أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - بين لحسن مبروم وبوستة السرايري...














المزيد.....

بين لحسن مبروم وبوستة السرايري...


محمد الحنفي

الحوار المتمدن-العدد: 6007 - 2018 / 9 / 28 - 12:00
المحور: الادب والفن
    


كم هو عظيم...
حين كان يعطي...
من أجل الحركة...
من أجل العمال / الأجراء...
من أجل الكادحين...
من أجل الإنسان...
من فقدناه...
ممن كان رفيقا عزيزا...
سواء كان الفقيد...
سرايريا...
أو كان مبروما...
°°°°°°
فالفقيد...
مبروم لحسن...
والفقيد...
بوستة السرايري...
كانا مناضلين...
عظيمين...
كانا معا...
يضحيان بوقتهما...
بما يملكان...
من أجل الحركة...
من أجل الإنسان...
في كل بقاع العالم...
من أجل العمال الأجراء...
من أجل الكادحين...
°°°°°°
لقد جمعتهما الحركة...
جمعتهما التضحية...
جمعتهما...
عداوة مخزننا...
لكل من يسعى...
إلى تحررنا...
إلى ديمقراطية الشعب...
إلى تحقيق العدالة...
في توزيع الثروات...
في تقديم الخدمات...
وفرقت بينهما...
هجرة السرايري...
إلى غربته...
بعيدا...
عن هذا الوطن...
وبقاء مبروم...
متنقلا...
بين المدن...
بين القرى...
حتى صارت كل ذرة...
من تراب هذا الوطن...
تعرفه....
تعرف خطوه...
والسجناء في حينه...
يذكرونه...
والمناضلون الشرفاء...
يشتاقون...
إلى رؤيته...
°°°°°°
فالسرايري في غربته...
أعطى الكثير...
مما كان يوجه...
كل ممارسات الرفاق...
في هذا الوطن...
وفي كل دولة...
عاش فيها...
وفي كل مكان...
تواجد فيه الرفاق...
لأن فكر السرايري...
أممي...
كوني...
كفكر المهدي...
كفكر عمر...
كفكر أحمد...
°°°°°°
ومبروم كان يناضل...
كان يقاوم...
في كل الميادين...
اليتواجد فيها...
في كل المدن...
في كل القرى...
جتى صار قدوة...
في قيادته...
لنضالات العمال / الأجراء...
لنضالات الكادحين...
فيما ينتزعه...
من مكاسب...
لكل الكادحين...
°°°°°°
وكلا الفقيدين...
كان يفضح...
غصة التحريف...
في فكر اليسار...
حتى لا يتسرب...
أي شكل...
من أشكال التحريف...
إلى فكر الحركة...

ابن جرير في 27 / 09 / 2018

محمد الحنفي




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,238,901,365
- علم هو لا كالأعلام...
- منظومة المظالم...
- ما لي أرى ما لا أرى...
- الأعراب وحدهم يؤدلجون الدين الإسلامي.....33
- لك مبروم كل التقدير، كل الاحترام...
- مبروم الذي أعرفه...
- الأعراب وحدهم يؤدلجون الدين الإسلامي.....32
- على هامش الهجمة الشرسة في حق الرفيق علي بوطوالة: ما هو مشكل ...
- قيم، على قيم، على قيم...
- الأعراب وحدهم يؤدلجون الدين الإسلامي.....31
- الأعراب وحدهم يؤدلجون الدين الإسلامي.....30
- الأعراب وحدهم يؤدلجون الدين الإسلامي.....29
- هو أنت يا شهيدة...
- الأعراب وحدهم يؤدلجون الدين الإسلامي.....28
- الأعراب وحدهم يؤدلجون الدين الإسلامي.....27
- الأعراب وحدهم يؤدلجون الدين الإسلامي.....26
- الأعراب وحدهم يؤدلجون الدين الإسلامي.....25
- الأعراب وحدهم يؤدلجون الدين الإسلامي.....24
- الأعراب وحدهم يؤدلجون الدين الإسلامي.....23
- سمات ومسلكيات المناضل الطليعي تجسيد لقيم الاشتراكية العلمية. ...


المزيد.....




- شاهد: فنان نيجيري يحول بأنامله قشور جوز الهند لأعمال فنية
- -الجزيرة- مجددا...جزيرة فعلا وسط كل المفترقات
- المملكة الأردنية الهاشمية تفتتح قنصلية عامة لها بمدينة العيو ...
- المغرب يجدد بالقاهرة تضامنه الثابت مع الشعب الفلسطيني
- مصر القديمة: هل كانت زيارة شامبليون لمصر سببا في وفاته مبكرا ...
- القوانين الانتخابية.. الجدل يتواصل
- صحيفة -كورييري ديلا سيرا-: المغرب يتفوق على أوروبا في التلقي ...
- الناقد المسرحي حسن رشيد يدعو لعودة المسرح القطري إلى سابق عص ...
- فيلم إيراني ينافس على -الدب الذهبي- في مهرجان برلين السينمائ ...
- BBC: كيف رسم رئيس الوزراء البريطاني تشرشل مسار حياة الفنان ا ...


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد الحنفي - بين لحسن مبروم وبوستة السرايري...