أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - موسى فرج - كل العراقيين الرافضين للفساد مندسون وإن لم يعلموا...














المزيد.....

كل العراقيين الرافضين للفساد مندسون وإن لم يعلموا...


موسى فرج

الحوار المتمدن-العدد: 5938 - 2018 / 7 / 19 - 02:35
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


. كل العراقيين الرافضين للفساد مندسون وإن لم يعلموا...
. موسى فرج
كل العراقيين الجيدين بعثيين وإن لم ينتموا ...كان هذا شعار نظام صدام وهو شعار ينطوي على جانبين:
الأول: أنه يحشر قسراً كل العراقيين ضمن البعث... الا أن ذلك تبين كذبه بعد سقوط صدام وتشكيل هيئة اجتثاث البعث فقد تبين أنه رغم كل جهود البعث وكل جهود صدام واجهزته القمعية ورغم ربط إحساس العراقي بالأمان على حياته وحياة عائلته ومصدر رزقه بانتمائه للبعث فإن الغالبية العظمى من العراقيين رفضت الانتماء لحزب البعث وبالنتيجة لم يكونوا بعثيين...
الثاني: رغم أنه من غير المنطقي ان ينظر المرء صالحاً كان ام طالحاً لنفسه على أنه غير جيد وسيبندي فإن ارتباط الجودة بالانتماء للبعث لم تغر العراقيين بالانتماء إليه وتبين لاحقاً أن العراقيين الجيدين كانوا خارج أحضان البعث الدافئة وان من هم في حضنه الرؤوم – عدا الاستثناء منهم – غير جيدين وسيبنديه ...
سقط حكم الاستبداد وذهب شعاره الى معجم النكات الشعبية وحل حكم الفساد فابتدع شعار: كل الرافضين للفساد مندسون وإن لم يعلموا...وفي هذا لابد من لفت النظر الى قضيتين الأولى لغويه والثانية موضوعيه ...
الجانب اللغوي: لا يحتاج المرء لتصفح قواميس اللغة العربية ليفهم بأن مفردة المُندَسّ تعني المتخفي بين الجموع وفي هذه الحالة فإن الجموع هي الحالة العامة بينما المندَّس استثناء وبديهي أنه لا يعتد بالاستثناء في الحكم على الجموع ...
أمر آخر ...حتى النبي (ص) يوم حذر من الدساس فقد قصد به الخال ولم يقصد العم فقال: استَجِيدوا الخالَ فإن العِرقَ دسّاسٌ...وهذا يعني أن المندسّ في مظاهرات تموز إن وجد فإنما كان خالاً ولم يكُ عمّا...
فاذا كانت الجموع هي القاعدة والاندساس هي الاستثناء فهل يجوز التعامل مع مظاهرات تموز بالرصاص الحي ...؟ وإذا كان الخال هو من ينبغي توجيه البنادق إليه فَلٍمَّ تزوغ فوهاتكم عنه وتصوبوها للأعمام...؟
الجانب الموضوعي: 15عام والعراقي يتوجع باستعطاف ويطالب بتوسل ويتظاهر بأدب جم لكنكم كنتم تواجهونه بالصمم والاستخفاف واللامبالاة أفّإن غضب وركلكم على اقفيتكم وآذى فوهاتكم قلتم عنه مخرب ومندسّ ...؟
لنناقش الجانب الموضوعي برويه:
– العبادي يوجه والعبادي يقرر والعبادي يُفصّل...إذا الأمور تنحل بالتوجيهات وين جنت صار لك سنين والعالم تتلظى بين الفقر والبطالة وانعدام الخدمات...؟ لازم مشغول بالكتله الأكبر ...
- العبادي يأمر بصرف 3,5 تريليون دينار للبصرة فوراً...
مو تكَولون فلوس ماكو..؟ أشو طلعت الفلوس ، ومو تكَولون نظامنا برلماني حداثوي دستوري قانوني مؤسساتي..؟ أشو تحولتوا الى هارون الرشيد وأومأتم بطرف حاجبكم لحاجبكم إن أعطوه تريليونات من الدنانير وعشرة آلاف من الدرجات الوظيفية وما شاء من الجواري واترسوا خرجه رطبا...؟؟
اذا عندك هلكَد فلوس ليش صارهن ونايم عليهن ..؟ متخاف يكَولون عليك عكّه...؟.
خل شويه نحجي على التريليونات ...
-ترليونات الموازنه الحاليه وتتجاوز 104 تريليون دينار وهي ثاني أضخم موازنة في المنطقة بعد السعودية ...
-تريليونات مؤتمر الكويت بين الكاش والتعهدات تجاوزت 33 مليار دولار...
-تريليونات ارتفاع أسعار النفط فقد صدرت الموازنة الحالية محسوبة على أساس سعر 46 دولار للبرميل في حين سعر بيع البرميل اليوم تجاوز 72 دولار وهم ما يعني زيادة في الإيرادات الفعلية عن المخمنة تتجاوز 34% وتتجاوز 30 مليار دولار ...
هذا الكم الهائل من الأموال هل عالجت به فقراً...؟ لا...
هل عالجت به بطالة...؟ أيضا لا...
هل حسنت به كهرباء...؟ وايضاً لا...
بل على النقيض من ذلك لا يمر أسبوع دون أن تصدر فرمان جديد لفرض ضرائب جديده وخفض الرواتب والأجور، والأمر محصور بالفئات الدنيا أما برلمانيك ووزراءك ورئاساتك فالأمر لا يعنيهم البته ...
أمر آخر ...الى ماذا انتهت تهديداتك بالويل والثبور وعظائم الأمور للفاسدين ...؟.
- هل فتحت ملف فساد البنك المركزي الذي انت قلت بعظمة لسانك أن الفساد فيه يتجاوز 100 مليار دولار ...؟ لا ...
- هل فتحت ملف المشاريع الوهمية والفاشلة الذي يتجاوز 228 مليار دولار والمسؤولة عنه أمانة مجلس الوزراء ...؟ لا...
-هل استردت عقارات الدولة المنهوبة من قبل أحزاب السلطة والتي تتجاوز مجموع أقيامها نصف ترليون دولار...؟ لا...
لأن المعنيين بالملفات المذكورة هم البرامكة وأنت لست هارون فتحل عليهم نكبتك العزوم ...
حواريك يجتهدون في ابعادك عن مسؤولية ما يحصل وإلقاء اللوم على الحكومة السابقة لك وهي برئاسة أمين حزبك وليس بعيد، ثم يا اخي أنت ترى بأم عينيك أن "المندسون كما تسمونهم" لم يدخروا مقراً لأحد أحزاب السلطة أو يستثنوه من الحرق ..حزب الدعوه ، الحكمه ، المجلس الأعلى ،حزب الفضيله ..أليست هذه الأحزاب هي التي تمثل المكوّن المحسود والمتهم بأن يده بالدهن ...
من زمان وقد قلنا أنه نظام حكم البطانات وليس المكونات لكن بختكم بالوعي الجمعي ...
أما عن تخلل المظاهرات حرق وتجاوز على مفاصل الدولة فإنه مرفوض قطعاً ولكن يبرره عاملان الأول: منذ 7سنوات والمظاهرات مستمرة ولكنكم تعاملونها وفق منطق "الإمام الما يشوّر يسمّوه أبو الخركَ " فأراد القوم أن يعرفونكم ببعض من شارتهم ، الثاني: قيل قديماً أن الجنون حالة متقدمة من الغضب والمجنون ليس عليه حرج ولكن الحرج كل الحرج على من جننه...
ومن زمان قلنا لكم: فسادكم يسقطكم لكنكم لا ترعوون...
مرحى للرافضين للفساد أينما كانوا ومرحى للمتظاهرين في غضبهم وفي مرحهم ...






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تقارير منظمة الشفافية الدولية.. كيف يتم التعامل معها عراقياً ...
- . من أين تبدأ المعركة ضد الفساد في العراق ...؟ مثلما لا يمكن ...
- اذا كانت حملة العبادي على الفساد مثل موقفه من خصخصة جباية ال ...
- كلام في الحكم الصالح : . العراق دولة فاشله ..لماذا...؟ ...
- هل أن العبادي غير قادر على مواجهة الفساد ام انه غير جاد في ذ ...
- محاولات تخريب ما تحقق ..
- للأصوات الداعية للتعقل وعدم الانجرار للحرب ..
- ليست شوفينية ولا خيانه...
- الموقف المبدئي خير من التلجلج والترجرج حيال الاستفتاء ...
- جذور الاستفتاء...
- دور المغتربين العراقيين في ملاحقة سارقي أموال الشعب ..
- لمناهضي الفساد في العراق أشخاص ومنظمات..في العراق والخارج:دع ...
- في العراق. حكم البطانات بدلاً من حكم المكوّنات ...
- الفساد وعلاقته بتصنيف العراق كدولة فاشلة ..
- نحو دراسة علمية للفساد السياسي في العراق (ح:2): الفساد..مفهو ...
- نحو دراسة علمية للفساد السياسي في العراق .. . ...
- أي الضرب يؤلمك.. ضرب البنك الدولي أم ضرب موزَّه..؟ .
- صدور كتابان جديدان للسيد موسى فرج ..
- لم أجد غير موخيكا...
- . القُدوَه ... الذي تنكرت له عشيرته وأتباعه...


المزيد.....




- نتنياهو يتجه نحو معارضة حكومة يسارية
- القضاء الإسباني ينفي استدعاء زعيم جبهة -البوليساريو- على خلف ...
- حكومة ذي قار: تم الاتفاق على اطلاق سراح جميع المعتقلين المتظ ...
- السجن لقيادي بمنظمة بدر لاعتدائه على متظاهرين
- تنعي الحركة التقدمية الكويتية فقيدها الرفيق صالح محمد المورج ...
- بالصّور || ألآف الكولومبيين يشاركون بمسيرات منددة بالسياسات ...
- البيشمركة: مقاتلو حزب العمال شنوا هجوما على قواتنا في سيدكان ...
- تركيا تطلق عملية جديدة ضد حزب العمال الكردستاني شرقي البلاد ...
- المحرر السياسي لطريق الشعب:ما هكذا يقطع دابر الكوارث!
- تفاصيل هجوم عناصر حزب العمال الكردستاني على البيشمركة في أرب ...


المزيد.....

- دراسة ظاهرة الحراك الشعبي في مرحلة ما قبل (ربيع الشباب العرب ... / حسن خليل غريب
- كرّاس نصف السّماء : نصوص حول المرأة الكادحة / حزب الكادحين
- الحركة الاجتماعية بين التغيير السلمي وراديكالية الثورة / زهير الخويلدي
- النظرية والتطبيق عند عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فتيات عدن في مواجهة الاستعمار البريطاني / عيبان محمد السامعي
- أسباب ثورة 14 تموز 1958، (الوضع قبل الثورة)* / عبدالخالق حسين
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - الجزء الثاني / احمد حسن
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - مقدمة جوروج نوفاك / احمد حسن
- من تدويناتي بالفيسبوك / صلاح الدين محسن
- صفحات من كتاب سجين الشعبة الخامسة / محمد السعدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - موسى فرج - كل العراقيين الرافضين للفساد مندسون وإن لم يعلموا...