أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - زهير المهدى - الوضع السياسى فى العراق ( ياه من اين سأبدأ )














المزيد.....

الوضع السياسى فى العراق ( ياه من اين سأبدأ )


زهير المهدى

الحوار المتمدن-العدد: 5158 - 2016 / 5 / 10 - 18:11
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


كلما انظر الى المشهد السياسى الحالى فى العراق اتذكر قصه سمعتها وانا صبى صغير ارافق عمى فى مجلس ضم علية القوم آنذاك ، المتحدث كان نائب فى برلمان العراق فى النصف الاول من خمسينيات القرن الماضى وهو سليل عائله غنيه و معروفه فى لواء ديالى و اصبح نائبا عنه وقد كان خريج الجامعه الامريكيه فى بيروت و من دفعة الشاعر حافظ جميل رحمه الله كما اتذكر ونقلا عنه ، بدأ النائب كلامه قائلا اتصل بى وزير الصحه واخبرنى ان الدكتور فلان الانكليزى وهو من منظمه الصحه العالميه سيزور لواء ديالى لكى يكتب تقريرا عن الوضع الصحى بالعراق وخاصه خارج العاصمه بغداد وطلب منى ان استقبله واقدم له كل التسهيلات التى تساعده فى اتمام مهمته ، وفى اليوم الثانى حضرالطبيب واستقبلته فى منزلى ورحبت به وسألته عن طلباته فطلب ما طلب ، ومن اهم طلباته كان ان ارتب له دعوه غداء فى بيت من بيوت الاغنياء واخرى فى بيت من بيوت عامة الناس ، فاتصلت برئيس بلدية المدينه وهو من عائله معروفه ووجيه من وجهاء المدينه واخبرته باننا سنتغدى عنده اليوم ، وعند موعد الغداء ذهبنا الى بيت رئيس البلديه واستقبلنا بترحاب وجلسنا فى غرفه الضيوف التى تطل على غرفه الطعام والتى يفصلها عن غرفه الضيوف باب مفتوح مما يسمى ( فولدنك دور ) و بدأت صحون الطعام ترتب وترص على المائده الى ان امتلأت فقال مضيفنا مشيرا الى المائده تفضلوا فتفضلنا وجلسنا كل على كرسى وكعادتنا لم نمد ايدينا على الطعام قبل ان يمد الضيف يده وبقينا لعده دقائق ننتظر ان يمد الضيف يده ولكنه لم بفعل فاستغرب مضيفنا ذلك وقال لى قل له تفضل و كل ، فالتفت الى ضيفنا وقلت له مضيفنا يقول لك تفضل للاكل فرد الضيف فلننتظر حضور بقيه الضيوف فقلت له لا يوجد ضيوف سوانا ففتح فاهه مندهشا وقال كل هذا الاكل لثلاثتنا وهو يكفى لثلاثين شخصا !!! انتهت الدعوه وودعنا مضيفنا شاكرين و ممتنين لما وجدناه منه وعنده .. فى اليوم الثانى كان الغداء فى بيت مختار قريه صغيره ملاصقه لمدينتنا والذى كنت قد اتصلت به لكى يحضر لنا غداء فى بيته انا والضيف الانكليزى ، وذهبنا الى بيته وحسب الموعد ، وكان المختار قد اعد فرشه على الارض رتب عليها اطباق الطعام وقال تفضلوا للطعام ، فطلب ضيفنا ان يغسل يديه فجيء له بابريق ومنشفه ليغسل يديه وهو جالس فى مكانه فاستغرب ضيفنا ذلك وقال اريد ان اذهب الى دوره المياه فترجمت طلبه لمضيفنا ، فضحك وقال لاتوجد عندنا دوره مياه فى البيت فاخبرت ضيفنا بجواب مضيفنا فاستغرب جدا وقال واين تعملونها فرد مضيفنا بالبستان المجاور او فوق السطح فقال الضيف اريد ان ارى السطح فصعدنا الى السطح وعند فتح الباب المطله عليه تفاجئنا بمنظر ال........ الذى يملأ السطح وفى هذه الاثناء هبت نسمه هواء فتطاير ما تطاير من موجودات السطح وباتجاهنا ، فصاح ضيفنا وبدون سابق انذار ( ياه ... من اين سأبدأ ) ... وهكذا هو حال الوضع السياسى فى العراق ومن اين يجب ان نبدأ بالاصلاح .




ا






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول دور وافاق اليسار في تونس، حوار مع الكاتب والمفكر فريد العليبي القيادي في حزب الكادحين التونسي
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- يد العبادى الحديديه
- سيدنا آدم والساعه السكانيه
- اصلاحات د. العبادى بين الواقع والتمني
- ايلان= ضمير
- الاسبوع السادس لمضاهرات التحرير وماذا بعد ؟؟؟


المزيد.....




- -أي غفران؟-.. لماذا لم يصل تحقيق انفجار مرفأ بيروت إلى نتيجة ...
- -أي غفران؟-.. لماذا لم يصل تحقيق انفجار مرفأ بيروت إلى نتيجة ...
-  كابل.. هجوم على منزل القائم بأعمال وزير الدفاع الأفغاني
- جونسون يرفض لقاء ستيرجن خلال زيارته المقبلة إلى أسكتلندا
- لبنان.. رئيس الجمهورية يؤكد بذله كل الجهود لتذليل العراقيل أ ...
- الخارجية الأمريكية: الرد المتناسب على هجوم الناقلة قادم ونتش ...
- حاكم نيويورك يرفض اتهامه بالتحرش
- كيف استطاعت إسرائيل أن تصبح قوة عسكرية عظمى صغيرة؟
- تنازلات قضائية من شأنها أن تمنع إجلاء عشرات الفلسطينيين من ح ...
- تنازلات قضائية من شأنها أن تمنع إجلاء عشرات الفلسطينيين من ح ...


المزيد.....

- باقة من حديقتي - الجزء الأول / محمد عبد الكريم يوسف
- باقة من حديقتي - الجزء الثاني / محمد عبد الكريم يوسف
- جريدة طريق الثورة - العدد 32- ديسمبر 2015-جانفي 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 33 - فيفري-مارس 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 33 - أفريل-ماي 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 35 - جوان-جويلية 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 36 - سبتمبر-أكتوبر 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 37 - نوفمبر-ديسمبر 2016 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة - العدد 38 - جانفي-فيفري 2018 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة العدد 39 - مارس-أفريل 2017 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - زهير المهدى - الوضع السياسى فى العراق ( ياه من اين سأبدأ )