أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - شرعية تهجيَّر السكان الأصليين














المزيد.....

شرعية تهجيَّر السكان الأصليين


طلعت خيري

الحوار المتمدن-العدد: 5920 - 2018 / 7 / 1 - 01:13
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


شرعية تهجيَّر السكان الأصليين


لا يزل حزقيال يحوك المؤامرات الدينية ذات الأهداف السياسية على بيت إسرائيل والساكنين على ارض أورشليم لتهجيرهم طوعا --لقد أتاهم هذه المرة بأية تهددهم بالهلاك ان لم يخرجوا –آيته ان يحفر فتحة في حائط سور أورشليم أمام أعينهم ليلا وان يضع شيء على وجهه كي لا يرى الأرض عند خروجه-- فإذا سأله أهل أورشليم في الصباح ما هذا الذي تفعله –سيقول لهم هذه أية من الله لكم لتتهيئوا للجلاء والسبي وها أنا تهيئة مثلكم – فإذا خرجوا ليلا انقض عليهم الرب بشباكه وشراكه ليأخذهم سبايا الى بابل ارض الكلدانيين

الإصحاح

أنت ساكن في وسط بيت متمرد لهم أعين لا يرون بها وأذان لا يسمعون بها فهيئ لنفسك للجلاء قدام عيونهم نهارا الى مكان أخر لعلهم ينظرون وأنقب لنفسك في الحائط قدام عيونهم وأخرج منه واحمل على كتفك قدام عيونهم في العتمة وغطي وجهك كل لا ترى الأرض لأني جعلتك أية لبيت إسرائيل وفي الصباح سيقول لك بيت إسرائيل ماذا ستصنع -- قل لهم أنا أية لكم كما صنعت هذا لتتهيئوا الى الجلاء والسبي --وأنا الذي في وسطهم احمل على الكتف في العتمة لأخرج من الحائط --- فسيخرجون منه مغطين وجوههم لكي لا ينظر الأرض بعينيه-- وسأبسط شبكتي عليه فيؤخذ في شراكي واتي به الى بابل الى ارض الكلدانيين وهناك يموتون

غير ان محاولاته باءت بالفشل لان آيته جوبهت بالتكذيب معتبرين السبي والجلاء رؤيا خائبة وان ما تنبأ به حزقيال لا يمكن تحقيقه في هذه الفترة ربما سيطول الأزمنة البعيدة

الإصحاح---

وقل لشعب الأرض وسكان أورشليم في ارض إسرائيل يأكلون خبزهم بالغم و يشربون ماءهم بحيرة لكي تخرب أرضها بسبب ظلم الساكنين عليها والمدن المسكونة تخرب والأرض تقفر -- وهذا المثل على الساكنين على ارض إسرائيل والقائلين طالت الأيام وخابت كل رؤيا -- قل لهم ---هذا المثل سينالونه قد اقتربت الأيام فالرؤيا غير باطلة ولا عرافة ملقة في وسط بيت إسرائيل لا تطول أيامكم بعد أيها البيت المتمرد لأنكم قلتم الرؤيا التي هو رائيها أي حزقيال متنبئ لأزمنة بعيدة لا يطولنا شيء من كلامه


حزقيال-- الإصحاح رقم 12


أنت ساكن في وسط بيت متمرد لهم أعين لا يرون بها وأذان لا يسمعون بها فهيئ لنفسك للجلاء قدام عيونهم نهارا الى مكان أخر لعلهم ينظرون وأنقب لنفسك في الحائط قدام عيونهم وأخرج منه واحمل على كتفك قدام عيونهم في العتمة وغطي وجهك كل لا ترى الأرض لأني جعلتك أية لبيت إسرائيل وفي الصباح سيقول لك بيت إسرائيل ماذا ستصنع -- قل لهم أنا أية لكم كما صنعت هذا لتتهيئوا الى الجلاء والسبي --وأنا الذي في وسطهم احمل على الكتف في العتمة لأخرج من الحائط --- فسيخرجون منه مغطين وجوههم لكي لا ينظر الأرض بعينيه-- وسأبسط شبكتي عليه فيؤخذ في شراكي واتي به الى بابل الى ارض الكلدانيين وهناك يموتون --واذري في الريح جميع الذين حوله وكل جيوشه واستل السيف وراءهم ليعلمون أني أنا الرب حين أبددهم بين الأمم وأذريهم في الأراضي ---وسابقي منهم رجالا معدودين لا يطالهم السيف ولا الجوع ولا الوباء لكي يحدثوا بكل رجازاتهم بين الأمم -- وقل لشعب الأرض وسكان أورشليم في ارض إسرائيل يأكلون خبزهم بالغم و يشربون ماءهم بحيرة لكي تخرب أرضها بسبب ظلم الساكنين عليها والمدن المسكونة تخرب والأرض تقفر -- وهذا المثل على الساكنين على ارض إسرائيل والقائلين طالت الأيام وخابت كل رؤيا -- قل لهم ---هذا المثل سينالونه قد اقتربت الأيام فالرؤيا غير باطلة ولا عرافة ملقة في وسط بيت إسرائيل لا تطول أيامكم بعد أيها البيت المتمرد لأنكم قلتم الرؤيا التي هو رائيها أي حزقيال متنبئ لأزمنة بعيدة لا يطولنا شيء من كلامه

تعليق—

لم يكن القران بعيدا عما جرى لليهود المعتدلين على يد المتشددين منهم حيث حيكت عليهم المؤامرات التي قتلتهم وهجرتهم من أرضهم وهو نفس الأسلوب الذي اتبعه تنظيم الدولة من قتل وتهجير لعوام المسلمين


وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَ بَنِي إِسْرَائِيلَ لاَ تَعْبُدُونَ إِلاَّ اللّهَ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً وَذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَقُولُواْ لِلنَّاسِ حُسْناً وَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَآتُواْ الزَّكَاةَ ثُمَّ تَوَلَّيْتُمْ إِلاَّ قَلِيلاً مِّنكُمْ وَأَنتُم مِّعْرِضُونَ{83} وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَكُمْ لاَ تَسْفِكُونَ دِمَاءكُمْ وَلاَ تُخْرِجُونَ أَنفُسَكُم مِّن دِيَارِكُمْ ثُمَّ أَقْرَرْتُمْ وَأَنتُمْ تَشْهَدُونَ{84} ثُمَّ أَنتُمْ هَـؤُلاء تَقْتُلُونَ أَنفُسَكُمْ وَتُخْرِجُونَ فَرِيقاً مِّنكُم مِّن دِيَارِهِمْ تَظَاهَرُونَ عَلَيْهِم بِالإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَإِن يَأتُوكُمْ أُسَارَى تُفَادُوهُمْ وَهُوَ مُحَرَّمٌ عَلَيْكُمْ إِخْرَاجُهُمْ أَفَتُؤْمِنُونَ بِبَعْضِ الْكِتَابِ وَتَكْفُرُونَ بِبَعْضٍ فَمَا جَزَاء مَن يَفْعَلُ ذَلِكَ مِنكُمْ إِلاَّ خِزْيٌ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يُرَدُّونَ إِلَى أَشَدِّ الْعَذَابِ وَمَا اللّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ{85}






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- شرعية إبادة السكان الأصليين
- رد على مقالة صباح ابرأهيم تحريف القران
- دور المقدسات في دعم المحفل سياسيا
- دور المحفل الديني بالتصفية السياسية
- دور المحفل في التسقيط السياسي
- جرائم اله التوراة والخونة العرب في دير الزور
- اليهود بين هتلر واله التوراة
- رد على مقالة وفي نوري جعفر مؤلف القرآن وأتباعهِ
- عجائب الرب عند خابور الفرات
- دور المقدسات في التعبئة العقائدية والنفسية
- تمرد يهود تل أبيب على ارض الكلدان
- دور القصص والأفلام المرعبة في ترسيخ العقائد
- فرنسا بين العلمانية والتشدد
- مفهوم الاعتكاف
- جحشنة الإسلام السياسي في رمضان (ليلة القدر )
- الفوريم – ذكرى قيام دولة إسرائيل –الدسائس والمؤامرات
- الفوريم – ذكرى قيام دولة إسرائيل – العمل الدبلوماسي
- الفوريم – ذكرى قيام دولة إسرائيل –نكبة اليهود في فارس
- الفوريم – ذكرى قيام دولة إسرائيل –التعاون الأمني
- الفوريم – ذكرى قيام دولة إسرائيل – مواجه مع العالم


المزيد.....




- مصر.. الأوقاف تصدر قرارا بشأن المسجد المغلق أول أيام رمضان و ...
- عمرو خالد: إتمام الأخلاق جوهر رسالة الإسلام .. والروحانيات ل ...
- ظريف: حركة طالبان ينبغي ان تغير نفسها وفق المعايير الدبلوماس ...
- فرنسا والحجاب: عداء أم حماية لعلمانية الدولة؟
- شاهد: المسجد الأقصى يستقبل آلاف المصلين في أول جمعة من رمضان ...
- 70 ألف مصل في جمعة شهر رمضان الأولى بالمسجد الأقصى
- يوتيوب يغلق قناة رجل دين مسيحي في نيجيريا يزعم -علاج- مثليي ...
- شاهد: المسجد الأقصى يستقبل آلاف المصلين في أول جمعة من رمضان ...
- آلاف المصلين بالمسجد الأقصى في أول جمعة من رمضان (صور)
- صلاة جمعة حاشدة في رحاب المسجد الأقصى


المزيد.....

- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - شرعية تهجيَّر السكان الأصليين