أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سامي ابراهيم - لا تتركيني














المزيد.....

لا تتركيني


سامي ابراهيم

الحوار المتمدن-العدد: 2798 - 2009 / 10 / 13 - 11:55
المحور: الادب والفن
    


لا تتركيني يا حبيبتي.. خذين معك حيث تذهبين.. وضعيني في روحك وأبقيني في جسدك..لأني أحبك.
هلمي بنا يا حبيبتي.. إلى عالمنا الوردي..أنا وأنت فقط..
هلمي بنا نشارك عناصر الطبيعة في امتزاجها.. في تداخلها.. هلمي بنا نصرخ
معا.. وبأقصى ما استطعنا من قوة.. ولتذهب شرائع البشر للجحيم..
ولتنسحق كل تلك التقاليد وتلك العادات البالية.. فأنا وأنت لن نأبه بها.
هلمي نسير عاريين في البراري.. نركض مثل تلك الأحصنة الجميلة
المتعانقة.. مثل الغزلان.. مثل شقائق الأقحوان.. مثل كل حقيقة
خلقتها الطبيعة.. ولتلفح أشعة الشمس جسدينا المقدسين الطاهرين
لأن الشمس وحدها خليقة بأن ترى عرينا.. لأننا أبنائها.. ولتعصف
الريح بنا كيفما تشاء..لأن الريح لها وحدها الحق في العبث بشعنا
وتلمس عرينا.







الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- السعادة هي صنع ذاتي
- علاقات أفضل
- لو رأينا مستقبلنا
- لماذا يهرب الشاب من فتاته
- الله
- الهدف من الحياة


المزيد.....




- معرض -فنون العالم الإسلامي والهند- في سوثبي
- صدر حديثًا كتاب -ولكن قلبى.. متنبى الألفية الثالثة- للكاتب ي ...
- القدس في عيونهم .. رواية -مدينة الله- للأديب حسن حميد
- أخنوش لـ«إلموندو»: استقبال غالي من شأنه زعزعة الثقة بين البل ...
- بوريطة يتباحث مع نظيره الكونغولي
- أسرة الفنان سمير غانم ترد على دخوله في غيبوبة وتوجه رسالة إل ...
- بعد عُقود من اعتماده.. الداخلية تتخلى عن يوم الجمعة كيوم للا ...
- ما حقيقة دخول الفنان سمير غانم في غيبوبة؟
- لم يتجاوزا المرحلة الحرجة.. آخر التطورات الصحية للفنانين سمي ...
- عائلة الفنان المصري سمير غانم تكشف تطورات حالته الصحية


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سامي ابراهيم - لا تتركيني