أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - المامون حساين - عميد كلية الحقوق بمراكش يحاضر حول الجريمة الاخلاقية














المزيد.....

عميد كلية الحقوق بمراكش يحاضر حول الجريمة الاخلاقية


المامون حساين

الحوار المتمدن-العدد: 3972 - 2013 / 1 / 14 - 01:24
المحور: المجتمع المدني
    



في إطار أنشطته الثقافية والتوعوية نظم نادي الابداع الثقافي بالثانوية التأهيلية بئر أنزران بالجديدة يم السبت 12 يناير 2013 ، عرض تحت عنوان " الجرائم الاخلاقي" من إلقاء الدكتور عبد الكريم الطالب عميد كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بمراكش.
في كلمة للأستاذ حساين المامون مسير الندوة رحب بالحضور الكريم،كما نوه بمجهود الدكتور عبد الكريم الطالب المحاضر الذي ضحى بوقته من أجل هذه الندوة الفكرية،وتحمل عناء السفر من مدينة مراكش من اجل الحضور وهذا يدل نبل اخلاقي وتواضع مميزكما أكد من خلال كلمته على ضرورة انفتاح المؤسسات التربوية على محيطها سواء الاكاديمي و الجمعوي والحقوقي ، ونوه بالعمل الذي قام به الطالب عبد الصمد ادنيدن في تحويل فكرة العرض الى واقع عملي من خلال دعوة السيد العميد باسم نادي الابداع الثقافي.
بعد ذلك تناول الكلمة الاستاذ عبد الواحد هلالي مدير الثانوية التأهيلية بئر أنزران الذي رحب بالدكتور عبد الكريم الطالب على تشريفه الثانوية بالحضور،وهذا يدل على طبيعية شخص العميد وان هذه فرصة لمد جسور التواصل بين الجامعة والثانوية التأهليلية بئر أنزران، كما تقدم بالشكر لمختلف الفعاليات الحاضرة من محامين وأطر المركز المغربي لحقوق الانسان و أساتذة وأكد للتلاميذ أن مثل هذه الفرص ينبغي استغلالها قصد الاستفادة مما سيقدمه العارض.
بعد ذلك بدأ الدكتور المحاضر عبد الكريم الطالب بتقديم عرضه مبرزا أن أخلاق التواضع والعطاء الدائم ادا لم تكن لا في الاستاذ وطالب العلم فلا معنى لهذا العلم الذي يحمله ، ليعرج على تحديد المفاهيم المرتبطة بالجريمة الاخلاقية حيت عرف القانون بشكل عام، وتفريعاته للقانون الخاص والعام، ثم مفهوم الجريمة سواء من الزاوية القانونية أو من الزاوية الاخلاقية المرتبطة بمبادئ وقيم المجتمع، ليعرج على الشباب خصوصا فئة التلاميذ و السلوكات التي يمارسونها سواء في العالم المادي او الافتراضي من قبيل الكتابات على الجدران والرسومات سواء بالسباب واللعان واهانة المقدسات ...، اضافة الى أن نشر البعض لصور أو فيديوهات فاضحة على مواقع التواصل الاجتماعي وقيام وكدا في مواقع الانترنيت يعد جريمة يعاقب عليها المشرع المغربي في القانون الجنائي، وأن أغلب الشباب يجهلون بخطورة ما يقمون به، وضرب عدة أمثلة على محاكمات تمت مؤخرا، نتيجة جرائم أخلاقية راح ضحيتها أشخاص دنبهم الوحيد هو الاستهتار بالفعل ،مذكرا هنا بالقاعدة القانوية التي تقول "لا يعذر أحد بجهله للقانون"،ليعرج بعد ذلك الى جريمة الاغتصاب وعقوبته وأنواعه اشكال اتباثه ،هنا توقف عند جريمة التحريض على الفساد التي يخلط فيها أغلب الناس بينه وبين التحرش الجنسي، حيث أشار الى كون الاول يتم بدون مقابل برضى المتحرش بها أو بدونه في حيت يتميز الثاني بكون بمقابل مادي وبرضى الطرفين،لينتقل الى جريمة الخيانة الزوجية وحكم المشرع فيها ومدى تلائم القاعدة القانونية مع مستجدات التغيرات الاجتماعية ، واختلاف تعريفها من مجتمع لأخر،هناك توقف كثيرا عند اشكال الاتباث والتلبس بالجريمة.
بعد ذلك فتح النقاش حيت زاد العرض جمالية وحمسا بتدخلات مجموعة من التلاميذ الذي أكدوا مدى تفاعلهم مع العارض من خلال أسئلة دقيقة وملاحظات مميزة اضافة الى اضافات الأساتذة الحاضرين واستفساراتهم التي كانت في مصب الموضوع وفي المستوى الراقي.
ليختم النقاش بالحديث عن الافاق الجامعية في شعبة القانون والاقتصاد خصوصا وأن العارض الدكتور عبد الكريم الطالب عميد كلية العلوم القانونية الاقتصادية والاجتماعية، حيت سلط الضوء على مختلف المسالك والشعب والوحدات الموجودة بالجامعة وأهم الافاق سواء في مجال القضاء والمحاماة والتدريس الجامعي...ليختم النقاش بضرورة الجد والاجتهاد لبناء الشخصية ليأتي النجاح بعد ذلك، مؤكدا على ضرورة تكرار مثل هذه اللقاءات والعروض حتى تعم المعرفة وتبنى شخصية المتعلم فاعل الغد.






أضواء على تاريخ ومكانة الحركة العمالية واليسارية في العراق،حوار مع الكاتب اليساري د.عبد جاسم الساعدي
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لماذا لا يفرض الحجاب على الرجال؟
- من يوقف المهزلة؟
- مأساة المغرب العميق في فاجعة -تيشكا-
- يوميات مصحح مادة الفلسفة
- برامج التلفزة بين اغناء التفاهة وتفقير التقافة
- الأستاذ كائن إضرابي
- أوهام الانتقال الديمقراطي بالمغرب


المزيد.....




- شاهد: تجمع امام مقر الامم المتحدة بجنيف نصرة لفلسطين
- سورية وروسيا تواصلان العمل المستمر لتأمين عودة اللاجئين السو ...
- مندوب العراق بالأمم المتحدة: مرحلة ما بعد دحر داعش تتطلب مزي ...
- اعتقالات ومنع إسعاف مصابين.. شهيد وعشرات الجرحى بمواجهات مع ...
- مجلس أوروبا يحضّ اليونان على وقف صد المهاجرين والوفاء بالتزا ...
- مجلس أوروبا يحضّ اليونان على وقف صد المهاجرين والوفاء بالتزا ...
- الأمم المتحدة تدعو لمضاعفة لقاحات كورونا وتوزيعها بشكل أكثر ...
- مطرانية البحيرة تُعلق على إعدام وائل سعد قاتل الأنبا أبيفاني ...
- الأمم المتحدة تندد بـ-تراجع- حرية التعبير في إقليم كردستان ا ...
- الأمم المتحدة تدعو إلى مضاعفة إنتاج لقاحات كورونا في العالم ...


المزيد.....

- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - المامون حساين - عميد كلية الحقوق بمراكش يحاضر حول الجريمة الاخلاقية