم يکن لهم أي دور أو تأثير في داخل وخارج إيران، ومن دون أدنى شك، فإن مساعي النظام الحميمة هذه تأتي خوفا ورعبا من التوجهات الدولية المتزايدة للمقاومة الايرانية ومنظمة مجاهدي خلق والإشادة والاعتراف بتأثيراها على الاوضاع في داخل إيران، وإن النظام يتابع ويراقب بمنتهى الوجل الاستعدادات الجارية من أجل تنظيم تظاهرات ضخمة في بروکسل في 15 من الشهر الجاري حيث يٶکد خلاها الالاف من الايرانيين الاحرار إلتفافهم حول المقاومة الايرانية ومنظمة مجاهدي خلق والتمسك بها کبديلا للنظام المتهاوي الذي سيطالبون بإسقاطه، وإن هکذا محاولات بائسة من جانب النظام الذي قد تزلزلت أرکانه وصار يترنح، هي محاولات عقيمة ولايمکن أبدا أن تتمخض عن أية نتيجة.



#فلاح_هادي_الجنابي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إنه الشعب الذي يطعنکم
- الشعب يريد الانتقام من نظام الملالي
- اللاحل.. الحقيقة التي تصفع نظام الملالي بقسوة
- المتطرفون الارهابيون لايٶمنون بالسلام والحوار
- ملالي إيران يبحثون عن العقلاء في أمريکا
- 40 عاما من إرهاب نظام الملالي
- لکي يتم ضمان عدم إستمرار دعم الملالي للإرهاب
- الافاعي والعقارب في طهران في مواجهة مصيرية
- بهذه الاوضاع المزرية يحاربون أمريکا
- ذعر في بيت ملالي إيران
- الشعب مصر على إسقاط نظام الملالي
- العقوبات الهمجية لنظام الملالي مستمرة
- فشل عام لنظام الملالي ورعب من المستقبل
- الشعب الايراني لن يرضى بأقل من إسقاط نظام الملالي
- مستنقع نظام الملالي
- طريق لابد أن يمشي فيه ملالي إيران
- الملالي بين سندان الضغوط الخارجية ومطرقة الرفض الشعبي
- لکي يتم إلقام نظام الملالي حجرا
- موعد مع السقوط
- ورطة الملالي القاتلة


المزيد.....




- حزب التجمع ينعي رئيس وزراء مصر السابق ..
- مجموعة مجاناً في ذيقار، توفر حوائج الفقراء طوعاً
- حزب التجمع يطالب بتحديد موعد بداية الحوار الوطني .. و يحذر م ...
- إصابة فلسطينيين خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي بأريحا
- نص بيان الهيئة الإدارية الوطنية للاتحاد العام التونسي للشغل ...
- جورج بيل: مواجهات بين مشيعين ومتظاهرين في جنازة الكاردينال ا ...
- المظاهرات في إيران: قوات الأمن تستهدف عيون المتظاهرين
- الشيوعي العراقي يلتقي وفد الاتحاد الوطني الكردستاني
- وصفتها بـ-الفاشية والعنصرية-.. حزب العمال -يجبر- نائبة بريطا ...
- الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين: الخطة الأمنية الأمريكية من ...


المزيد.....

- يناير المصري.. والأفق ما بعد الحداثي / محمد دوير
- احتجاجات تشرين 2019 في العراق من منظور المشاركين فيها / فارس كمال نظمي و مازن حاتم
- أكتوبر 1917: مفارقة انتصار -البلشفية القديمة- / دلير زنكنة
- ماهية الوضع الثورى وسماته السياسية - مقالات نظرية -لينين ، ت ... / سعيد العليمى
- عفرين تقاوم عفرين تنتصر - ملفّ طريق الثورة / حزب الكادحين
- الأنماط الخمسة من الثوريين - دراسة سيكولوجية ا. شتينبرج / سعيد العليمى
- جريدة طريق الثورة، العدد 46، أفريل-ماي 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 47، جوان-جويلية2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 48، سبتمبر-أكتوبر 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 50، جانفي-فيفري 2019 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - البديل الذي إختاره الشعب ويتمسك به