أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - منال المعتصم - -لا خير بشجرة لا تفيء على أهلها- رفع الحظر عن الملاعب مستهلا لمهمات نيابية لاحقة














المزيد.....

-لا خير بشجرة لا تفيء على أهلها- رفع الحظر عن الملاعب مستهلا لمهمات نيابية لاحقة


منال المعتصم

الحوار المتمدن-العدد: 5820 - 2018 / 3 / 19 - 06:53
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


"لا خير بشجرة لا تفيء على أهلها"
رفع الحظر عن الملاعب مستهلا لمهمات نيابية لاحقة

• مهمات أخرى تلي الكرة تنتظر مجلس النواب القادم منها بناء صرح إقتصادي قائم على الاستثمار الاقصى لطاقات الشباب وثروات العراق إرتقاءً الى حضارة الروح

منال المعتصم
الجهد الشعبي الضاغط عالميا.. يسري من الملاعب العراقية الى أسماع "الفيفا" مطالبا برفع الحظر المفروض على ملاعب كرة القدم في العراق منذ ثلاثين عاما، أسفر عن إستجابة الاتحاد الدولي لكرة القدم.. جزئيا، عن بغداد وكربلاء واربيل؛ واضعا مجلس النواب القادم، أمام مهمات مماثلة في ميادين الحياة العراقية المحاصرة بالمحظورات الاقتصادية والدينية والاجتماعية؛ جراء ما خلفته الاعتقالات والحروب والاحتلال والفساد والارهاب والطائفية، من آثار مدمرة مثل آفة تكتسح حقل سنابل زاهية وحديقة أزهار ملونة.
بات العراق خرابا بلقعا مدمرا، يحرج النواب القادمين، بعد أن إستنفد المجلس السابق مدته الانتخابية بتبادل الإتهامات تضادا مع الشعب الذي إقتحم مبنيي مجلسي النواب والوزراء إحتجاجا على فساد وطائفية لم يحسم شأنهما، وظلا عالقين إرثا متراكما يثقل كاهل المجلس المنتظر!
نسغ الخضرة الذي يجب ان يتدفق في أوردة العراق، واجب ملزم للأعضاء المقبلين على المثول بين يدي شعب إستنابهم ممثلين تشريعيين عنه لسن قوانين تنتشل وطنا غارقا بمآخذ تقصم تاريخه مفصليا بين عهدين.. أما عودة الى إستفزاز المتظاهرين الذين طالت أيديهم "قنفة" وقف عندها مجلس النواب كئيبا، بطريقة مزرية، تدل على إزدرائه إرادة الناخبين، وفق منظومة تفكير أحرص على ألا أسهم بتكرارها إذا توفرت قناعة شعبية بتشكيلة جديدة أتشرف بالحلول غصنا في وارف فيئها أتحمل صهد الشمس كي أقي من يثقون بي هجير الحر؛ فـ "لا خير بشجرة لا تفيء على أهلها".
بدأ العراق يلتمس طريقه الى التفاهم مع العالم لتسوية الإشكالات الموروثة عن مراحل إستفز خلالها دول الجوار طائفيا و.. سوى ذلك ما تشاكل به تعاقب الانظمة على مدى ثلاثين عاما من معاداة جيرانه، التي واصلتها حكومات ما بعد 2003، بعناد لا موجب له سوى حرمان العراق من دعة العيش مع المحيط الدولي والسلام الاهلي بين مكوناته.
مهمات أخرى تلي رفع الحظر الكروي عن الملاعب العراقية من قبل الـ "فيفا" تنتظر مجلس النواب القادم يوم السبت 12 ايار 2018، منها فتل أمراس الكتان التي نسجتها السعودية وتركيا وقطر مع الشعب والحكومة في العراق، وبناء صرح إقتصادي قائم على الاستثمار الاقصى لطاقات الشباب.. يدا عاملة وعقولا اكاديمية، تتبوأ مواقعها من ثروات العراق.. نفطا وزراعة وفوسفاتٍ وزجاجاً تذروه الريح على مدى متاهات الصحراء الغربية مترامية اللانهاية ومياه و... السياحة.. بأنواعها الدينية والجمالية والاثرية والتراثية و.. كل شيء ستلقاه التشكيلة النيابة فاغرا فاه بإنتظار إجراءات سريعة تأملية.. مدروسة، تضع حلولا ناجعة وتراقب مجلس الوزراء لضمان دقة تنفيذها، من دون فساد ولا إنحيازات تحبط جهود الارتقاء بالعراق الى حضارة الروح المشفوعة بتدفق الرخاء المادي إستنادا الى ثراء من حق المواطنين التمتع به.
فبعد رفع الحظر عن ملاعب كرة القدم، أصبح على النواب الجدد إكمال مهمة تنقية العراق من صخرة سيزيف الهاصرة جسده كي ينطلق محلقا في فضاءات الرفاه الشعبي العام.. مطلقا من دون منغصات تقض مضجع مريض او تقلق جوع فقير.
صخرة سيزيف العراقية، لا تجثم على صدره، كما في الاسطورة اليونانية، إنما تتسرب مع سريان الدم في اوردة الوطن، تثقله حد التجلط؛ مناشدة النواب القادمين بتوسيع الاوعية الدموية وترقيق نشاط دورة تدفقها.. فهل هم جديرون بالمهمة؟ سؤال تجيب عليه الصناديق الاختبارية لحسن إختيار الشعب من يمثله طوال اربع سنوات مفصلية مقبلة.



#منال_المعتصم (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب التونسي د. هشام القروي حول تعدد الاحزاب والديمقراطية في تونس والعالم العربي بشكل عام
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تهرأ الكلام.. فلنجدد خطابنا النيابي
- الاعلامي يتفوق سياسيا لإلمامه بالخبايا الكامنة بين السطور..


المزيد.....




- قضية حشد تأييد للإمارات والأزمة مع قطر وعشاء محمد بن سلمان ب ...
- قضية حشد تأييد للإمارات والأزمة مع قطر وعشاء محمد بن سلمان ب ...
- بدعوى شتمته والتشهير به.. ترامب يقاضي (سي إن إن) ويطالب بتعو ...
- كوريا الشمالية تطلق صاروخا -غير محدد- حلق فوق اليابان.. وطوك ...
- القوات الأوكرانية تستعيد مناطق في خيرسون وتستعد لمعارك في لو ...
- لأول مرة منذ 2017.. كوريا الشمالية تطلق صاروخا بالستيا يحلق ...
- تسريبات تكشف عن هاتف Galaxy المنتظر من سامسونغ
- روسيا تطوّر بزّات فضائية جديدة لرحلات القمر
- حجب خدمات Google Translate في الصين!
- إيران: خامنئي يتهم الولايات المتحدة وإسرائيل بالوقوف وراء ال ...


المزيد.....

- مسرحية إشاعة / السيد حافظ
- الميراث - مسرحية تجريبية - / السيد حافظ
- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - منال المعتصم - -لا خير بشجرة لا تفيء على أهلها- رفع الحظر عن الملاعب مستهلا لمهمات نيابية لاحقة