أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - فادي كمال الصباح - بشرية القرآن في تشريعات زواج ملك اليمين















المزيد.....

بشرية القرآن في تشريعات زواج ملك اليمين


فادي كمال الصباح

الحوار المتمدن-العدد: 3795 - 2012 / 7 / 21 - 14:42
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


ملك اليمين هو مصطلح إسلامي يطلق على البشر الذين تم استعبادهم بفعل سبيهم في الحروب أو بفعل ولادتهم تحت العبودية أو بفعل شراءهم من المجتمعات الفقيرة, وهذا الأمر سابق على الإسلام ولا يختص بالقرآن فقط , إذ , أن التوراة دعا الى سبي نساء الأعداء في الحروب ,كما جاء في سفر التثنية (أحد أسفار كتاب العهد القديم) – الإصحاح 21 والأعداد 10-14:
"إذا خرجت لمحاربة أعدائك ودفعهم الرب إلهك إلى يدك وسبيت منهم سبياً. ورأيت في السبي إمراة جميلة الصورة وإلتصقت بها وإتخذتها لك زوجة. فحين تدخلها إلى بيتك تحلق رأسها وتقلم أظفارها. وتنزع ثياب سبيها عنها وتقعد في بيتك وتبكي أباها وأمها شهراً من الزمان ثم بعد ذلك تدخل عليها وتتزوج بها فتكون لك زوجة. وإن لم تسر بها فإطلقها لنفسها, لا تبعها بيعاً بفضة, ولا تسترقها من اجل انك قد اذللتها."
و دعا التوراة في موضع أخر الى إستعباد الشعوب وسبي نسائهم , كما جاء في سفر التثنية الإصحاح 20 الأعداد 10-15 :حين تقرب من مدينة لكي تحاربها استدعها الى الصلح , فان اجابتك الى الصلح وفتحت لك فكل الشعب الموجود فيها يكون لك للتسخير ويستعبد لك وان لم
تسالمك بل عملت معك حربا فحاصرها واذا دفعها الرب الهك الى يدك فاضرب
جميع ذكورها بحد السيف واما النساء والاطفال والبهائم وكل ما في المدينة كل
غنيمتها فتغتنمها لنفسك وتأكل غنيمة اعدائك التي اعطاك الرب الهك.

و بالرجوع الى القرآن لمعرفة كيف تعامل وشرع مع مسألة الزواج من ملك اليمين , وبعدم الاعتماد على مصادر أخرى لتفسير آياته بل بالمقارنة والربط بينها, يمكننا بذلك تكوين صورة أقرب لواقع الزواج من ملك اليمين في الإسلام الأول .

يمكن تقسيم هذا زواج ملك اليمين في القرآن الى حالتين:
1- نكاح المسلم لملك يمينه.
2- زواج المسلم من ملك يمين غيره.

أولاً : نكاح المسلم لملك يمينه:

- لا يشترط على المالك العقد للنكاح من ملك يمينه:
بإستعراض الآيتين التاليتين :
" قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ {المؤمنون/1} الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ {المؤمنون/2} .. وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ {المؤمنون/5} إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ {المؤمنون/6} فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاء ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ "{المؤمنون/7}.
" إِلَّا الْمُصَلِّينَ {المعارج/22} الَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَاتِهِمْ دَائِمُونَ {المعارج/23} .. وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ {المعارج/29} إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ " {المعارج/30}
يلاحظ ان نكاح المسلم لملك يمينه لا يشترط فيه عقد معين , فبمجرد ان تصبح المرأة ملك يمينه , يحل له نكاحها بمعزل عن أزواجه و هو غير ملوم .

- لا يمنع بكون ملك اليمين متزوجة خلال سبيها او شراءها من نكاحها:

"حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ .. {النساء/23} وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ النِّسَاء إِلاَّ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ كِتَابَ اللّهِ عَلَيْكُمْ وَأُحِلَّ لَكُم مَّا وَرَاء ذَلِكُمْ أَن تَبْتَغُواْ بِأَمْوَالِكُم مُّحْصِنِينَ غَيْرَ مُسَافِحِينَ فَمَا اسْتَمْتَعْتُم بِهِ مِنْهُنَّ فَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ فَرِيضَةً وَلاَ جُنَاحَ عَلَيْكُمْ فِيمَا تَرَاضَيْتُم بِهِ مِن بَعْدِ الْفَرِيضَةِ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا " {النساء/24}

- لا يوجد حد معين لعدد زوجات ملك اليمين:
لم يحدد في القرآن عدد معين لزوجات ملك اليمين للمسلمين , يتضح ذلك من الآية التالية:" فَانكِحُواْ مَا طَابَ لَكُم مِّنَ النِّسَاء مَثْنَى وَثُلاَثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ تَعْدِلُواْ فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ذَلِكَ أَدْنَى أَلاَّ تَعُولُواْ "{النساء/3} .
و من أية أخرى خاصة بالنبي محمد : " يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ.. {الأحزاب/50} .. لَا يَحِلُّ لَكَ النِّسَاء مِن بَعْدُ وَلَا أَن تَبَدَّلَ بِهِنَّ مِنْ أَزْوَاجٍ وَلَوْ أَعْجَبَكَ حُسْنُهُنَّ إِلَّا مَا مَلَكَتْ يَمِينُكَ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ رَّقِيبًا "{الأحزاب/52}, شرعت ان يبدل أزواجه من ملك اليمين دون حد لعدد معين ايضاً.

- دعوة القرآن الى الإحسان الى ملك اليمين في هذه الاية :
" وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا وَبِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى وَالْجَارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالجَنبِ وَابْنِ السَّبِيلِ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ مَن كَانَ مُخْتَالاً فَخُورًا "{النساء/36}.
لكن يمكن ملاحظة أن ملك اليمين جعلوا في أخر الترتيب من هذه الفئات.

ثانياً : زواج المسلم من ملك يمين غيره:
هنالك آيتان بهذا الخصوص:
وَلْيَسْتَعْفِفِ الَّذِينَ لَا يَجِدُونَ نِكَاحًا حَتَّى يُغْنِيَهُمْ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ وَالَّذِينَ يَبْتَغُونَ الْكِتَابَ مِمَّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ فَكَاتِبُوهُمْ إِنْ عَلِمْتُمْ فِيهِمْ خَيْرًا وَآتُوهُم مِّن مَّالِ اللَّهِ الَّذِي آتَاكُمْ وَلَا تُكْرِهُوا فَتَيَاتِكُمْ عَلَى الْبِغَاء إِنْ أَرَدْنَ تَحَصُّنًا لِّتَبْتَغُوا عَرَضَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَمَن يُكْرِههُّنَّ فَإِنَّ اللَّهَ مِن بَعْدِ إِكْرَاهِهِنَّ غَفُورٌ رَّحِيمٌ {النور/33}
وَمَن لَّمْ يَسْتَطِعْ مِنكُمْ طَوْلاً أَن يَنكِحَ الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ فَمِن مِّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُم مِّن فَتَيَاتِكُمُ الْمُؤْمِنَاتِ وَاللّهُ أَعْلَمُ بِإِيمَانِكُمْ بَعْضُكُم مِّن بَعْضٍ فَانكِحُوهُنَّ بِإِذْنِ أَهْلِهِنَّ وَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ مُحْصَنَاتٍ غَيْرَ مُسَافِحَاتٍ وَلاَ مُتَّخِذَاتِ أَخْدَانٍ فَإِذَا أُحْصِنَّ فَإِنْ أَتَيْنَ بِفَاحِشَةٍ فَعَلَيْهِنَّ نِصْفُ مَا عَلَى الْمُحْصَنَاتِ مِنَ الْعَذَابِ ذَلِكَ لِمَنْ خَشِيَ الْعَنَتَ مِنْكُمْ وَأَن تَصْبِرُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ {النساء/25}.

- تقديم القرآن الزواج من الحرة على الآمة:
لا يوجد في القرآن مساواة من منطلق إنساني عام تجاه زواج المسلمين من النساء ملك اليمين وذلك باعتبارهن من مرتبة أدنى من النساء المحصنات و كخيار بديل عند عدم استطاعة الزواج من المحصنات و أن يصبر على العنت خير لهم من زواج ملك اليمين : " وَمَن لَّمْ يَسْتَطِعْ مِنكُمْ طَوْلاً أَن يَنكِحَ الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ فَمِن مِّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُم مِّن فَتَيَاتِكُمُ الْمُؤْمِنَاتِ ... ذَلِكَ لِمَنْ خَشِيَ الْعَنَتَ مِنْكُمْ وَأَن تَصْبِرُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ " {النساء/25}.

- دعا القرآن مالكي الإماء والعبيد لتزويجهم و بمساعدتهم مالياً:
"وَأَنكِحُوا الْأَيَامَى مِنكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِن يَكُونُوا فُقَرَاء يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ "{النور/32}, .. وَالَّذِينَ يَبْتَغُونَ الْكِتَابَ مِمَّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ فَكَاتِبُوهُمْ إِنْ عَلِمْتُمْ فِيهِمْ خَيْرًا وَآتُوهُم مِّن مَّالِ اللَّهِ الَّذِي آتَاكُمْ .. "{النور/33}.

- اشتراط العقد على المسلم الراغب بالزواج من ملك يمين غيره:
يشترط القرآن على المسلم الراغب بالزواج من ملك يمين غيره, أخذ الإذن من مالكيهن وبدفع اجر : " فَانكِحُوهُنَّ بِإِذْنِ أَهْلِهِنَّ وَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ مُحْصَنَاتٍ غَيْرَ مُسَافِحَاتٍ وَلاَ مُتَّخِذَاتِ أَخْدَانٍ فَإِذَا أُحْصِنَّ.. "{النساء/25}, وفي آية أخرى يتوجه الخطاب فيها إلى مالكي الإماء بشأن من يبغون عقد زواج على إمائهم , بأن يكاتبوهم: " وَالَّذِينَ يَبْتَغُونَ الْكِتَابَ مِمَّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ فَكَاتِبُوهُمْ إِنْ عَلِمْتُمْ فِيهِمْ خَيْرًا.." {النور/33} .
و في مقابل النتائج المترتبة على الزواج من ملك اليمين لغير مالكيهم, لم يرد ذكر أي تفصيل, فنحن أمام افتراضين .
1- أن يكون هذا الزواج دائم و تصبح الآمة حرة .
2- أن يكون نكاحاً مؤقتاً للمتعة ولا يؤثر على عبوديتها فترجع الى مالكها.
و يمكن الاستنتاج بأن صفة العبودية تبقى متلازمة مع الآمة بعد زواجها و لا تعامل كالحرة , "فَإِذَا أُحْصِنَّ فَإِنْ أَتَيْنَ بِفَاحِشَةٍ فَعَلَيْهِنَّ نِصْفُ مَا عَلَى الْمُحْصَنَاتِ مِنَ الْعَذَابِ ذَلِكَ لِمَنْ خَشِيَ الْعَنَتَ مِنْكُمْ وَأَن تَصْبِرُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ "{النساء/25}, فزواجها ليس بمثابة عتق رقبة لها لتنال حريتها لينطبق عليها حكم المحصنات.
ومن باقي الآية, يظهر لنا معطى أخر بعدم إكراههن على البغاء : "..وَلَا تُكْرِهُوا فَتَيَاتِكُمْ عَلَى الْبِغَاء إِنْ أَرَدْنَ تَحَصُّنًا لِّتَبْتَغُوا عَرَضَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَمَن يُكْرِههُّنَّ فَإِنَّ اللَّهَ مِن بَعْدِ إِكْرَاهِهِنَّ غَفُورٌ رَّحِيمٌ "{النور/33} , هذا الأمر يرجح أن يكون إعطاء المالك الإذن لغيره بالزواج من ملك يمينه هو للاستمتاع المؤقت, شرط رضا ملك اليمين و إلا يصبح إكراههن بغاء, يهدف إلى ابتغاء عرض الحياة الدنيا من مال و غيره . كما يؤشر ذلك على وجود عمليات إستغلال البعض لملك يمينهم في الدعارة.

في المحصلة الأخيرة مما تقدم و على ما هو منتظر من أي رسالة سماوية المصدر , أن هنالك قصور في النظرة إلى قضية الزواج من ملك اليمين و تشريعاتها القرآنية بالمقارنة مع القيم والتشريعات الإنسانية و أن التعامل مع قضية إنسانية بتقبل لعادات متخلفة كأمر واقع ,لهو من التجليات الأوضح لبشرية وتاريخية النصوص الدينية و تشريعاتها, و انحصار رؤيتها و نطاق تشريعاتها في دائرة زمانها وعاداته , وعجزها عن إيجاد تشريعات مستندة الى قيم أرقى تصلح لكل زمان و مكان, تكون بمثابة الثورة على عادات متخلفة منتشرة في المجتمعات على مر الازمنة.






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- فولتير, معتقده و نقده للأديان السماوية
- الاستخارة الشرعية في التراث الشيعي , عادة مبتدعة مخدرة للعقو ...
- نقد أسطورة الأعور الدجال في التراث السني والشيعي
- اسطورة ولادة الإمام عليّ داخل الكعبة, مصدرها و اشكالاتها.


المزيد.....




- حركة طالبان تعلن وقف إطلاق النار لمدة ثلاثة أيام بمناسبة عيد ...
- الأوقاف الإسلامية بالقدس تدعو المواطنين لمواصلة الاعتكاف بال ...
- بطلب من 11 دولة.. جلسة خاصة لمجلس الأمن الدولي حول المسجد ال ...
- صور من أفريقيا: قمر رمضان في مصر وحلب الإبل في تشاد واحتفالا ...
- ملك الأردن يدين الانتهاكات والممارسات الإسرائيلية في المسجد ...
- الخارجية المصرية تؤكد موقفها الرافض لاقتحام المسجد الأقصى
- بعد تأييد ترشحه للمستشارية.. شولتس يهاجم التحالف المسيحي
- خارجية مصر: أبلغنا سفيرة إسرائيل رفضنا اقتحام المسجد الأقصى ...
- خارجية مصر: أبلغنا سفيرة إسرائيل رفضنا اقتحام المسجد الأقصى ...
- في اجتماع حول القدس.. الخارجية المصرية تبلغ سفيرة إسرائيل رف ...


المزيد.....

- أفيون الشعب – الكتاب كاملاً / أنور كامل
- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - فادي كمال الصباح - بشرية القرآن في تشريعات زواج ملك اليمين