أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حمدان التميمي - ورطة مرسي ألأخيرة تكشف مراهقة دولة ألأخوان!!!














المزيد.....

ورطة مرسي ألأخيرة تكشف مراهقة دولة ألأخوان!!!


حمدان التميمي

الحوار المتمدن-العدد: 3881 - 2012 / 10 / 15 - 09:13
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


كشفت حادثة اقالة ألنائب العام ألمصري ثم التراجع عنه من قبل الرئيس ألمصري محمد مرسي،عن ماهية ألحكم السائد في مصر ألكنانة عقب تولي ألأخوان ألمسلمين للحكم،وقد كان قرار مرسي ألغير مدروس ،وألأرتجالي،وهذا ديدنه بحكم أخوانيته ،سيئاً جداُ وغير مبرر ابداً ،فرغم أن ألأدعاء المصري دائما يُتهم بأنه غير كفوء،ومن بقايا نظام مبارك،ألا ان ذلك لا يعني مطلقاً أن يضرب مرسي بعرض ألحائط هيبة ألقانون وأستقلاليته،فلو رجعنا للحادثة التي أستغلها مرسي لأقاله ألمستشار {عبدالمجيد} نرى أنها غير كافية،وحتى تراجعه عن قراره كان مُهين لمنصب رئاسة الجمهورية،وقليل من الدول التي يحدث بها ذلك ،فقد أصر عبدالمجيد على ألبقاء بمنصبه ورفض المغادرة،رغم ألتهديدات ألتي تلقاها بالتعرض ألجسدي له،وكان ثابت اكثر من رئيس ألدولة وكان له ما أراد عندما ذهب لمقابلة مرسي وقبول ألاخير ذلك على مضض ،بعد أن ورطه مساعدوه ألأخوانيين اللذين لا يستأنس برأي غيرهم،وهذا غريب في دولى ألمؤسسات فكان من واجب ألرئيس ان يكون منفتح على كل القوى السياسية،وكان ألأولى أن يعين مستشارين من كل التوجهات ،لكي يكون ما يملونه عليه نابع من تفكير بمستقبل ألبلد دون أحقاد ومواقف سابقة،ولكن صعب ذلك أن يرتجى من عقليات ألأخوان ألمغلقة،وهم اللذين كسب كل خصومهم معاركهم القانونية والعلامية معهم،فمن أنفس ألبلكيمي ألفضيحة،الى ألأهانة للفنانة ألهام شاهين،وغيرها الكثير ،حتى الرياضة لم تسلم من الضياع بعدهم ،فهل يُعقل أن دولة كمصر لحد ألأن متوقف الدوري الكروي فيها؟أن ما يؤسف ان غالبية من شعب مصر لم يدركوا للأن خطورة أستمرار هؤلاء بالحكم،وربما الشعب معذور فهو يعيش ذكريات مبارك القاسية،ولكن من يلام هي القوى العلمانية والوسطية فهي من أعطتهم الفرصة للتفرد بالحكم،بتشتتها وعدم التنسيق فيما بينها ،والا هل كان لمرسي ومن على شاكلته أن يصلوا لسدة الحكم لولا فرقت القوى الغير متأسلمة؟ليس فقط في مصر بانت هنهات الأسلاميين السياسية،بل ألأمر يتعداها الى تونس والعراق وليبيا ونوعا ما المغرب ،أن السياسة أيها الاخوة هي فن ودهاء ،ولكن الهدف يجب أن يكون لرفع مستوى وشأن ألبلدان فهل فعل ألأخوانييون ذلك؟طبعا لحد اللحظة لا ،وخلاف ذلك فهم ماكلوا ولا ملوا من تصديع ألرؤوس بكلمات وتهم لكل مايحدث من أشياء خاطئة،بأنه من عمل مخلفات العصر البائد،وأن المخلوعين وأنصارهم هم السبب،ولا أدري كم سيمر زمن حتى يعترفون بأنهم غير مؤهلين للحكم بمفردهم حالياً؟فانا لا أتقصد تهميشهم او تسفيههم ،بل ما أطلبه منهم أن يكونوا منفتحين لباقى ألقوى في بلدانهم فاليد ألواحدة لا تفق كما يقال،وبالطبع ألبلد محتاج لكل جهد من أي فرد من أبنائه،وأما ألأرتجالية وألأستئثار بمقدرات ألبلد فهي غير مفيدة ،ولا قابلة لبناء بلد،أن الموضوع ليس عن ألمستشار عبدالمجيد ،فالأخير موظف ،وهو في منصبه منذ عهد مبارك وبما أن ألأخير حكمه دكتاتورية مقيته فلا ينُزه.






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الفشل الجماعي للأسلاميين في الحكم


المزيد.....




- ضاحي خلفان -على مسؤوليته-: على العرب القضاء على حماس
- الجيش الإسرائيلي: رصد إطلاق 3 صواريخ من سوريا أحدهم سقط بالأ ...
- ضاحي خلفان -على مسؤوليته-: على العرب القضاء على حماس
- الجيش الإسرائيلي: رصد إطلاق 3 صواريخ من سوريا أحدهم سقط بالأ ...
- مقتل لبناني برصاص إسرائيلي عند الحدود
- بوتين: النزاع الفلسطيني الإسرائيلي يمس أمننا
- توشيبا تعلن عن جيلها الأحدث من أجهزة التلفاز الذكية
- الجزائر تعتزم فتح حدودها بعد عامٍ من الإغلاق بسبب -كورونا-
- المفوضية الأوروبية تدعو إلى الحذر بشأن الأعمال المعادية للسا ...
- السنغاليون يحتفلون بالعيد بأزياء على الموضة


المزيد.....

- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - حمدان التميمي - ورطة مرسي ألأخيرة تكشف مراهقة دولة ألأخوان!!!