أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - عمّار عمروسيّة - حمّة الهمّامي أو الثوري الذي لا يتعب














المزيد.....

حمّة الهمّامي أو الثوري الذي لا يتعب


عمّار عمروسيّة

الحوار المتمدن-العدد: 3167 - 2010 / 10 / 27 - 14:56
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي
    



اطلعت مثل غيري على مقال المناضل الدكتور منصف المرزوقي بعنوان "حمّة الهمّامي بين موت السياسة وتجدّدها" وبقيت لساعات أفكّر في المضامين العميقة لما ورد بالنصّ المذكور، ومن جهة أخرى أقاوم رغبة جامحة في كتابة بعض الأسطر حول الغياب القسريّ للرفيق حمّة.

قاومت قلمي كما لم أفعل من قبل، فقط، لأنّ الموضوع هذه المرّة رفيق وأيّ رفيق؟ فهو رأس الحزب وبوصلته،وتلك معاني يستحضرها من يقتسم معه الفكر والسياسة والتنظيم.

فحمّة الذي يعنيني هذه المرّة هو من ذهب إليه منصف المرزوقي، إنّه ذلك الفارس الذي اختار ألاّ يترجّل حتّى عندما اختار رفاق الدرب الترجّل.

إنّه الواقف دوما حتّى عندما جرفت موجات السقوط والانحناء كثيرون.

إنّه تقاطع عشق الوطن والكفاح دون هوادة من أجل راية الحريّة.

إنّه الثابت في الثوابت وسريع التحوّل في المتحوّلات.

إنّه فعلا يا دكتور تجدّد السياسة في أفقها الثوريّ وحمّال مشروع يقطع مع قتلة السياسة.

إنّه الثوريّ الذي ما ردّته سنوات السجن الطويلة عن معانقة الأحلام الثورية، ولا ألهته عذابات السريّة عن العمل تحت الأرض وفوقها من أجل بلد بلا طغاة وجلاّدين...

ذاك هو حمّة، بل ذاك جزء منه، ولعلّ الكثير ممّا ورد يمثّل قناعة تتجاوز رفاقه ورفيقاته إلى كلّ من صمدوا في الطريق الشاقّ والطويل لمحاربة الدكتاتوريّة في تونس.

فالمحارب على امتداد أربعة عقود بقطع النظر عن الاتفاق والاختلاف معه في قناعاته، لا يمكن أن يكون إلاّ علامة مُميّزة من علامات كثيرة في تونس.

ولعلّ ما لا يرقى إليه أدنى شكّ أنّه بإسهاماته الفكريّة والسياسيّة ونضاليته العالية العنوان الأهمّ داخل اليسار الثوريّ الجديد بتونس.

ولأنّه كلّ ذاك فاستمرار اختفائه الاضطراري بعد اعتداء همجيّ، وإمكانية فبركة قضيّة حقّ عام ضدّه قد تعود به إلى السجون، ليس سوى وصمة عار جديدة في السجلّ الأسود للنظام الديكتاتوري.






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,246,720,834





- فقط 3.8% من سكان العالم لقحوا ضد كورونا و-مناعة القطيع- تحتا ...
- بعد حصولها على نصف ثروته.. طليقة مؤسس -أمازون- تتزوج رجلا د ...
- النووي مصدر 10 في المئة من الكهرباء في العالم لكنه يسبب انقس ...
- شاهد: سهرات راقصة تجريبية في أمستردام للبحث عن كيفية الخروج ...
- النووي مصدر 10 في المئة من الكهرباء في العالم لكنه يسبب انقس ...
- صحيفة: ترامب رفض فرض عقوبات جديدة على شخصيات لبنانية قبل مغا ...
- علماء أمريكيون يبتكرون طائرة مسيرة بحجم الذبابة يمكنها تحمل ...
- في استفتاء ملزم.. ناخبو سويسرا يؤيدون حظر ارتداء النقاب
- لماذا لم يعاقب بايدن ولي عهد السعودية؟ مسؤولة بالبيت الأبيض ...
- بشرى تحكي عن استدعائها للتجنيد مرة.. فيديو


المزيد.....

- الكتاب الأول - دراسات في الاقتصاد والمجتمع وحالة حقوق الإنسا ... / كاظم حبيب
- ردّا على انتقادات: -حيثما تكون الحريّة أكون-(1) / حمه الهمامي
- برنامجنا : مضمون النضال النقابي الفلاحي بالمغرب / النقابة الوطنية للفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين
- المستعمرة المنسية: الصحراء الغربية المحتلة / سعاد الولي
- حول النموذج “التنموي” المزعوم في المغرب / عبدالله الحريف
- قراءة في الوضع السياسي الراهن في تونس / حمة الهمامي
- ذكرى إلى الأمام :أربعون سنة من الصمود والاستمرارية في النضال / التيتي الحبيب
- الحزب الثوري أسسه – مبادئه - سمات برنامجه - حزب الطليعة الدي ... / محمد الحنفي
- علاقة الريع التنظيمي بالفساد التنظيمي وبإفساد العلاقة مع الم ... / محمد الحنفي
- الطبقة العاملة الحديثة والنظرية الماركسية / عبد السلام المودن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - عمّار عمروسيّة - حمّة الهمّامي أو الثوري الذي لا يتعب