أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - عبدالجبار شاهين - مصطلح الإدارة الذاتية الديمقراطية والاستخفاف بعقول الكُرد والضحك على البسطاء منهم














المزيد.....

مصطلح الإدارة الذاتية الديمقراطية والاستخفاف بعقول الكُرد والضحك على البسطاء منهم


عبدالجبار شاهين

الحوار المتمدن-العدد: 4228 - 2013 / 9 / 27 - 21:03
المحور: القضية الكردية
    


عند قرائتي لمشروع الادارة الذاتية الديمقراطية المطروح من قبل حزب الاتحاد الديمقراطي ذكرني بالادارة الذاتية الشيوعية والادارة الذاتية في مجتمعات المشاعية البدائية كما انها تذكرني ايضاً بالادارة العشائرية والقبلية الذاتية .
الادارة الذاتية الشيوعية هي الادارة التي تأتي بعد النظام الاشتراكي اي عندما يصل مستوى الوعي لدى مجتماعات النظام الاشتراكي الى مستوى لم يعد فيه حاجة لوجود الدولة اي الى الوصول الى اضمحلال الدولة وارتقاء الافراد الى مستوى من الوعي والادراك لادارة انفسهم ذاتياً من خلال وعيهم لحقوقه وواجبانهم .
ان الادارة الذاتية الشيوعية التي لم ترى النور بسبب انهيار النظام الاشتراكي الذي كان سيطور المجتمع الطبقي في ظله ليصل الى مرحلة اضمحلال الدول وبناء المجتمع الشيوعي وادارته الذاتية ، وبالتالي فهذه الادارة قد تكون فاشلة كون المرحلة التي تسبقها للوصول اليها اثبتت فشلها.
اما الادارة المشاعية البدائية فمن خلال اسمها نرى انها بدائية واتت بالفترة لضرورة استمرارية الحياة في ذاك المجتمع آنذاك .
اما الادارة الذاتية العشائرية والقبلية فهناك مجموعة من القيم والمبادئ العشائرية المعروفة باسم العرف العشائري الذي ينظم شكل العلاقات بين افراد القبيلة او العشيرة الواحدة او مع العشائر والقبائل الاخرى ويكاد يكون شكل هذا العرف موحداً في جميع العشائر والقبائل المنتمية الى قوميات مختلفة .
عند التمعن في قراءة مشروع الادارة الذاتية الخاصة بحزب الاتحاد الديمقراطي PYD نرى انهم يستمدون مشروعهم هذا من الادارة الذاتية الشيوعية حيث انهم في هذا المشروع ينتقدون الدولة القومية التي عمقت الازمة على الصعيد الديمقراطي في كل انحاء العالم على حد زعمهم متناسين الدولة الاوروبية الديمقراطية كل واحدة منها معرفة باسم قوميتها مثل الفرنسية والاسبانية والايطالية والالمانية و و........ وكل واحدة منها تتمتع بالديمقراطية دون ان تؤثر قوميتهم على ديمقراطيتهم .
لدى بحثي واطلاعي على شكل الانظمة الديمقراطية الحاكمة في العالم لم ارى اي شكل من اشكال الادارة الذاتية الديمقراطية إلا في مجتمع المشاعية البدائية والشيوعية . المشاعية البدائية التي ولت زمنها منذ آلاف السنين والشيوعية التي لم ترى النور .
فمن خلال هذا السرد المختصر ومن خلال نسفهم للدولة القومية التي تعمق الازمة الديمقراطية حسب زعمهم نرى اننا أمام حزب شيوعي لا تعترف لا بالدول القومية ولا بالقوميات ولا يمتون بصلة الى القضية الكردية والشعب الكردي الوحيد في هذه المنطقة محروم من كيانه القومي ضمن اطار دولة خاصة بهم . فمشروعهم هذا لا علاقة له بالمصالح القومية الكردية لا من قريب ولا بعيد .
فهذا المشروع ومن ضبابية طرحهم لهذ المشروع والتلاعب بالمصطلحات والاستخفاف بعقول الناس نرى اننا اما منظومة خطيرة تقف كحجرة عثرة امام اي حل للقضية الكردية في الشرق الاوسط ن،حيث انهم يبحثون عن بناء شرق اوسطي ديمقراطي ذات طابع شيوعي بعيداً عن القوميات وبالاخص القومية الكردية التي بقيت دون اطار قومي خاص بهم .
انهم يبحثون بطرحهم هذا عن انشاء مدينة افلاطون الفاضلة في الشرق الاوسط هذه المدينة التي هي عبارة عن خيال وفلسفة افلاطون لا يمت للواقع بصلة ، اننا يعيشون بسطاء سعبنا في الاوهام والخيال والبعد عن الواقع بكل تأكيد .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,224,369,310
- اجرام النظام الأسدي البعثي يعانق إرهاب الدولة الإسلامية في ا ...
- واجب على كل كردي الدفاع عن أرضه وعرضه شاء PYD أو أبى وليس حك ...
- ملامح الاتفاق السري بين واشنطن وموسكو
- صالح مسلم يهدد اقليم كُردستان وعبدالله أوجلان يعتبره الخطر ا ...
- هناك ما هو أخطر من السلاح الكيماوي وأشده فتكاً في سوريا
- الموت القادم من كل حدب وصوب لإبادة الشعب الكُردي في سوريا
- الإدارة الزئبقية الديمقراطية
- حول حقيقة ما جرى في مؤتمر الاكراد في باريس (حوار حول تقاسم ا ...
- سوريا والتحول الديمقراطي
- نداء هام الى القوى السياسية الكردية
- رويا للحل الديمقراطي في سوريا المستقبل


المزيد.....




- إيطاليا تطالب الأمم المتحدة بالتحقيق في مقتل سفيرها بالكونغو ...
- الحراك الجزائري يحيي الذكرى الثانية لانطلاقه
- بلجيكا.. إحالة 14 شخصا إلى المحكمة الجنائية للاشتباه بضلوعهم ...
- الصين.. اعتقال 6 أشخاص بتهمة إهانة جنود قتلوا في اشتباكات مع ...
- العراق: اعتقال إرهابي بارز في عملية استخبارية غربي بغداد
- الرئاسة التونسية: قطر أجلت حكما بإعدام تونسي متهم بالإرهاب ...
- منظمة العفو الدولية تلغي صفة سجين رأي عن الروسي نافالني
- أثارت قضية جوليو ريجيني وباتريك زكي.. إيطاليا تخاطب مصر عبر ...
- بعد تدخل من الرئيس قيس سعيد.. تأجيل إعدام مواطن تونسي في قطر ...
- خطيب زاده : حادثة تحطم الطائرة الاوكرانية ليست من صلاحيات م ...


المزيد.....

- *الحياة الحزبية السرية في كوردستان – سوريا * *1898- 2008 * / حواس محمود
- افيستا _ الكتاب المقدس للزرداشتيين_ / د. خليل عبدالرحمن
- عفرين نجمة في سماء كردستان - الجزء الأول / بير رستم
- كردستان مستعمرة أم مستعبدة دولية؟ / بير رستم
- الكرد وخارطة الصراعات الإقليمية / بير رستم
- الأحزاب الكردية والصراعات القبلية / بير رستم
- المسألة الكردية ومشروع الأمة الديمقراطية / بير رستم
- الكرد في المعادلات السياسية / بير رستم
- الحركة الكردية؛ آفاق وأزمات / بير رستم
- دفاعاً عن مطلب أستقلال كردستان العراق - طرح أولي للبحث / منصور حكمت


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - عبدالجبار شاهين - مصطلح الإدارة الذاتية الديمقراطية والاستخفاف بعقول الكُرد والضحك على البسطاء منهم