أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - نبيل قرياقوس - كتاب وشعراء للبيع














المزيد.....

كتاب وشعراء للبيع


نبيل قرياقوس

الحوار المتمدن-العدد: 3193 - 2010 / 11 / 22 - 23:45
المحور: الصحافة والاعلام
    



التقيت قبل سنوات برجل كبير له قدرة عالية على ترتيب كلمات لغة عربية فصحى بثوان وليصنع منها قصيدة موزونة ومقفاة ، وتلك موهبة انسانية رائعة لولا انها تصنع على يد هذا الرجل حال طلبها منه مقابل ثمن ما !! وانا اراه هنا اقرب الى كونه طباخا للاحرف عن كونه شاعرا..
قرأت لكتاب ومفكرين وصحفيين ما هو روعة في الاسلوب لولا ان احرفهم تميل بين يوم وآخر مع هوى من يفيدهم شخصيا دون المبالاة ببقية البشر ، فبعضهم يتقلب نفاقا باحرفه يوميا وربما بالساعات شمالا وجنوبا ، شرقا وغربا !!
مهنة صناعة الكلمات النظيفة صعبة جدا على مقتدرها ومحبها حيث تحتم عليه وعيا وثقافة وربما عوامل بيئية واخرى وراثية في دماغه وبقية اعضاء جسمه تؤمن له قدرة الانطلاق من اقل نسبة انحياز للـ ( أنا ) الذاتية ومحاولة معايشة ( أنا ) الآخرين وليؤلف بعدها البحث او الدراسة او العامود الصحفي او المقال او القصة او الشعر ، والـ ( أنا ) المقصودة هنا هي تلك التي تجسد بعدي الحاجة الى المال والسلطة والحاجة الجسدية للانسان ..
البعض من صانعي الكلمة متخلف ثقافيا وحضاريا وحاله هنا كحال اي انسان جاهل لا يعرف اهمية النظافة مثلا ، فهو لا يحس بانحيازه لـ ( أناه ) تساعده في ذلك اوضاع مصالحه ومضامين بعض القيم والاصول التي تربى عليها وورثها اجتماعيا ، والبعض الآخر من صانعي الكلمة يدرك ما هو صحيح لكنه مدمن على النفاق والانتهازية وحاله هنا كحال المدمن على مأكل او مشرب رغم معرفته بضرر ذلك المأكل او المشرب ، اما البعض الآخر فهو مزدوج الشخصية كأن يتمنى ويمارس سرا او علانية ( حينما يتمكن ) ما ينتقده عند الغير !! او ان يتمنى المساواة بينه وبين غيره او بين عشيرته وغيرها او بين قوميته او ملته وغيرها ، الا انه في مواقف اخرى يفترض تميزا لشخصه او عشيرته او قوميته على غيرها وبمبررات شتى !!
من يصنع الكلمة او الحرف الانساني النظيف صناعة متقنة يكون اقرب الى العدل النسبي في بيان رأيه في المواضيع المختلفة مما يتعامل به ، ويكون اقرب الى الحب الفاضل مع بقية البشر وبضمنهم احبائه ..
التاريخ الانساني يحمل اسماء كثر لم تكن صناعة احرفهم نظيفة ..
وايامنا الحاضرة في مجتماعاتنا الشرقية تصفق لكثر ممن ليست صناعة احرفهم نظيفة ..
ذوو صناعة الاحرف النظيفة كثر ومنهم من عانى ومات فقيرا لانه ما فكر الا ان يهدي صناعته لبني الانسان دون ان يبيعها ..
ما زالت سوق مبيعات صناعة الاحرف او الكلمة في مجتماعاتنا تسجل اسعارا لكتاب وصحفيين وشعراء وربما مفكرين لا يستحقون هذه التسميات ..
صناع الحرف والكلمة المبدعون لم ولن تدخل اسماؤهم في اي سوق للمبيعات ..
الكلمة ارقى ما في الانسان ..
الكلمة اسمى من ان تدخل سوقا للمبيعات ..
الكلمة مساواة وحب بين كل البشر ..
الكلمة اقدس من ان يكون لها ثمن ..






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول دور وافاق اليسار في تونس، حوار مع الكاتب والمفكر فريد العليبي القيادي في حزب الكادحين التونسي
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- رئيس العالم
- لم تعلن حالة الحب
- اعتداءات هواتف نقالة
- طاح حظه
- بيض فاسد ونعل
- العلة بك وبوزيرك
- العام 7310 لسكان العراق الاصليين
- أغبى الادارات العراقية
- امنعوا التظاهرات بقوة
- رحيلك أوجعنا يا سيدي
- للمناقشة : امتطى زيدا الجوادو
- رئيس وزرائنا يساري
- اعلام الوزارات والهيئات العراقية
- أزمة العراق مع المريخ
- شيء أكبر من الحب
- نفي انباء منع الحاسوب في الجامعات
- عيد الحب في بلاد اللوزنبيق - كاريكتير
- يبيعون عوراتهم
- وزارتي التعليم العالي والناصي - كاركتير
- سودة مسخمة


المزيد.....




- وزارة العدل الأمريكية تتدخل في دعوى قضائية سعودية ضد سعد الج ...
- وزارة العدل الأمريكية تتدخل في دعوى قضائية سعودية ضد سعد الج ...
- مصر..توقعات حول موعد فتح الطيران مع السعودية والسعر المتوقع ...
- شاهد.. الصور المتسببة في المطالبة بمحاكمة الموديل سلمى الشيم ...
- سفير مصر في أديس أبابا يوجه رسالة لرئيسة إثيوبيا حول سد النه ...
- الروس يخططون لاختبار منظومة ملاحة جديدة
- شاهد: اشتباكاتٌ عنيفة بين محتجين وبين عناصر الأمن اللبناني و ...
- أولمبياد طوكيو.. الأردني المصاطفة يحرز برونزية الكارتيه لوزن ...
- رئيس وزراء تونس المقال المشيشي يظهر لأول مرة منذ عزله
- “لماذا أريد أن أنهي حياتي؟”


المزيد.....

- داخل الكليبتوقراطية العراقية / يونس الخشاب
- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن
- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - نبيل قرياقوس - كتاب وشعراء للبيع