أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نبيل عبد الأمير الربيعي - الديوانية حبيبتي














المزيد.....

الديوانية حبيبتي


نبيل عبد الأمير الربيعي
كاتب. وباحث

(Nabeel Abd Al- Ameer Alrubaiy)


الحوار المتمدن-العدد: 6009 - 2018 / 9 / 30 - 22:21
المحور: الادب والفن
    


الديوانية حبيبتي
لن أسمح لأحد أن يزاحمني في حب معشوقتي (الديوانية), فهي حبي الأول وعشيقتي, وزاد ميعادي وماء منتهاي. أعيد الذاكرة إلى الوراء, حيث المكان الأول والأثير على القلب, محلة الجديدة ومقهى الحاج سعيد, ومقهى صنگر, والصوب الصغير, والسوق الكبير, وشارع العلاوي ومكتبة مطرود ومكتبة هاشم المگصوصي, والعم جاسم يفترش كتبه لبيعها على رصيف مدخل السوق.
مقهى الحاج سعيد تجمع الأدباء والشعراء والفنانين, كزار حنتوش وهو يغادر دار إقامته, ألمحهُ متأبطاً كتبه وجرائده ومجلاته, وهناك استاذنا في متوسطة الجمهورية الرسام رسمي كاظم الخفاجي الخالد, وبشير مهدي الفنان التشكيلي الأممي صاحب المسيرة المعطاء وأحد اقطاب جماعة السبعينيات, والناقد الأدبي منير ياسين, نتابع كتاباته المنشورة في جريدة طريق الشعب, والروائي علي عبد العال, والقاص سلام إبراهيم حاملاً زوادته الممتلئة بقليل من زاد الروح, حيث كتب تجلياته الواقعية وصور عبث الحياة ولامبالاتها القاسية, وخطاه الحميمية.
علي الشباني خطواته الأولى المثقلة بأشواقه الحالمة بهدم الجدران المقيتة, الحالم بهدم كل الجدران من خطوات سجنه السياسي الأول, التي تفصل الإنسان عن أخيه الإنسان, لقد شغف بحب شجرة الانسانية وسقاها بماء الصبر لتزهر بكلمات العاشقات, ولتعجن ارغفة القلب, وأن يكون جسراً على نهر الديوانية, كي يُعيّن الناس على اجتياز النهر إلى فصائل الأنصار, كان يسخن الزاد ليلاً في انتظار الفقراء والمغلوبين والمطاردين, إلاّ أنه كان نهراً خافقاً ليسقي حقول الفقراء, لكن الماء هجر مجراه, فكتب قصائده الزاهرة المشرقة, ونصوص تترنح بأصوات الغسق الهابط على الديوانية, وأفاريز الطرقات تطلق اصواتها احتفاءً منك لأنك المعطي كلماته المجنحة, ولأنك المانح أوراقه المخلّصات, فصنعت ووهبت قلباً, وسعنا جميعاً وغمرتنا بتلك الاشراقات التي لن ينسدل عليها الستار اعواماً واعوام.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي
أحمد عصيد كاتب وباحث في حوار حول الدين و الاسلام السياسي والانتقال الديمقراطي والقضية الأمازيغية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- التدين الشعبي وثقافة البحث عن المنقذ
- حقائق حول الديانة الإيزيدية
- ثورة الزعيم الروحي للكُرد الشيخ عبيد الله النهري 1880م (الحل ...
- ثورة الزعيم الروحي للكُرد الشيخ عبيد الله النهري 1880م (الحل ...
- ناجح المعموري... غواية الأسطورة وسحر الكلام
- الديمقراطية في العراق تحت قانون انتخابي مجحف
- المفكر الماركسي كريم مروة في محلية بابل للحزب الشيوعي العراق ...
- الشيخ إبراهيم بن سليمان القطيفي آخر المراجع العلمية العليا ف ...
- قراءة في الأعمال الشعرية الكاملة للشاعر علي الحسيني
- سجن نقرة السلمان أول جمهورية شيوعية حرّة في عمق الصحراء
- في ذكرى رحيل الصحفي الساخر شمران الياسري
- حزب الزعيم عبد الكريم قاسم الذي لم يرى النور
- محطات من سيرة حياة المناضل والمفكر عامر عبد الله (الحلقة الث ...
- يهود العراق والتمسك بالهوية الثقافية
- محطات من سيرة حياة المناضل والمفكر عامر عبد الله (الحلقة الث ...
- الروائية تسيونيت فتال تبحث عن جذورها العراقية
- محطات من سيرة حياة المناضل والمفكر عامر عبد الله (الحلقة الأ ...
- برزان التكريتي ومذكراته (السنوات الحلوة والسنين المرّة)
- العقيد الركن الطيار جلال الأوقاتي.. الوطني الذي اهملهُ التار ...
- مجلة الحكمة ودورها في نشكر الفكر التنويري في مدينة الحلة


المزيد.....




- ديار بكر.. نقطة وصل تاريخية بين الأناضول وإيران والعراق والش ...
- فنان روسي يشارك في معرض فن معاصر بالجيزة المصرية
- إلهام شاهين تشن هجوما حادا على الفيلم -المسيء- لمصر
- شاهد.. تسريب الفيلم -المسيء- لمصر بالتزامن مع استقالة مدير م ...
- مشاريع RT تترشح للنهائيات في مسابقة عالمية أخرى
- أثناء مشهد إطلاق نار.. الممثل الأمريكي أليك بالدوين يقتل مدي ...
- أغلبية مجلس الدار البيضاء تصادق على نظامه الداخلي
- انطلاق أولى جلسات مساءلة وزراء حكومة أخنوش الاثنين
- إلزام البرلمانيين بالإدلاء بجواز التلقيح لحضور الجلسات
- وفاة الشاعر العراقي “سمير صبيح” بحادث سير أليم


المزيد.....

- كتاب: بيان الفرودس المحتمل / عبد عنبتاوي
- أخْفِ الأجراس في الأعشاش - مئة مِن قصائدي / مبارك وساط
- رواية هدى والتينة: الفاتحة / حسن ميّ النوراني
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها / فاضل خليل
- مسْرحة دوستويفسكي - المسرح بين السحر والمشهدية / علي ماجد شبو
- عشاق أفنيون - إلزا تريوليه ( النص كاملا ) / سعيد العليمى
- الثورة على العالم / السعيد عبدالغني
- القدال ما مات، عايش مع الثوار... / جابر حسين
- في ( المونودراما ) و ما تيسر من تاريخها ... / فاضل خليل
- علي السوريّ-الحب بالأزرق- / لمى محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - نبيل عبد الأمير الربيعي - الديوانية حبيبتي