أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - احمد صالح سلوم - سحور ...صحور ...الجهل الاخوانجي السلفي قادم قادم ؟؟؟؟













المزيد.....

سحور ...صحور ...الجهل الاخوانجي السلفي قادم قادم ؟؟؟؟


احمد صالح سلوم
شاعر و باحث في الشؤون الاقتصادية السياسية

(Ahmad Saloum)


الحوار المتمدن-العدد: 4046 - 2013 / 3 / 29 - 20:10
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


- لدى بعض العرب من الجهل ما يفيض وتوزعه على كل شعوب الارض فيزيد و الغباء والجهل عندما يكون مصحوبا بالادعاء فهذا مزيج مقرف من الانحطاط..المناسبة قصة حكاها لي احدهم ان ثلاث طالبات في مدرسة بلجيكية تباروا مع احدهم في المعرفة باللغة العربية وامسكوا بكلمة سحور كيف تكتب عندما قال لهم بالسين اصروا انها بالصاد اي الصحور وبالكاد هم يعرفون المغربية الدارجة لم يتوقفوا عند حد ان قال لهم احدهم انه يعرف انها بالسين و انه بحث بالانترنيت وتأكد من هذا فأصروا واتصلت احداهن بالمغرب بامها التي لاتقل عنها جهلا فقالت لها انها بالصاد وذهبوا مدة اسبوع للبحث وعادوا ليأكدوا انها بالصاد والعجيب ان هذا يجري في مدرسة بلجيكية ..قلت للشخص المعنى ان لايناقش الجاهل لان الجهالة اعيت من يداويها وانه لو علي بن ابي طالب كان بينهم سيقول لهم انها بالصاد لاصرارهم الحقير على الصاد وردد بينه وبين نفسه ما جادلت عالما الا وغلبته وماجادلت جاهلا الا وغلبني..ان معرفتهم الضحلة والمعدومة باللغة العربية تثبتها كلمة سحور وقد مر علي جهلة من هذا النوع الحقير والغبي والمدعي وهؤلاء لايحتاجون الا لرئيس مركز ثقافي لايقل عنهم جهلا بالعربية وبالتأكيد بالفرنسية وهؤلاء لايستحقون الا الاحتقار والانكباب على العمل المثمر لان هذه العقول الاخوانجية السلفية هي التي تدمر الابداع وتجعل بلاده العرب مجرد كباريهات و حثالة بروليتاريا باخوانجية وسلفية معا للمفارقة

- تراجع فرانسوا هولاند عن تسليح همج السي اي ايه من الوية الاسلام الصهيوني القطري السعودي يدلل على قوة القرار الاوروبي بمنع تسليح مرتزقة بن لادن وسيد قطب وحسن البنا كما ان جرائم هذا السلاح بهذه الايدي القذرة من جيش لحد الحر ولواء الاسلام ولواء احفاد الرسول وسائر قطيع الاسلام النفطي الحريري يجرم كل من يمد ولو رصاصة او قذيفه لهؤلاء الهمج الذين يقتلون عشوائيا اطفال المدارس والجامعات

- دول الجامعة العربية التي شاركت بقرارات تسليح همج جيش لحد الحر في قمة الخيانة بالدوحة ولاسيما محمية قطر وال سعود هم شركاء ومجرمين اساسيين مع من اقترفوا مجازر جامعة دمشق والمدارس السورية

- هيثم المالح مجرم همجي لاينبغي ان يفلت من اعدام يستحقه لتحرضه على فرض عصيان مدني بالارهاب وقصف التجمعات المدنية واقتراف الابادات الجماعية وكل من يوفر لهذا المجرم الوهابي الحقير مأوى هو مجرم مثله او من يوفر المأوى لكائنات منحطة من جيش لحد الحر وجبهة النصرة والاخوانجية هو مجرم مثلهم ويقترف ما يقترفوه من جرائم جبانة و خسيسة

- الجرائم التي تقترفها الوية الاسلام القطري السعودي الليبي في سورية ينبغي ارشفتها وملاحقة كل من ورد السلاح للهمج وعلى رأسهم ال ثاني وسعود و تركيا الاردوغانية والحريري وقادة الاخوانجية والبيزنس الكةيتي الاماراتي لطرح امكانية مصادرة املاكهم وارصدتهم لدفعها لحوالي مئة الف ضحية سورية و مئات الاف الجرحى وملايين المشردين ..السلاح بيد همج الاسلام الصهيوني هو مشروع ابادة جماعية لطلاب المدارس والجامعات في حلب ودمشق وغيرها كما يتابع عشرات الملايين في العالم

- حرب باردة وربما ساخنة بوتين يفاجأ الناتو بمناورات جدية و تهديد اجوف للبيت الابيض بفرض منطقة حظر جوي على سوريا..دول البريكس وجهت رسالتها و واشنطن تحاول ان تفرض صورة الكابوي وهي تغرق في رمال متحركة بأزمتها الهيكلية ..على قد فراشك ايها العبد اوباما مد رجليك..زمنك ولى وحتى عملائك يتهاوون بأسرع ما يمكن ..فصورة الاخوانجي والسلفي والوهابي اصبحت صورة الشيطان عند العرب انتظر فقط ما سيجري لهم ولاسيادهم في محمية قطر المارقة ومحمية ليبيا المارقة ومحمية ال سعود المارقة وطبعا مرسي والغنوشي وابو عياض وغيرهم

- طبعا انا لااعتبر ان ما جاء به ماركس نياب بل هي دراسات معمقة تراكمية انسانية لفهم اليات عمل الانظمة الاقتصادية الاجتماعية وتفسيرها وتقديم نظرية للبدائل الانسانية الواقعية ولاسيما مساهمته المنهجية بفهم اليات عمل النظام الرأسمالي و مساهمة كل من جدد وفق المادية التاريخية هذه النظرية كسمير امين واندريه جوندر فرانك

- عندما تتربى اجيال على يد شيوخ العهر الاسلامي الذين يعتبرون المرأة عورة وبخشا و مرتبتها بمرتبة الغائط والكلب الاسود وهي كل التصورات الوهابية عن المرأة و عندما تكبت جموع الناس و عندما يتم الفصل بين الجنسين لايراها همج الاسلام كائنا وانسانا يستحق الاحترام بل بخشا وعورة لافراد يرون امهاتهن واخواتهن وزوجاتهن ايضا بهذه المرتبة اي انهن قحبات وعورة هذا مجتمع الوهابية في محميات ال ثاني وسعود و هذه نماذجهم قحبة الناتو ليبيا مهما تحدثوا عن احترامهم للمرأة فهذا كذب انه مجتمع يقحبن المرأة مهما كانت اما او اختا او زوجة او عابرة سبيل كالمتكوعتين البريطانيتين للتضامن مع فلسطين للاسف كان علىطواقم ادارة لهذه الحملة ان تقول لهن لم تعد بلاد العرب كما قبل اي ما وفرتها دول بحده الادنىان من يسيطر عليها اليوم هم قوادي الاخوان المسلمين والسلفيين و الوهابيين وشريعتهم لاتحترم امرأة او طفلا او انسانا كله بخش ولا مقدس لديهم الا بترودولارات اسيادهم ومن لايصدق ليرى فتاوى جهاد المنماكحة و ما يحدث في مخيمات الاخوانجية والجيش اللحدي الحر و جبهة النصرة في الاردن وتركيا وفي اماكنهم في ادلب و درعا ودير الزور انها الدعارة الاسلامية والانسان المسخ تماما كما مجتمعاتهم العاهرة المكبوتة الخائنة في قطر ومحمية ال سعود

- الناتو كمؤسسة مصالح امريكية كما لوبيات المال هي من صنعتهم وصنعت اسلامهم في محميات قطر و ال سعود وليبيا وهنا في الغرب نقابات ومؤسسات مدنية لاحصر لها تراقب وحشية رأس المال وتوقفه عند حده وتلزمه بمعايير حقوق الانسان وتقطع الطرق اذا سعر الحليب لم يعجب الفلاحين وتعطل اعمالهم اما في مجتمعات مخدرة مهلوسة ومحششة بالدين الوهابي المجتمع نفسه تتواطأ على هذه الجرائم وكل يخاف من سطوة الارهاب بانه ضد الشريعة الاسلامية لهذا مرتبتهم كالحيوانات بل اضل سبيلا والمجتمع نفسه يتستر على جريمة الاغتصاب ويعتبر ضحيتها من ينبغي ان يعدم لا من

- كما تعلم الناتو من مصلحته ان يهزم المجتمع واول عناصره واساسها اي المراة ليتوفر له النهب المريح وهذا ما تراه في مكانة المراة في محميات ال ثاني وسعود فهم كما في مملكة العبودية السعودية محتلين من يوم استلام ال سعود واغتصابهم للسلطة انظر من يوفر هذا الاحتلال انها مكانة المراة وعبوديتها اساسا لانها اساس المجتمع الحر او المجتمع العبودي الوهابي
..........................
لييج - بلجيكا
آذار 2013
................






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع المرأة في المشرق والمهجرمقابلة مع د. إلهام مانع
واقع المرأة في المشرق والمهجرمقابلة مع د. إلهام مانع
في الثامن من مارس لانريد وردا ولامدحا - مقابلة مع د.امال قرامي
في الثامن من مارس لانريد وردا ولامدحا - مقابلة مع د.امال قرامي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,246,943,652
- قصيدة:شرفة الظهيرة
- الاقتصاد السياسي للاسلام الصهيوني الاخوانجي الوهابي..البحث ع ...
- هيتو زي ما بدكم حتى رئيس حكومتكم اختير اسمه بعناية غسان هيتو
- قمة الاخوانجية والوهابية تنسجم مع اجندة قواعد الامريكان العس ...
- قصيدة:وشاح الاشواق العسلية
- صلاة استخارة لمعاذ الخطيب تقلب المعادلات السياسية الدولية
- قصيدة:لقاء متأخر
- قصيدة:طوع السفح الغريب
- مسح تل ابيب وحيفا من الخارطة ومعادلة ردع جديدة للاطراف الداع ...
- قصيدة:فرس السنابل الشقراء
- قصيدة:دليل كالمصائر
- اغتيال البوطي :الارهاب الاسلامي القطري السعودي الصهيوني لاعا ...
- قصيدة:متى نتعلق باشراق فراشة
- حكومة فيشي الاحتلالية الاخوانجية في شمال سوريا واعادة سورية ...
- ذكرى استشهاد راشيل كوري دفاعا عن مأوى طفل فلسطيني ومرتزقة ال ...
- النازية والوهابية: الاليات العنصرية والاجرامية واحدة
- قصيدة:غريب بلا اسم
- قصيدة:حليب وجسر
- الابادة المزدوجة للاحئء الفلسطيني بين النازية الصهيونية والو ...
- وصفة العبودية للعرب حسب القاعدة والاخوانجية ضرورة حيوية للاح ...


المزيد.....




- حقوق الإنسان تنشر إحصائية تخص المسيحيين في العراق
- بابا الفاتيكان يغادر العراق بعد زيارة تاريخية
- طائرة بابا الفاتيكان تستعد لمغادرة العراق
- مراسل العالم: بابا الفاتيكان يختتم زيارته للعراق وطائرته تست ...
- بابا الفاتيكان يلتقي بوالد الطفل الغريق إيلان كردي
- حظر -أغطية الوجه- في سويسرا.. والمنظمات الإسلامية تندد
- السويسريون يؤيدون في استفتاء حظر -أغطية الوجه- والمنظمات الإ ...
- محافظ سلفيت يغلق دير استيا ثلاثة أيام بسبب كورونا
- الصقلي: هذا رأيي في الإفطار العلني .. و مكبّر صوت الأذان ليس ...
- بابا الفاتيكان يلتقي في أربيل والد الطفل آلان كردي


المزيد.....

-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي
- للقراءة أونلاين: القبر المحفور للإسلام - دراسة نقدية شاملة ... / لؤي عشري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - احمد صالح سلوم - سحور ...صحور ...الجهل الاخوانجي السلفي قادم قادم ؟؟؟؟