أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صلاح الحريري - أصول فهم القرآن-9-السنة ليست مفسرة، شارحة، مكملة، قاضية-ب














المزيد.....

أصول فهم القرآن-9-السنة ليست مفسرة، شارحة، مكملة، قاضية-ب


صلاح الحريري
(Salah Alhariri)


الحوار المتمدن-العدد: 6122 - 2019 / 1 / 22 - 19:40
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


تكلمنا في أصول فهم القرآن-8-عن المقدمة ، ما هي؟،و عن بعض المقدمات الفاسدة التي أدت إلى إساءة فهم القرآن مثل قولهم السنة مفسرة، شارحة، مكملة، قاضية على القرآن

بينّنا أنهم حتى لا يفهمون معنى المصطلحات التي يطلقونها ، أي أنهم عاجزين عن البيان ،فكيف يكلمون الله في القرآن، كيف يخاطبون القرآن الذي هو أبو البيان،قلنا أن الله يعلم خللهم النفسي و العقلي،ويمكن أن يخاطبهم ويكلمهم هو على قدر مشاكلهم اللغوية و النفسية ،لكنه يريدهم هم أن يكلموه....وهكذا تكون الصلاة..هكذا تكون الصلة...هو يكلمهم و هم يكلمونه..لا حوار الطرشان...هو يكلم عَجَزة ..وهم موهومون أنهم يكلمونه..وما هم بمكلمين إياه .

قبل أن ننتقل إلى باقي المقدمات الفاسدة ، أحب أن أشير إلى بعض النقاط المتعلقة بجزئية السنة مفسرة،شارحة،مكملة،قاضية على القرآن............يقول قائل : أنا فهمت معنى مكملة و قاضية،و فهمت أنه لا يصح بأي حال من الأحوال أن نقول السنة مكملة للقرآن أو السنة قاضية على القرآن..........لكن ما المانع أن تكون السنة مفسرة أو حتى شارحة للقرآن ؟ أوليس النبي محمد هو الذي أتى بالقرآن؟ فبالتالي يكون هو أكثرنا فهما للقرآن..و بالتالي يفسر القرآن في سُنّتِه.

ما المانع أن تكون السنة مفسرة للقرآن ؟

أقول...لا مانع...لكنك نسيت سيادتك أننا قلنا أن لفظ السنة لفظ خاطئ تدليسي..........الصواب أن تقول المرويات..هذه المرويات ظنية ثبوتاً و لفظاً و معنى...أدوات حفظ البيانات كانت لا تزال بدائية ، لم يكن هناك طباعة ، لم يكن هناك كمبيوتر و هارد ديسك و سي دي أو دي في دي أو كارتة ميموري أو حتى شرائط كاسيت .

هل شرع النبي في تفسير القرآن فقال في الحديث الفلاني :حديث تفسير سورة الفاتحة ، حديث تفسير سورة البقرة ،حديث تفسير سورة آل عمران ، حديث تفسير الآيات من 100 إلى 130 من سورة البقرة ،هل يوجد حديث أو بالأصح مروية بهذه المواصفات في السنة أو الحديث أو بالأصح المَرْويّات ؟..........لا يوجد ..

إن ما فسره النبي في المرويات هو آيات أو أجزاء من آيات متفرقات لا رابط بينها ، ومع ذلك فهذه المتفرقات ظنية الثبوت ظنية اللفظ ظنية المعنى . وهي لا تتعدى 0.5% من القرآن ، آيات ،أجزاء من آيات ،متفرقات ،لا رابط بينها ، و تقول السنة مفسرة للقرآن.

إن عدد آيات القرآن هو 6236 آية ، 0.5% تساوي 30 آية ، ثلاثون آية من 6236 آية أو حتى 1% فيكون 62 آية هي التي فسرتها السنة من القرآن...بالطبع قال مجاهد ،قال ابن مسعود ، قال ابن عباس ، قال قتادة ، قال الضحاك كل ذلك ليس من السنة بل ليس من المرويات..هذه الآية نزلت في كذا ، هذه الآية نزلت في كذا..يعني أسباب النزول ..كل ذلك ليس تفسيراً للقرآن ، تفسير للقرآن يعني : هذه الآية تعني كذا ، هذه الجملة من الآية تعني كذا،هذه اللفظة تعني كذا ، هذا الحرف يعني كذا،هذه الكلمة تعني كذا ،علاقة هذه الآية بتلك الآية هي كذا ،علاقة هذه السورة بتلك السورة هي كذا...هذا هو التفسير...يعني حضراتكم مفهوم التفسير ذات نفسه لا تعرفونه...وحتى هذه المرويات التي لا تتعدى 60 مروية تفسر أجزاء من القرآن هي ظنية الثبوت ، ظنية اللفظ ، ظنية المعنى.

ظنية الثبوت يعني أن أصح حديث مروي عن النبي لا يمكن أن نجزم بأن النبي قاله فعلاً ،بل نقول أغلب الظن أن النبي قاله...95% النبي قاله،لكن لا يزال احتمال 5% ألا يكون النبي قد قاله .

ظني اللفظ : أي أن الحديث مروي بالمعنى

ظني المعنى : تعني أنه حتى المعنى الذي رواه الصحابة قد يكونوا أساؤا فهمه ، وما أكثر المرويات التي تدل على على هذا المفهوم (إساءة فهم المعنى) ما أكثر ما قالت عائشة في المرويات : و الله ما قال النبي ذلك و إنما قال كذا..والله ما قال النبي ذلك وإنما قال كذا . يعني حتى المعنى هو أيضاً ظني ، يعني قد يكونوا فهموه في تلك المروية أو تلك، و قد يكونوا أساؤا فهمه .

النبي في المرويات هو هو نفسه أشار إلى آلية تفسير القرآن ، و هو أن القرآن يفسر بعضه بعضاً ،يفسر نفسه بنفسه .كما في حديث الذين آمنوا ولم يلبسوا إيمانهم بظلم ،قالوا و أينا لا يظلم نفسه ، قال النبي ليس هو ذاك و إنما المراد الظلم الذي في قوله تعالى (إن الشرك لظلم عظيم) ففسر (لم يلبسوا إيمانهم بظلم ) أي بِشِرْك ،يعني حتى في المرويات قد ألمح النبي إلى آلية فهم القرآن .

وهكذا فقولهم :السنة مفسرة للقرآن ...تعبير خاطئ ..لماذا؟ لأنه ووفق كلامهم السنة مفسرة لبعض القرآن و ليس لكل القرآن ،وهذا البعض لا يتجاوز 60 آية 1% من القرآن ، و هذا البعض هو ظني الثبوت ظني اللفظ ظني المعنى.



يقولون ...فتح الباري في شرح صحيح البخاري...كذا في شرح صحيح مسلم....وهكذا ،شرح كذا من السنة، شرح صحيح البخاري ،شرح صحيح مسلم ، شرح موطأ مالك، شرح مسند أحمد ..لكن هل وجدنا كتاب يزعم صاحبه أنه شرْح القرآن..لا يوجد .لا يوجد مثلاً : أضواء البيان في شرح القرآن للعَلّامة الفلاني...الميزان في شرح القرآن للعلامة الفلاني..لماذا ؟ لأن القائل بذلك يحكم لا شعورياً بأنه يملك الحقيقة و امتلاكه للحقيقة يؤهله للحكم على القرآن ،في حين أن القرآن نفسه هو الحقيقة ،هو الحاكم و ليس المحكوم وبالتالي يقولون الميزان في تفسير القرآن ،أضواء البيان في تفسير القرآن،تفسير القرطبي ، تفسير ابن كثير ، تفسير الكشاف,لكن لا يمكن أن يقولوا ..الميزان في شرح القرآن ، أضواء البيان في شرح القرآن، شرح القرطبي،شرح ابن كثير،شرح الكشاف...وحسناً فعلوا..لكن المشكلة أنهم قالوا تفسير لكن أصحاب المقدمات الفاسدة فعليّاً قضوا على القرآن.جعلوا القرآن مقضيّاً عليه وليس قاضياً .

قالوا تفسير لكنهم تخطوا تفسير ليس إلى شرح القرآن أو حتى تكميل القرآن بل إلى القضاء على القرآن.

نكمل في المقالات التالية ،أرجو ألا أكون قد أطلت .......وشكراً.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,232,573,875
- أصول فهم القرآن-8-السنة ليست مفسرة،شارحة،مكملة، قاضية-أ
- أصول فهم القرآن-7-الناسخ والمنسوخ-ب
- أصول فهم القرآن-6-الناسخ والمنسوخ-أ
- أصول فهم القرآن-5-هل أفلح أو يفلح المنطق الإرسطي في فهم القر ...
- أصول فهم القرآن-4-وجه إعجاز القرآن-د-
- أصول فهم القرآن-3-وجه إعجاز القرآن-ج-
- أصول فهم القرآن-2-وجه إعجاز القرآن-ب-
- أصول فهم القرآن-1-وجه إعجاز القرآن-أ-
- المبروك ابن بَدَوِيّة
- مدينة الإنسان[1]
- ماذا يريد الله للعرب؟! وما هو مستقبل العرب؟!
- حقيقة القرآن تبشر بالمسيحية الحقيقية....6
- حقيقة القرآن تبشر بالمسيحية الحقيقية....5
- حقيقة القرآن تبشر بالمسيحية الحقيقية....4
- حقيقة القرآن تبشر بالمسيحية الحقيقية....2
- باطن القرآن فعليّاً هو الظاهر....و ظاهره فعليّاً ليس بظاهر ! ...
- هل ظاهر القرآن......ظاهر؟!!!!
- اللاوعي و السفسطة


المزيد.....




- عراقجي: ما اقترحناه على اذربيجان كانت بموجب توجيهات قائد الث ...
- عراقجي: ما اقترحناه على اذربيجان كان بموجب توجيهات قائد الثو ...
- المسجد الاقصى المبارك وتغول الاحتلال
- شيخ الأزهر يعلق على خطف 300 فتاة في هجوم إرهابي بنيجيريا
- القطيبي يتقفى أسرة -آل تبون-.. يهود مترجمون تألقوا في سماء ا ...
- اشتباكات بين الشرطة الإسرائيلية ويهود متشددين بسبب دميتين في ...
- إسرائيل توافق على تطعيم الفلسطينيين الحاملين تراخيص عمل في ا ...
- بمناسبة مرور عام على اتفاق الدوحة.. تراشق الاتهامات بين حكوم ...
- عشرات المستوطنين يقتحمون باحات المسجد الأقصى
- -البام- يقبل تعديل -القاسم الانتخابي- ويتراجع عن ترشيح اليهو ...


المزيد.....

-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي
- للقراءة أونلاين: القبر المحفور للإسلام - دراسة نقدية شاملة ... / لؤي عشري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صلاح الحريري - أصول فهم القرآن-9-السنة ليست مفسرة، شارحة، مكملة، قاضية-ب