أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - ايناس الوندي - هل الطبقة العاملة بحاجه الى ثورة عماليه دائمةفي العراق بعيدهم ومطالبات لتشريع قوانين














المزيد.....

هل الطبقة العاملة بحاجه الى ثورة عماليه دائمةفي العراق بعيدهم ومطالبات لتشريع قوانين


ايناس الوندي

الحوار المتمدن-العدد: 4080 - 2013 / 5 / 2 - 06:34
المحور: الحركة العمالية والنقابية
    


الطبقة العاملة تفتقر اليوم الى وعي تنظيم عمالي حقيقي من شانه ان يساهم في الصد من الكثير من القوانين التي تسلب ابسط حقوقه حيث يمكن ذلك من خلال تنظيم عمالي مكثف هادف للدفاع عن مصالح العمال داخل علاقات الإنتاج الرأسمالية. وانهاء كافة انواع الاستغلال التي يخضع لها العمال، حيث لووجد في كل عامل غريزة ثورية تدفعه الى تنظيم اتحادات ونقابات يكونوا هم القائمين والعاملين عليه سيكون هناك ثورة حقيقة ضد الرأسماليين لانه ليس من مصلحة اي حكومة برجوازيه ان يمثل الطبقة العاملة عامل حقيقي منهم وذلك لان ذلك حتما سيكون وليدة تضارب لمصالحهم العامه والخاصه لانه لو ذكر الطبقه العامله ذكر العمل والانتاج والاقتصاد والحكومات الراسماليه لاتفسح لاي عامل بسيط ان يدافع عن حقه لانه لو اضرب عن العمل يتوقف الانتاج وينهارالعالم الاقتصادي الذي بنوه بناءا على مطامع ملموسه لهم ، وبالتالي سيقلل من رأسمالهم (وتقل ارصدة البنوك )!!!!هذا في زمن الديمقراطيه ووعود الانتخابات التي وعدوا بها اعطاء كل ذي حق حقه في الانتخابات الماضيه !!!!!!!!!! ونحن ب-انتظار وعود انتخابات اليوم هل ستطبق ام هي مجرد حبرعلى الورق لخداع الطبقه العاملة البسيطه والشعب المظلوم .تسألات ؟؟؟؟؟؟؟؟
.وبعوده لمعاناة العامل نجد ان العامل بقى دوره اساسيا رغم دخول التكنلوجيا والبرامجيات الحديثة غيرانه ليومنا هذا بات عمود العمل الانتاجي واصبح حاله حال الاله التي تعمل ليلا مع نهار دون توقف واخذ اوقات الاستراحه خلال العمل وساعات العمل الطويله الى جانب الاجور القليله وعدم وجود نظام الحوافز والمكافات الابمعدلات قليله لاتتساوه مع جهده المبذول خلال ساعات العمل الطويله اضافه الى عدم وجود تامين صحي والتامين على حياته وضمان التقاعد.
ووصف خبراء ومختصون في الشان الاقتصادي الارقام والنسب التي تعلنها وزارة التخطيط حول انخفاض معدلات البطالة في البلاد بانها "غير حقيقية ولاتمت الى الواقع بصلة".
وكانت وزارة التخطيط والتعاون الانمائي اعلنت ان معدلات البطالة في العراق انخفضت بشكل ملحوظ وبلغت 11% بعد ان كانت نسبتها وصلت الى الثلث من مجموع سكان البلاد البالغ نحو ثلاثين مليون نسمة.
وقال اقتصاديون ان "عدد العاملين في الدولة العراقية كان لا يتجاوز 900 الف عام 2003، في حين اصبح الان يقارب الاربعة ملايين عامل، وهذا يعتبر بطالة مقنعة تتخذ شكل التعيين الحكومي".هذا يعني انه نسبه الطبقة العاملة من العمال العاملين بشكل جدي نسبة الى العاطلين ضئيلة جدا. وعندما يكون عدد العاملين قليل بالتاكيد سيكون هناك ضغط كبير على الطبقة العاملة من ناحية ساعات العمل واوقات الراحه اليوميه لعامل والعطل وتظلميه من ناحية الرواتب والمكافات . وهذا مانشاهده اليوم بالنسبه لعمال البلديه الذين لايتجاوز اجورهم اليوميه من 7 الالف دينار عراقي الى 10 الالف دينار عراقي والذي قد لايتجاوز 10دولاراواقل من ذلك تقريبا . في بلدا كالعراق ومع تمتع هذا البلدالعريق بهذه الخيرات الوفيرة يتم تسليم هذا اجرالضئيل لعامل البلديه الذي يخرج من الصباح الباكر وحتى نهاية اليوم ليحصل على لقمة عيش لعائلته يرجع منكها بعد ان قام بتنظيف اغلب شوارع المدن العراقية وازقتها الرديئه بعد كل ماجرى عليها من ازمات وحروب اكيد اصبحت رديئه ،اضافه الى تحمله لمخاطرالانفجارات والعبوات الناسفه في الشارع وحرالصيف وبرد الشتاء الى جانب الكثيرمن المتاعب اليوميه .
ملاحظة :- الى اصحاب الايمان مو تكولون (النظافه من الايمان ) نظفوا قلوبكم وطهروها بالانسانيه واعطوا كل ذي حق حقه كماتدعون ، هل يعقل يخرج العامل من الصباح الباكرحتى المساء للاخذ قروش قليلة مع هذا الغلاء المعيشي والاقتصادي الذي يعيشه العراق هل يمكن ان يعيش عامل بسيط عائلته ويدفع ايجار منزله ويكمل متطلبات اسرته اليوميه بهذا المبلغ الزهيد . سمعت احدهم من رؤساء النقابات والاتحادات يقول ماذا نفعل رفعنا كل المذكرات والكتب الرسميه الى وزراة العمل والشؤون الاجتماعيه لكنهم لم يردوا . وانا اقول ياعمال العالم اتحدوا ...انتم بحاجة الى ثورة حقيقة وتنظيم عمالي نقابي ممثلكم يكون منكم داركا لحقوقكم واعيا لمطالبكم يقدر جهودكم المبذوله يكون معكم يدا بيد ليطالب معكم بتشريع قانون العمل . نحن الاشتراكيين على استعداد تام لنوحد الجهودمعكم ايها العمال أن الثورة الدائمة تعني أن يقوم الاشتراكيين الثوريين جنباً إلى جنب مع الطبقة العاملة بالأخذ بزمام المبادرة وتوجيه النضال نحو ثورة عمالية عالمية وانتم كعمال انتم انفسكم صناع الثورة الدائمة ..

ياعمال العالم اتحدوا
من اجل ارساء مبادىء الحرية والمساواة
في بلدالديمقراطيه انتم صناع الثورة الدائمة
.



#ايناس_الوندي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ماخلفه الحرب على النساء العراق بعد مرور عشرة سنوات
- لاقانون لحماية المرأة من التحرش الجنسي في بلدي العراق
- 8 مارس يوم الحركة النسوية من اجل تحرير المرأة ومساواتها


المزيد.....




- شاهد: مظاهرات حاشدة في إندونيسيا احتجاجا على حرق وتمزيق القر ...
- إحتجاجا على إستهداف الطبقة العاملة و التضييق على الحريات الن ...
- فرنسا: تصاعد حدة التوتر سياسيا واجتماعيا عشية تعبئة جديدة اح ...
- إحراق علم السويد في إندونيسيا احتجاجا على حرق نسخة من القرآن ...
- ماذا بعد تعدد الإضرابات ضد الإصلاحات في فرنسا؟
- WFTU AFRICA IS SADDENED BY THE BRUTAL KILLING Of ESWATINI HU ...
- -اليرموك- تتابع مطالب موظفيها وتؤكد أن رواتبهم مُصانة
- إضراب موظفي الأونروا في غزة لتلبية مطالبهم
- الداخلية تصدر الأوامر الإدارية بتثبيت الموظفين المدنيين على ...
- يوم تضامن اتحاد النقابات العالمي مع شعب البيرو في 31 كانون ا ...


المزيد.....

- نظرية الطبقة في عصرنا / دلير زنكنة
- ماذا يختار العمال وباقي الأجراء وسائر الكادحين؟ / محمد الحنفي
- نضالات مناجم جبل عوام في أواخر القرن العشرين / عذري مازغ
- نهاية الطبقة العاملة؟ / دلير زنكنة
- الكلمة الافتتاحية للأمين العام للاتحاد الدولي للنقابات جورج ... / جورج مافريكوس
- حول المسألة النّقابيّة (مقرّر المؤتمر الخامس للأمميّة الشيوع ... / إبراهيم العثماني
- "المخاض النقابي و السياسي العسير، 1999 - 2013، ورزازات تتحدث ... / حميد مجدي
- تطوّر مصر الاقتصادي وأهداف الحركة النّقابيّة المصريّة (معرّب ... / إبراهيم العثماني
- حول المسألة النّقابيّة (مقرّر المؤتمر الخامس للأمميّة الشيوع ... / ابراهيم العثماني
- قانون سلامة اماكن العمل! / كاوه كريم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - ايناس الوندي - هل الطبقة العاملة بحاجه الى ثورة عماليه دائمةفي العراق بعيدهم ومطالبات لتشريع قوانين