أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حذام الحداد - إشحلاةْ إسمچ يبغداد














المزيد.....

إشحلاةْ إسمچ يبغداد


حذام الحداد

الحوار المتمدن-العدد: 4299 - 2013 / 12 / 8 - 19:20
المحور: الادب والفن
    


يافَخرْ العروبة ومهد الأجدادْ
يواحة خيــر للرايِحْ وللـرّاد
يغنوَة شوگ بشفاف اليغَنون
إشحلاتَه إسمچ من ينذكر بَغداد

عروس الرافدين إنتِ يمزيونه
نيّالهْ التوَسَّد گاعچ وألف خيعونه
تراها الروحْ يَمچ بقَتْ مَرهونَه
يـمــن فرگاچ خلَّهْ الگلبْ رْمادْ
عـزيــزة وبالگلب تبقـين بغداد

بالغربة ضاع العمر وراحت سنين
وغريب الدار تايِهْ وانتِ تدرين
بس أنتِ شكو ماكو تــسـألين
وأرد أشكي جَرح مافاده لضْماد
تعَّـبني الصبر والله يبغـداد

تعبَتْ وشاخَتْ كل مدنهه الكون
بَسْ حسنچ بقَه تزهيلَه العيون
ياأرض إنجبَتْ المنصور وهارون
وتزيَّن إسمچ بعشتار وشَبعاد
لبيع الدنيَــه ْ لعيــونچ يبغداد

إشتگتْ أگعدْ علَ دجلَه وشاطيَّه
وأتنسَّـم عبيــرهْ بليـلَه گمرِيَّهْ
لَردْ ردود مادام النفَـسْ بــيَّه
العمر دونچ لايسوَهْ ولايرّادْ
لبــيع العمر لعيونچ يبغداد

أخذني الشوگ علَ لمَّة الطيبين
أهلنَه ْ أهلْ المضايف والدواوين
شْعمَل بينه فراگهم يحبيبهْ تدْرين
بجمر مچوي الگلب من وره البعاد
حسافه فارگنَهْ عيونچ يبغـداد

ياأم الخيــر ودّي لو تلمّـينــه
چفچ مثــل چفْ أمّي الحنينـة
أرد من ماي دجلَه العطَش تروينه
ونسمات العَصاري تداوي الاولاد
ينور العيــن ياحلوة يـــبغداد


ستوكهولم
8.12.2013






أضواء على تاريخ ومكانة الحركة العمالية واليسارية في العراق،حوار مع الكاتب اليساري د.عبد جاسم الساعدي
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- عبعوب
- سيليكون
- يابصرة هلي
- الى النائبة أم ستّوري
- النائبة كريمة الجواري تسرق مجنون ليلى
- بواسير النايب
- بواسير النائب
- وجع إمرأه
- لا تبتئس
- عراقيَّة أنا
- برنامج يحدد مزاج الإنسان من خلال تعابير وجهه
- بقايا قلب
- فوائد شجرة القنب
- جلد إصطناعي ذكي, أمل لمجسات لمس ذات كفاءة عالية
- قيّم الرگّاع
- تحذيرات من فيروس يسرق حسابات فيسبوك
- قلب أمي
- ثلاثة انفجارات ضخمة على الشمس خلال 24 ساعة


المزيد.....




- عَن حالِنا قُل ما شئت
- -فلسطين_قضيتنا_الأولى-.. فنانون ورياضيون يعربون عن تضامنهم م ...
- عايدة الأيوبي: من الغناء التقليدي إلى الإنشاد الصوفي
- -فلسطين_قضيتنا_الأولى-.. فنانون ورياضيون يعربون عن تضامنهم م ...
- مصر.. الكشف عن تطورات الحالة الصحية للفنان سمير غانم
- شاهد: الاستعدادات الأخيرة قبل فتح دور العرض السينمائي في فرن ...
- من أسرار رائدات الأعمال: أتقن بنفسك القيام بكل جوانب عمل شرك ...
- إيلين ديجينيريس تعلن نهاية برنامجها الحواري بعد 19 عاما من ا ...
- ساحل العاج ... جمعية مغربية توزع مساعدات غدائية لمهاجرين مغا ...
- يوميات رمضان من غزة مع الشاعر الفلسطيني سليم النفار


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حذام الحداد - إشحلاةْ إسمچ يبغداد