أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - صلاح الدين محسن - انسانيات














المزيد.....

انسانيات


صلاح الدين محسن
كاتب متنوع الاهتمامات

(Salah El Din Mohssein‏)


الحوار المتمدن-العدد: 4022 - 2013 / 3 / 5 - 21:50
المحور: المجتمع المدني
    


1 - في لقاء سابق للاعلامي " عمرو اديب " مع ابنة ملك مصر الراحل " فاروق " الأميرة فريال – التي رحلت أيضا . منذ سنوات قليلة - . سألها عن كيف كانت تخاطب والدها . الملك ؟
فردت بامتعاض : ما هذا السؤال الغبي ؟ , انه أبي . هل أقول له " يا جلالة الملك ؟! , طبعا أخاطبه ب : يا بابا .

وفي مسلسل حياة المطربة لراحلة " أسمهان " . عندما قابلت والدها الأمير " فهد الأطرش . خاطبته ب " يا أمير فهد " ظنا منها انها هكذا تعظمه , فتسره .
ولكن بدا علي والدها الحزن والأسف . وتمتم بنبالة . و بصوت مسموع . معاتبا اياها : " يا أمير فهد ؟! , ووالدك يا آمال ؟! " ( قالها باللهجة السورية )أي انه استصغر مخاطبته ب " ياأمير " بجانب : يا بابا ...
– آمال = الاسم الحقيقي للفنانة أسمهان .


2 - فتنة أرحم الراحمين ...(!) :
تقابلت الأستاذة الجامعية , وشقيقها الذي لم يتلق تعليما . يوم العيد .في بيت العائلة . ما ان هنأته بالعيد . حتي بصق في وجهها ..
سكتت الدكتورة . ولم تفعل له شيئاُ .
السبب انها كانت قد تحولت لدين آخر – البهائية - . ولكن هذا لم يمنعها من زيارة عائلتها في عيدهم للتهنئة . حرصا علي علاقة الود بينهم .والتي يجب ألا تقطعها الأديان .
يا له من شقيق رحيم بشقيقته . ويقدر صلة الرحم – لا اتهكم أو أسخر . بل أقولها بمنتهي الجدية – ..
لأنه لو طاوعته نفسه علي تطبيق العقوبة التي قررتها الشريعة . لجز رقبة شقيقته بالسيف . كما تذبح الدجاجة . حسبما تقضي أحكام شريعة أرحم الراحمين .!. التي أرسلها للرحمة والسلام .. ولكن ذاك الشقيق البار . آثر أن يكون هو الأرحم
أرأيتم من الذي يبث الفتنة والكراهية بين البشر . حتي بين الشقيق وشقيقته ؟
الواقعة ليست من تأليفي . وانما كما رواها لي بنفسه . الصديق " م . أ " زوج الدكتورة .
*************




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,241,582,774
- استقالة بابا الفاتيكان - من مذكراتي في كندا -
- اصلاح الأمم المتحدة . العلاج الشافي من الأخونة والعسكرة .
- جمال البنا و شقيقه حسن البنا
- الثورة ليست اختياراً بل قدراً
- الفن يكسب
- المداخن الشمسية – لانقاذ مصر من عصر جليدي يبدو قادماّ
- تأملات سياسية
- منافقة الله بوابة لكافة أنواع النفاق
- وحدث ما توقعناه , وحذرنا منه - السياسة والنوم في العسل -
- تعليق علي مقال - أمريكا والاخوان المسلمين - للأستاذ مجدي خلي ...
- الغناء تحت شجرة التوت -1
- السياسة والنوم في العسل
- تخريب الطفولة بفعل نجوم الكوميديا
- رسالة للمستشار أحمد الزند – رئيس نادي القضاة المصريين –
- تطبيق شريعة الشيطان .. لا يحتاج لكل تلك الوحشية
- الاستفتاء المهين
- المعارضون الامعات في عصر السادات
- برقيات عاجلة جدا 3
- محاكمة المعارضة السياسية المسؤولة عن اهدار ثورة الشعب عام 19 ...
- جيش بديعة مصابني


المزيد.....




- الفلسطينيون يتظاهرون في أم الفحم تنديدا بالعنف وانتشار الجرا ...
- الأمم المتحدة تطالب الجزائر بوقف الاعتقالات التعسفية لنشطاء ...
- الاعتقالات في صفوف طلبة الجامعات.. خريجون مع وقف التنفيذ
- ما الذي يتعلّمه السويسريون من الفنلنديين لمحاكمة جرائم الحرب ...
- الشيخة لطيفة: الأمم المتحدة لم تتلق بعد أدلّة من الإمارات تث ...
- هيومن رايتس ووتش: القوات الإريترية قتلت المئات في مجزرة في إ ...
- بعد إدراجها في قانون الإتجار بالبشر... هل تحد التعديلات الجد ...
- آلاف الجزائريين يتظاهرون في الجمعة الثانية على التوالي (فيدي ...
- هيومن رايتس ووتش: القوات الإريترية قتلت المئات في مجزرة في إ ...
- الاتحاد الأوروبي: 130 مليون يورو دعما للاجئين السوريين والمج ...


المزيد.....

- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - صلاح الدين محسن - انسانيات