أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - هنادي محمد الغلابي - الشريعة والإرهاب














المزيد.....

الشريعة والإرهاب


هنادي محمد الغلابي

الحوار المتمدن-العدد: 4335 - 2014 / 1 / 15 - 23:18
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الإرهاب باعتباره ترهيب وترويع وتخويف للإنسان وإلقاء الرعب في قلبه ليس في نظر الشريعة الإسلامية كله ممنوعا وليس كله مشروعا لكن يختلف حسب الغرض منه فإذا كان الهدف منه تخويف العدو وإلقاء الرعب في قلبه فهذا جائز في نظر الشريعة بل هو مطلوب ومأمور بيه لقوله تعالى " واعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون بيه عدو الله وعدوكم "
كما يكون الإرهاب مشروعا إذا كان الهدف منه هو حصول الإنسان على حقه مع عدم وجود وسائل أخرى لهذا الحق غير الإرهاب إذ يعد ذلك نوعا من المقاومة مثلما يحدث في فلسطين هذا من جهة .
ومن جهة أخرى فإن الإرهاب يكون غير مشروع إذا كان الغرض منه ترويع الآمنين والمدنيين مما نهت عنه الشريعة الإسلامية حتى لو كانت هناك حرب دائرة بين المسلمين والأعداء طالما أن هؤلاء المدنيين لم يقاتلوا مع العسكريين أو مع جيش بلادهم وفي هذا الإطار جاءت وصية النبي "صلى" لأصحابه عند خروجهم في الغزوات وهذه الوصية يمكن تقسيمها إلى ثلاث وصايا للعسكريين وستة وصايا للمدنيين يقول النبي "صلى" : "لا تغلوا ولا تغدوا ولا تمثلوا" وهذا خاص بالمقاتلين إما المدنيين فيقول "صلى" فيهم " ولا تقتلوا وليدا ولا شيخا فانيا ولا عبدا ولا امرأة ولا راهبا في صومعة ولا رجلا أعمى ولا رجلا مقعدا ولا مجنونا "
ولا جدال في أن الإسلام يعد من أولى الديانات والشرائع التي كشفت عن الوجه القبيح للإرهاب وفرضت له عقوبة قاسية هي من الحدود التي لا يجوز للحاكم العفو أو التنازل عنها .
يقول تعالى : "مثل الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الأرض فسادا أن يقتلوا أو يصلبوا أو تقطع أيديهم وأرجلهم من خلاف أو ينفعوا من الأرض جميعا "
وقد بلغت درجة تحريم الإرهاب في الإسلام إلى اعتبار أن العدوان على نفس واحدة كأنه عدوان على البشرية جميعا بصرف النظر عن ديانة الإرهابي أو ديانة الضحية .
ففي أعقاب تفجيرات لندن يوم 7/7/2005 والتي أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 56 شخصا وإصابة نحو 700 آخرين بثلاث محطات لمترو الإنفاق فأشار "توني بلير" رئيس وزراء بريطانيا إلى إن منفذي هذه التفجيرات قد عملوا باسم الإسلام ولكنه استدرك فقال :
"نحن نعلم إن هؤلاء الناس يعملون باسم الإسلام ولكننا نعلم أيضا إن الأغلبية الكبرى والساحقة من المسلمين سواء أكانوا هنا أم في الخارج هم أشخاص محترمون ملتزمون بالقانون يمقتون هذا النوع من الإرهاب بقدر ما نمقته نحن "
ودعا بلير إلى تصحيح الصورة الخاطئة عن المسلمين عن طريق نبذ الإرهاب الذي تحرمه جميع الأديان السماوية منوها بالجهود التي بدأت تتجه في هذا المسار من جانب المسلمين المقيمين في بريطانيا .
ونحن نرى من جانبنا أن تصحيح الصورة الخاطئة عن المسلمين لدى الغرب إنما يأتي من خلال التزام المسلمين بشريعتهم الغراء وتمسكهم بدينهم السمح القائم على الإسلام والمحبة بين البشر جميعا ولا شك إن الشريعة الإسلامية قد عمرت بأفكار ومبادئ سامية كفيلة بتصحيح سلوك الآخرين مع المسلمين بما تتضمنه من دعوات إلى الآخاء والوفاق والى التعرف والتعاون والى المحبة والسلام بين الناس جميعا لأن الدين الإسلامي لم يوجد في الحياة إلا لسعادة البشر جميعا وحماية الإنسان من الشرور والموبقات وإرشاده إلى مايحقق له الخير في دنياه وأخواه .






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- زمن غريب
- لا ألم مع اﻷ-;-مل
- موقف الإنسان من الثورة


المزيد.....




- شاهد: مأرب اليمنية تتحضر لاستقبال عيد الفطر على وقع التصعيد ...
- البحث عن فهد هرب من حديقة حيوانات في الصين منذ أكثر من أسبوع ...
- شاهد: مأرب اليمنية تتحضر لاستقبال عيد الفطر على وقع التصعيد ...
- بعد النجف وبابل.. 3 محافظات اخرى تتصاعد فيها حدة الاحتجاجات ...
- -كتائب حزب الله- في العراق تتهم بريطانيا باعتداء القنصلية ال ...
- بغداد: الاعتداء على القنصلية الإيرانية في كربلاء لن يمر بلا ...
- اكبر الشركات الاميركية تنسحب من العراق
- المفوضية تحسم موقف الكيانات المنسحبة من الانتخابات وتكشف عدد ...
- خمس نصائح من أجل بشرة نضرة ومشرقة
- مجلة: الولايات المتحدة في خطر بسبب أسلحة -سو-57- الروسية الج ...


المزيد.....

- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - هنادي محمد الغلابي - الشريعة والإرهاب