أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد الرديني - بنت محمود واولاد الملحة














المزيد.....

بنت محمود واولاد الملحة


محمد الرديني

الحوار المتمدن-العدد: 5106 - 2016 / 3 / 17 - 13:33
المحور: كتابات ساخرة
    


اولاد الملحة "مخبوصون"هذه الايام فبعد اجتماع عقدوه امس واستغرق حوالي الساعة تم تشكيل فرق تشبه فرق "العسس" الليلي واوكلت لهم مهمة التأكد من الارقام التي نشرها احد"الحاسدين" والمتعلقة بعدد وكلاء الوزارات لكل مسؤول جكومي.
هذا"الحاسد" نشر هذه الارقام على مواقع التواصل الاجتماعي وهو واحد من مجموعة من العراقيين ليس لديهم لا"شغلة ولا عملة"سوى مراقبة تفاصيل واخبار حياة المسؤولين ومادروا ان من راقب الناس مات هما، وفي رواية اخرى قيل ماتهنا.
اقرأوا ماذا كتب هذا الحاسد ولكم الحكم بعد المداولة:
"هل تعلمون ايها العراقيون ان في كل تشكيل وزاري منذ الاحتلال يُعين المئات من وكلاء الوزارات وكما مبين أدناه
* وزارة السندباد علاوي الاولى ٨-;-٩-;- وكيل وزارة
*وزارة الجعفري ١-;-٦-;-٩-;- وكيل وزارة
*وزارة المالكي الاولى ٤-;-٢-;-٠-;- وكيل وزارة
*وزارة المالكي الثانية ٦-;-١-;-٢-;- وكيل وزارة
*والان في وزارة العبادي ٧-;-٦-;-٠-;- وكيل وزارة أحيل ٤-;-٠-;-٠-;- منهم الى التقاعد
وهنا نحسب تقاعد الوكلاء وهم مجتمعين اصبح عددهم منذ عام ٢-;-٠-;-٠-;-٣-;- ولغاية كتابة هذه السطور هو ( 2450 ) وكيل وزارة يستلم كل واحد منهم راتب تقاعدي مقداره أربعة ملايين دينارعراقي !! الحاسبة توقفت عندي ساعدوني في الضرب لنرى كم يستلم هولاء الوكلاء كل شهر من خزينة الدولة وهم لم يخدموا في مناصبهم اكثر من اربع سنوات وبعضهم عدة أشهر !! ويجيك جلال الصغير يكلك لا تاكل نستلة مو احنة ما كلين من وراكم .....!
والله يطيح حظج امريكا وإيران وحظ كل ربعكم الحرامية الحاكمين في العراق".
انتهى ماكتبه الحاسد رغم انه لم يشفع ماكتب بمصدر موثوق ،ويبدو ان اولاد الملحة سيأتون بالخبر اليقين خلال ايام.
فاصل عدولي: وزيرة الصحة الخانم عديلة بنت محمود تعيش هذه الايام احلى فترة في حياتها فقد اقنعت من يهمه الامر باستلام زوجها هادي النصيري منصب وزير المالية "راحت عليك ياخوية هوشيار".
خوية عديلة في كل دول العالم بدون استثناء الذي يتبرع بالدم يمنح مبلغا رمزيا وقبل ان يغادر السرير يقدم له مسؤول المختبر كأس عصير مع كلمات شكر رقيقة جدا الا انت ياعديلة فقد خالفت كل القواعد وفرضت رسوما على المتبرعين بالدم وهذه قمة سوءالادارة البائسة خصوصا بعد ان فرضت رسوما تبدأ بدفع المريض لاجور الدخول فقط ثم يدفع للفحص واذا احتاج الى "ابرة" فعليه ان يدفع ايضا خصوصا وان المحاسب يرافقه اينما يذهب داخل اقسام المستشفى,
على كل حال "ديري"بالك خوية عديلة فهناك حملة لاجبارك على الاستقالة وبدلا من ان يضم بيتك العائلي وزيرين سيكون هناك وزير واحد وزوجته ستعود الى اخنصاصها بطبخ الباميا.
خلصنا من مستر عبعوب طلعتنا عديلة.






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الثاني
حوار حول اعمال وارث الكاتبة والمناضلة الكبيرة نوال السعداوي - الجزء الاول


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عن صلاة الاستسقاء والشيطان المشاكس
- هل هذا انجازك ياعديلة بنت محمود
- -لوكية-على مقياس ريختر
- بعبع الفساد المالي يعيش بيننا كل يوم
- هل هي كارثة ام كذبة اعلامية؟
- استدعاء سلفادور دالي لقراءة هذه النصوص
- بعد خراب البصرة يامالكي
- مابين فاطمة ناعوت واحلام الشعنونة
- المؤتمر الاعرج ينهي تسكعه في بغداد
- اتحداكم ان تجدوا شعبا يماثلكم
- الفضائيون في العراق ياناسا
- الميليشيات تساهم في صيانة وفتح قبور جديدة
- ليش زعلانين ،هذا مصروف جيب للاولاد
- ايها القوم ،السمك الاملس حرام
- بعران الامة العربية بالمزاد العلني
- اشاعات مغرضة والشعب ناكر للجميل
- من يستطيع ان يحتج على هذه الدعارة الاسلامية
- بابا الفاتيكان يحب الشيطان
- هزلت ورب الكعبة
- ازدهار تعاطي الحشيش في اليونسكو


المزيد.....




- هاني شاكر عن -ظهوره الجديد- بالبايب والبرنيطة: طاير برد فعل ...
- وفاة الشاعر السوداني الكبير علي شبيكة
- أول رد من محمد رمضان على اتهامه بـ-شتم- سميرة عبد العزيز
- مصدر أمني مصري: بدء إجراءات ضبط الفنان أحمد فلوكس بمجوب حكم ...
- الممثل المصري محمد رمضان يشعل مواقع التواصل مرة أخرى والسبب ...
- الممثل المصري محمد رمضان يشعل مواقع التواصل مرة أخرى والسبب ...
- مصر.. عضو بمجلس الشيوخ يتقدم بمذكرة عاجلة حول إساءة محمد رمض ...
- لوحتان نادرتان لا يُعرف من رماها على قارعة الطريق
- وفاة الفنان سيد مصطفى -أشهر كومبارس في تاريخ السينما- عن 66 ...
- مصر.. محكمة القضاء الإداري تصدر قرارا مؤقتا في دعوى منع محمد ...


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد الرديني - بنت محمود واولاد الملحة