أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - اله أباد شعبه من اجل إشباع بطنه ..صموئيل الثاني ..إصحاح 24














المزيد.....

اله أباد شعبه من اجل إشباع بطنه ..صموئيل الثاني ..إصحاح 24


طلعت خيري

الحوار المتمدن-العدد: 5524 - 2017 / 5 / 18 - 09:39
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    



اله أباد شعبه من اجل إشباع بطنه ..صموئيل الثاني ..إصحاح 24




1 و عاد فحمي غضب الرب على اسرائيل فاهاج عليهم داود قائلا امض و احص اسرائيل و يهوذا* 2 فقال الملك ليواب رئيس الجيش الذي عنده طف في جميع اسباط اسرائيل من دان الى بئر سبع و عدوا الشعب فاعلم عدد الشعب* 3 فقال يواب للملك ليزد الرب الهك الشعب امثالهم مئة ضعف و عينا سيدي الملك ناظرتان و لكن لماذا يسر سيدي الملك بهذا الامر* 4 فاشتد كلام الملك على يواب و على رؤساء الجيش فخرج يواب و رؤساء الجيش من عند الملك ليعدوا الشعب اي اسرائيل* 5 فعبروا الاردن و نزلوا في عروعير عن يمين المدينة التي في وسط وادي جاد و تجاه يعزير* 6 و اتوا الى جلعاد و الى ارض تحتيم الى حدشي ثم اتوا الى دان يعن و استداروا الى صيدون* 7 ثم اتوا الى حصن صور و جميع مدن الحويين و الكنعانيين ثم خرجوا الى جنوبي يهوذا الى بئر سبع* 8 و طافوا كل الارض و جاءوا في نهاية تسعة اشهر و عشرين يوما الى اورشليم* 9 فدفع يواب جملة عدد الشعب الى الملك فكان اسرائيل ثمان مئة الف رجل ذي باس مستل السيف و رجال يهوذا خمس مئة الف رجل* 10 و ضرب داود قلبه بعدما عد الشعب فقال داود للرب لقد اخطات جدا في ما فعلت و الان يا رب ازل اثم عبدك لاني انحمقت جدا* 11 و لما قام داود صباحا كان كلام الرب الى جاد النبي رائي داود قائلا* 12 اذهب و قل لداود هكذا قال الرب ثلاثة انا عارض عليك فاختر لنفسك واحدا منها فافعله بك* 13 فاتى جاد الى داود و اخبره و قال له اتاتي عليك سبع سني جوع في ارضك ام تهرب ثلاثة اشهر امام اعدائك و هم يتبعونك ام يكون ثلاثة ايام وبا في ارضك فالان اعرف و انظر ماذا ارد جوابا على مرسلي* 14 فقال داود لجاد قد ضاق بي الامر جدا فلنسقط في يد الرب لان مراحمه كثيرة و لا اسقط في يد انسان* 15 فجعل الرب وبا في اسرائيل من الصباح الى الميعاد فمات من الشعب من دان الى بئر سبع سبعون الف رجل* 16 و بسط الملاك يده على اورشليم ليهلكها فندم الرب عن الشر و قال للملاك المهلك الشعب كفى الان رد يدك و كان ملاك الرب عند بيدر ارونة اليبوسي* 17 فكلم داود الرب عندما راى الملاك الضارب الشعب و قال ها انا اخطات و انا اذنبت و اما هؤلاء الخراف فماذا فعلوا فلتكن يدك علي و على بيت ابي* 18 فجاء جاد في ذلك اليوم الى داود و قال له اصعد و اقم للرب مذبحا في بيدر ارونة اليبوسي* 19 فصعد داود حسب كلام جاد كما امر الرب* 20 فتطلع ارونة و راى الملك و عبيده يقبلون اليه فخرج ارونة و سجد للملك على وجهه الى الارض* 21 و قال ارونة لماذا جاء سيدي الملك الى عبده فقال داود لاشتري منك البيدر لكي ابني مذبحا للرب فتكف الضربة عن الشعب* 22 فقال ارونة لداود فلياخذه سيدي الملك و يصعد ما يحسن في عينيه انظر البقر للمحرقة و النوارج و ادوات البقر حطبا* 23 الكل دفعه ارونة المالك الى الملك و قال ارونة للملك الرب الهك يرضى عنك* 24 فقال الملك لارونة لا بل اشتري منك بثمن و لا اصعد للرب الهي محرقات مجانية فاشترى داود البيدر و البقر بخمسين شاقلا من الفضة* 25 و بنى داود هناك مذبحا للرب و اصعد محرقات و ذبائح سلامة و استجاب الرب من اجل الارض فكفت الضربة عن اسرائيل*



تعليق....



حمي غضب الرب على إسرائيل فهاج عليهم..فقال لداوود امض وأحص إسرائيل ويهوذا.. فكلف الملك يواب رئيس الجيش بان يحصي أسباط إسرائيل من دان الى بئر سبع ...فاحصاهم فقال يواب للملك ليزد الرب إلهك الشعب أمثالهم مئة ضعف... ولكن لماذا يسر سيدي الملك على هذا الأمر .. فاشتد كلام الملك على يواب وعلى رؤساء الجيش فخرجوا ليحصوا شعب إسرائيل ...فعبروا الأردن ونزلوا في عروعير عن يمين المدينة في وسط وادي جاد باتجاه يعزير.. واتوا الى جلعاد والى ارض تحتيم والى حدشي.. ثم أتوا الى دان يعن واستداروا الى صيدون ... ثم أتوا الى حصن صور وجميع مدن الحويين والكنعانيين ثم خرجوا الى جنوبي يهوذا والى بئر سبع والى أورشليم ... واستمرت رحلتهم تسعة أشهر وعشرين يوما فقدم يواب للملك مذكره بتعداد بني إسرائيل وكان عددهم ثمان مئة ألف رجل وتعداد يهوذا خمس مئة ألف رجل .. فقال داود للرب لقد اخطات والان يا رب أزل أثم عبدك..قال الرب لجاد النبي رائي داوود اذهب وقل له هكذا قال الرب ..ثلاثة اعرضها عليك فاختر لنفسك واحدا منها ...فأتى جاد الى داوود وقال له... جوع في أرضك سبع سنيين .. إما هزيمة أمام أعداءك ثلاثة أشهر وأما وبأ يصيب أرضك ثلاثة أيام.. فما هو ردك ..قال داوود لجاد ضاق بي الأمر فلنسقط بيد الرب لان مراحمه كثيرة ...ولا اسقط بيد إنسان.. فضرب الرب وبأ في إسرائيل ثلاثة أيام .. فمات من دان الى بئر سبع سبعون إلف رجل .. وبسط الملاك يده على أورشليم ليهلكها فندم..وقال للملاك المهلك كفى الان رد يدك ..فرد يده عند بيدر ارونة اليبوسي .. فكلم داود الرب وقال ها أنا اخطات و أنا أذنبت وأما هؤلاء الخراف فماذا فعلوا.. فلتكن يدك علي وعلى بيت أبي .. فجاء جاد الى داوود وقال له اصعد وأقم للرب مذبحا في بيدر ارونة اليبوسي فصعد ولما وصل الى البيدر قال ارونة اليبوسي لماذا أتيت الى هنا يا سيدي ..قال داوود لاشتري منك البيدر لكي ابني مذبحا للرب ...فقال ارونة لداوود فليأخذه سيدي الملك ما يحسن في عينيه اختر من البقر للمحرقة والنوارج وأدوات البقر حطبا .. قال ارونة للملك الرب إلهك سيرضى عنك ... فقال الملك لارونة لا بل اشتري منك بثمن ولا اصعد للرب الهي محرقات مجانية فاشترى داوود البيدر والبقر بخمسين شاقلا من الفضة وبنا داوود هناك مذبحا للرب واصعد محرقات و ذبائح سلامة واستجاب الرب من اجل الأرض فكف الهلاك عن إسرائيل





الكتاب المقدس ..التوراة.. صموئيل الثاني ..إصحاح 24

https://www.enjeel.com/bible.php?bk=10&ch=24






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول دور وافاق اليسار في تونس، حوار مع الكاتب والمفكر فريد العليبي القيادي في حزب الكادحين التونسي
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أمناء سر داوود وأبطال جيشه ..صموئيل الثاني .. إصحاح 23
- قصيده انتقاميه للشاعر داوود الإسرائيلي ..صموئيل الثاني .. إص ...
- جرائم اله التوراة من اجل ارض الميعاد ..صموئيل الثاني .الإصحا ...
- إيضاحات على مقالة ضياء الشكرجي وجود الله
- أحكام دكتاتورية في شريعة داوود..صموئيل الثاني ..إصحاح 20
- مقارنه بين الطفل في المسيحية والطفل في الإسلام ..رد على صباح ...
- صراع عائلي على داوود بين الإسرائيليين واليهود ..صموئيل الثان ...
- الصراع الدموي بين آل داوود وآل إسرائيل ..صموئيل الثاني.. إصح ...
- الانتحار تسقيط سياسي ديني ..صموئيل الثاني .. إصحاح 17
- التسقيط السياسي في شريعة التوراة ..صموئيل الثاني ..إصحاح 16
- دور القضاء والمعابد السرية في التغير السياسي ..صموئيل الثاني ...
- إلغاء عقوبة الإعدام تشريع توراتي ..صموئيل الثاني ..إصحاح 14
- زنا المحارم في شريعة أبناء داوود ..صموئيل الثاني ..إصحاح 13
- اليسار هو الحل ...
- الاشتباه التاريخي بين الملك داوود والخليفة داوود ..صموئيل ال ...
- داوود الواطي وصدام الواطي فضائح متشابهه..صموئيل الثاني ..إصح ...
- معارك داوود الإسرائيلي في قارة فلسطين..صموئيل الثاني .. إصحا ...
- التسليب المقدس مظلومية الشيعة وآل شاؤل..صموئيل الثاني .. إصح ...
- القتل والإرهاب يرسمان حدود دولة داوود الإسرائيلي ..صموئيل ال ...
- اله التوراة بلا بيت ..صموئيل الثاني ..إصحاح 7


المزيد.....




- صحيفة مقربة من المرشد الأعلى تتحدث عن 3 ساحات للرد الإيراني ...
- بالوثيقة: المرجع ’السيستاني’ يصدر فتوى بشأن اسعار الادوية
- مفتي موسكو: المسلمون في روسيا عمرهم 1100 عام ونتمتع بكامل ا ...
- كاميرا الجزيرة تدخل مناطق سيطرة حركة طالبان جنوبي أفغانستان ...
- وكيل الأزهر يطالب بتشريع يقصر الفتوى على المتخصصين
- الجهاد الاسلامي تبارك لحماس اكتمال انتخاب مكتبها السياسي
- مفتي الأردن: الإفتاء في ساهم في الوعي من مخاطر كورونا
- وزيرة الصحة وشيخ الأزهر ومحافظ الأقصر يتفقدون أعمال إنشاء مس ...
- قائد الثورة الاسلامية يوعز بدراسة اقتراح وزير الصحة حول الاغ ...
- التاريخ الإسلامي لأميركا.. هكذا حُرم العبيد المسلمون حريتهم ...


المزيد.....

- صابئة فلسطين والغنوصية المحدثة / أحمد راشد صالح
- حوارات ونقاشات مع قوى الإسلام السياسي في العراق / كاظم حبيب
- العَلمانية في الحضارة العربية الإسلامية (التحديات والآفاق) / شاهر أحمد نصر
- كشف اللثام عن فقه الإمام / سامح عسكر
- أفيون الشعب – الكتاب كاملاً / أنور كامل
- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - اله أباد شعبه من اجل إشباع بطنه ..صموئيل الثاني ..إصحاح 24