أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - رعد الحافظ - الأفضل قادم لأمريكا !














المزيد.....

الأفضل قادم لأمريكا !


رعد الحافظ

الحوار المتمدن-العدد: 3904 - 2012 / 11 / 7 - 12:39
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ثاني إثنين من الرؤوساء الديمقراطيين في تأريخ الولايات المتحدة الأمريكية ( بعد ح ع 2 ) , الذي يفوز بفترتين رئاسيتين !
إنّهُ باراك حُسين أوباما , الفائز تواً بولاية جديدة .
بينما سابقهِ كان (( بيل كلينتون )) عندما اُعيد إنتخابهِ نهاية عام 1995 لفترة ثانية .
وحين أتمّها , كان قد خلّفَ ورائه فائض في الميزانية الأمريكية مقدارهُ (( 559 )) مليار دولار .
هكذا هم غالباً الرؤوساء الديمقراطيّون يهتّمون بالإقتصاد والمشاكل الداخلية لأعظم بلد في العالم .
بينما نظرائهم الجمهوريين يهتمون بقوّة ومجد وعظمة الولايات المتحدة وتصدّرها لدول العالم , ونشر الديمقراطيّة فيه ( حسب طريقتهم طبعاً )
وغالباً ( في العصر الحالي ) يتركون ورائهم إقتصاد مُهلهل , مُثقل بالديون .
{ الدين الأمريكي العام اليوم , تقريباً 16 تريليون دولار }

***********
عنوان مقالي إقتبستهُ من خطاب أوباما .
قد يكون عندنا أغزر وأثرى الموارد الإقتصادية وأقوى جيش في العالم , وكلّ الناس ترنو للوصول الى برّنا الآمن .
قال أوباما في خطابهِ اليوم ( الرابط أدناه ) , وأضاف / لكن ليس هذا سرّ قوّتنا الحقيقية , بل التنوّع والتكامل هو السرّ الأوّل .
(إسمعوا يا حكامنا الأشاوس , أيّها الراقصون طرباً على أنغام الطائفية )
كلّ قوميّات الدُنيا وأديانها تجمّعت في أمريكا , لكنّها مع ذلك الإختلاف الشاسع أنتجت أعظم دولة في العالم .
اين يكمن السرّ في ظنّكم ؟ وكيف يتحوّل الإختلاف الى قوّة خارقة ؟
الديمقراطيّة والعدالة والمساواة والعلمانيّة وثقافة العمل طبعاً ! , وهذهِ هي مقوّمات الحُلم الأمريكي نفسهِ .

*************
(( شُكراً لكم , فَوزي جاءَ بفضلكم ))
كتبَ أوباما أولى تغريداتهِ في الفيس بوك بعد سماعهِ خبر فوزهِ .
و من مقّر حزبهِ الديموقراطي في مدينة شيكاغو الأمريكية , ألقى خطاب النصر .
ولم ينسى أن يُهنّيء منافسه الجمهوري (مت رومني ) على حملته الانتخابية القوية .
تذكرتُ ( شهامتهِ ) عندما أسند أهم حقيبة وزارية ( الخارجية ) لمنافستهِ الديمقراطيّة في الإنتخابات السابقة ( هيلاري كلينتون ) .
أمثلة كثيرة يوفرها أوباما للعالم بالتعاون مع المُنافس , أليس كذلك ؟
( أين أنتم يا مالكي وعلاّوي ,و يا جميع الساسة العرب , من تلك الأخلاق ؟ وا حسرتاه ! )
****************
ملاحظات
1 / العملية (أو البروتوكول لو شئتم ) بعد إعلان نتائج الإنتخابات الأمريكية تجري كما يلي :
يظهر الخاسر ( مِت رومني ) في هذه الحالة , ليُعلن عن خسارتهِ وتهنأتهِ للفائز .
ويؤكد على أهمية فوز الشعب الأمريكي نفسه برئيس يقوده نحو الحلم الأمريكي .
واليوم أوضح رومني "أنه يصلي من أجل أن يُوّفَقْ الرئيس أوباما في مهمته".
وأوضح أن البلاد تمر بمرحلة صعبة ولا بّد أن يتّحد الحزبان الجمهوري والديمقراطي لإخراجها منها .
ثمّ يظهر بعد قليل الفائز ( أوباما ) ليُعلن سعادتهِ بالفوز ويشكر جميع مَن ساندهُ , وكلّ الشعب الأمريكي الذي شاركَ بالإنتخاب .
ويحكي قليلاً عن أحلامهِ حول مستقبل البلد العظيم .
2 / أظهرت نتائج أولية وإستطلاعات رأي الناخبين التي أحصتها وسائل الإعلام الأمريكية حصول أوباما على 50 % من أصوات الناخبين .
بينما حصل رومني على 48,5 % ( فرق قليل نسبياً ) ,و ذهبت ال 1,5 % لآخرين .
لكن أصوات المجمّع الإنتخابي , توزّعت بواقع 303 لأوباما , مقابل 206 صوت لمنافسه رومني ( فرق كبير نسبياً )
إنّما الفائز بالانتخابات , يحتاج إلى 270 صوتاً لإعلان فوزه بالرئاسة !
3 / ردود الأفعال العربيّة تراوحت بين , (فَرَح وسعادة ) , كما صرّح رئيس وزراء تونس (حمادي الجبالي )
كون أوباما وإدارتهِ , وقفوا مع ثورات الربيع العربي التي إبتدأت من تونس ( حسب تعبيره )
الى .. تجاهل وعدم إهتمام بالنتائج في غزّة مثلاً .
بينما ( عبد الباسط سيدا ) رئيس ما يسمى المجلس الوطني السوري , قال / نأمل من أوباما أن يعمل على حلّ الأزمة السورية .
( تذكرتُ من جديد لقطة عادل إمام في أحد أفلامهِ يُخاطب الرئيس الأمريكي المُنتخب ويقول لهُ / إحنا العرب عاوزين منّك تحرّر لنا القدس يعني عاوزين القدس تبقى مُهرّرة ! )
بسيطة , سيّد سيدا , إنتَ فقط إطلب وإتدلّل .... غالي والطلب رخيص .
أهمّ شيء إحنا عاوزين من أمريكا أن تفعل وتفعل وتفعل !
وليس مهماً البتّة , ماذا نحنُ فاعلون , أليس كذلك ؟

***************

الرابط
http://www.bbc.co.uk/arabic/worldnews/2012/11/121107_cnn_abc_foxnews_obama_re_election.shtml


تحياتي لكم
رعد الحافظ
7 نوفمبر 2012



#رعد_الحافظ (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مفارقات إسلاميّة وعربية , حول الإنتخابات الأمريكيّة !
- Nina Björk , تريد عالماً آخراً !
- أحلام إقتصادية , عراقية سويدية
- و رُحِّلَ أبا حمزة المصري !
- هكذا خاطب وحيد حامد , الحاج محمد مُرسي العيّاط
- قتل السفير الأمريكي والصدق مع النفس !
- ملّخص أفكار النمري في القضيّة الفلسطينيّة / 1
- مُروّجي التعصّب
- ألا لعنةُ الله على الصهيونيّة ومُروجيها
- وداعاً أولمبياد لندن
- كريوستي CRIOSITY , وأشياء اُخرى !
- توّحدي يا مصر ضدّ الغادرين !
- أولمبياد لندن وفائض القيمة !
- رمضانيّات و أولمبياد !
- المفاجئة الليبيّة !
- الإنقلاب الأوّل لمحمد مرسي على القضاء !
- فيفا إسبانيا , للمرّة الثالثة على التوالي !
- هشتكنا وبشتكنا يا ريّس !
- حدثان مهمان اليوم / في مصر والسعودية
- لهذا أحترم فؤاد النمري !


المزيد.....




- الملك عبدالله وبايدن يبحثان آليات التعاون بين الأردن وأمريكا ...
- أعضاء مجلس الشيوخ يطالبون بايدن بتأجيل بيع طائرات -إف-16- لت ...
- حالة نادرة في تونس..مولود يحمل شقيقه التوأم في بطنه
- أنقرة لسفراء غربيين: إغلاق البعثات الدبلوماسية في تركيا يخدم ...
- الغرب لكييف: ضحوا بأرتيوموفسك وانتظروا فصل الربيع
- بانتظار الدليل.. شولتس يرفض اتهام جهة ما بتخريب خطوط -التيار ...
- قائد الحرس الثوري الإيراني: على من أحرقوا القرآن تذكر مصير س ...
- طهران: التحقيقات تفيد بضلوع إسرائيل في هجوم أصفهان
- لافروف: سنعمل على إبعاد قوات كييف عن أراضينا
- تحقيق أمريكي بوجود فساد في الأموال المرسلة لكييف


المزيد.....

- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي
- الدَّوْلَة كَحِزْب سِيَّاسِي سِرِّي / عبد الرحمان النوضة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - رعد الحافظ - الأفضل قادم لأمريكا !