أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - رامي سحويل - قصة جماعة الكالوتي - جك - !














المزيد.....

قصة جماعة الكالوتي - جك - !


رامي سحويل

الحوار المتمدن-العدد: 3241 - 2011 / 1 / 9 - 22:47
المحور: المجتمع المدني
    


قصة جماعة الكالوتي " جك " ! *م.رامي سحويل

"جك" هي تجمع ديمقراطي شعبي ثوري الوجهة وطني البرنامج يؤمه شابات وشبان وجموع من الأهالي من مختلف المشارب الإيديولوجية : عروبيون ويساريون ومتدينون مستنيرون وليبراليون ومستقلون ووطنيون ديمقراطيون. باختصار إنهن أردنيات وأردنيون أحرار جامعيون ومن مختلف الفئات الاجتماعية.

وهن/هم يشكلون جماعة حركية (غير حزبية) وطنية الانتماء عروبية الهوية إنسانية القلب ديمقراطية النهج تدافع عن أمن الأردن الاجتماعي ومستقبله كدولة عربية حرة ومستقلة وتطالب بطرد السفير الصهيوني وقطع العلاقات مع العدو والإفراج عن الجندي الأردني البطل أحمد الدقامسة ومن هم في حكمه.

وتعتبر الجماعة ثمرة خلاقة لتراكم وتكامل جهود كافة المخلصين/ات من أبناء الأردن وأنصار القضايا القومية والأممية العادلة. ويمكن تتبع تلك الجهود المتواصلة عبر عدة محطات ، كما يلي:

المحطة الأولى: مبادرة الشبيبة اليسارية وجمعية مناهضة الصهيونية والعنصرية في أكتوبر2000م. وحتى المسيرة المليونية التي أذعن الإخوان المسلون وأحزاب المعارضة الأردنية للحكومة بإلغائها في اللحظات الأخيرة ليتركوا الجماهير فريسة لأنياب الحكومة وقواتها الأمنية!

المحطة الثانية: مبادرة مخيم الرابية الذي تصدر لائحة الأحداث الداخلية بعد أن تحول إلى محج شعبي قمع حكوميا بوحشية . وقد تضمنت المبادرة ستة مطالب فرضتها الجماهير الشعبية بقيادة الشباب والطلبة عندما اعتصمت أمام رئاسة الوزراء وانتدبت خمسة من النشطاء سلموا وزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء / ذوقان القضاة يوم27/12/2008 بحضور رؤساء الأجهزة الأمنية عريضة - بالمطالب الستة كمبادرة للرد الحضاري على العدوان الصهيوني الوحشي و معاهدة وادي عربة الجائرة ومن ثم تظاهرتي 28و29/12/2008 اللتين رسختا طريقة مدنية ديمقراطية حيوية الروح جذرية التوجه وإبداعية تحتفي بالتعددية في إطار وحدة الهدف!

المحطة الثالثة : تجديد الاحتجاجات منذ اعتصام رأس السنة الميلادية قبيل منتصف ليلة 31/12/2009 وحتى تحركات 15/05/2010 وما أعقبها من تظاهرات عند مسجد الكالوتي إبان الجريمة الصهيونية بحق أسطول الحرية ومن ثم تبلور اسم "جماعة الكالوتي" أو "جك" للدعابة بعيد كاريكاتير أخرجه ونشره على الشبكة الرفيق معاذ عابد من المنتدى الاجتماعي الأردني تبناه النشطاء المجنمعون/ات في جمعية مناهضة الصهيونية والعنصرية .

هذه الاحتجاجات التي تحولت من يومية إلى أسبوعية تعقد كل خميس في السادسة مساء لحشد وتعبئة الجهود الشعبية لإسقاط معاهدة وادي عربة وقطع العلاقات مع العدو وطرد السفير الصهيوني ورفع الحصار عن غزة والإفراج عن الدقامسة وسائر أسرى الحرية في الأردن والكيان الصهيوني وتفعيل مواثيق ومعاهدات حقوق الإنسان وحرياته الأساسية التي صادقت عليها الدولة الأردنية. علما بأن المشاركة في ذلك الاعتصام سواء بطريق مباشرة أو غير مباشرة هو حق لكل إنسان يقيم على أرض الأردن وواجب برأينا على كل مواطن طليعي حر!

والله من وراء القصد.



م. رامي سحويل :
- شاعر وباحث يحمل شهادة الماجستير من الجامعة الأردنية، مهتم بالدراما والنقد الثقافي.
- ألف ونشر العديد من المقالات النقدية . كما أنجز عدة أعمال أدبية وفنية وإيكولوجية واجتما-سياسية.
- مؤسس في حركة "عروبة" -جامعة مؤتة 1997 والشبيبة اليسارية-الجامعة الأردنية2000 ومبادرة "تقدم" لخفض الرسوم الجامعية وبناء اتحاد عام لطلبة الأردن عام 2006 وفرقة مسرح الشارع "لغ" والتيار الديمقراطي - اتحاد طلبة الأردنية منذ نهاية2008 كما أنه من النشطاء المؤسسين في جماعة الكالوتي "جك"- 2010
- ناشط حقوقي ونسوي ومدرب شبابي يحاضر في مختلف حقول التنمية والجندر /ناشط في لجان نقابة المهندسين الأردنيين و جمعية مناهضة الصهيونية والعنصرية والمنتدى الاجتماعي الأردني والعديد من أطر وفعاليات المجتمع المدني أردنيا وعربيا.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,242,777,133
- الخطاب المهيمن في بنية اجتماعية مهزومة ! (1)


المزيد.....




- آلاف الجزائريين يتظاهرون مجددا ضد النخبة السياسية والعسكرية ...
- وزير لبناني في دمشق لبحث ملف -النازحين-
- إصابة صيادين اثنين وإعطاب قارب صيد، قوات البحرية الإسرائيلية ...
- وفد لبناني في دمشق يبحث ملف النازحين السوريين وخطة عودتهم
- نتنياهو وغانتس يلجآن إلى دول أوروبية لمواجهة حكم لاهاي فتح ت ...
- نتنياهو وغانتس مهددان بالاعتقال للتحقيق في جرائم حرب
- تعليق جزئي للدوام في مدارس أونروا بغزة الأحد
- لبنان: قانون تجريم التحرّش الجنسي تنقصه تدابير حماية رئيسية ...
- الصحراء الغربية: مضايقة ناشطة مؤيدة للاستقلال
- العفو الدولية تدين بشدة سحب الجنسية من ناشطة مصرية


المزيد.....

- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - رامي سحويل - قصة جماعة الكالوتي - جك - !