أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - فلاح خلف الربيعي - الجودة الشاملة في التعليم الجامعي وإمكانيات تطبيقها في العراق














المزيد.....

الجودة الشاملة في التعليم الجامعي وإمكانيات تطبيقها في العراق


فلاح خلف الربيعي

الحوار المتمدن-العدد: 2332 - 2008 / 7 / 4 - 10:25
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    


لضمان عنصر الاستدامة في عملية التنمية و للإسراع في عملية إعادة الأعمار في العراق، ينبغي أن يحظى التعليم الجامعي باهتمام خاص من قبل الحكومة وافراد المجتمع، فالتعليم الجيد والتدريب والتعلم المستمران هما بمثابة المحرك الرئيسي لجهود التنمية المستدامة، لدوره في صقل المهارات وتنمية ملكات الإبداع والابتكار لدى المتعلمين ،وفى ضوء هذه الحقيقة أصبح من المحتم وضع وتنفيذ برامج طموحة وجريئة لتطوير التعليم في العراق ، بتطبيق مفاهيم الجودة الشاملة. ولا ينحصر مفهوم الجودة في التعليم بتعريف محدد، فهو يختلف باختلاف الرؤى و وجهات النظر، فهنالك من يعرف الجودة بأنها التميز، وهناك من يعرفها بمعنى استمرارية الإتقان في مخرجات التعليم ،وهناك من يعرفها على أنها قابلية الملائمة بين مخرجات التعليم وسوق العمل، وهناك من يستخدمها كمؤشر للمقارنة بين قيمة الناتج التعليمي وحجم الإنفاق على التعليم أو كمؤشر لقياس العائد (المادي وغير المادي)مقابل الاستثمار في التعليم،وهناك من يرى الجودة في التعليم العالي على أنها القابلية على التكيف مع التغيرات الهيكلية في سوق العمل وفي الاقتصاد القومي فضلا عن القابلية على مواكبة التطورات العلمية والتكنولوجية القابلية تحقيق التغيير المستمر نحو الأفضل .

مقومات الجودة في مؤسسات التعليم الجامعي :-يمكن إيجازها بما يأتي :-
1-وجود أهداف Objectives واقعية ومهام قابلة للتحقق
2-وجود سياسات ونظم وآلياتPolicies, System Mechanism لتنفيذ للوصول إلى الأهداف.
3-وجود معايير Standards ، ملزمة في المجال الأكاديمي والمجال الإداري والمجال الطلابي والمجال الخاص بالبنية الأساسية والموارد
4-وجود محددات مرجعية Benchmark لتوضيح طبيعة وصفات البرامج الدراسية والدرجات العلمية الممنوحة في التخصصات المختلفة والقياس عليها.
5-وجود نظم قياس ومؤشرات أداء Performance indicators محددة ومتطورة للحكم على السياسات ونظم وآليات التنفيذ في إطار الأهداف والمهام .
6-وجود نظام مؤسسي مستمر لإدارة وضمان الجودة يهدف إلى المراجعة والمحاسبة والتطوير.
7-وجود آليات تطوير ذاتي Think Tank مستمرة ومراكز للفكر والتخطيط للمستقبل .

شروط تكامل منظومة الجودة الشاملة في التعليم العالي :-
1-توافر وتفاعل واستمرارية نظم الجودة ومقوماتها داخل مؤسسات التعليم وضمان فاعليتها فى المراجعة والتطوير المستمر.
2-وجود كيان أو كيانات لتقييم الأداء وضمان الجودة على أن تكون خارج سيطرة المؤسسة التعليمية.
3-وجود صندوق خاص لتطوير التعليم .
4-توافر مركز أو أكثر للدراسات الإحصائية لمعلومات التعليم العالي .
5-وجود مخطط عام لمنظومة التعليم العالي يحدث كل فترة زمنية طبقا للمعطيات والمستجدات الاقتصادية والتنموية والاجتماعية والسكانية والتكنولوجية وخلافه.

إمكانيات تطبيق مفاهيم الجودة الشاملة في التعليم العالي في العراق
لتحسين وتطوير التعليم العالي في العراق، يمكن صياغة مقترح لتطبيق مفاهيم الجودة الشاملة في يضمن النقاط الآتية:-
1-الإقرار بأن التعليم بشكل عام والتعليم العالي بشكل خاص يواجه أزمة حقيقية في العراق .
2-الإقرار بأن التعليم في جميع مراحله مسئولية الجميع بدءا بالحكومة ممثلة فى أجهزة وزارتي التربية والتعليم العالي والمدارس والجامعات فضلا عن أولياء الأمور والطلبة و باقي المجتمع ممثلا في المؤسسات الاجتماعية والدينية والنقابات وخبراء الإدارة والتخطيط والجودة وغيرهم ، ويجب التركيز إعلاميا لتعميق وترسيخ هذا المفهوم حتى يضطلع الكل بمسئوليته فى هذا المشروع الحيوي الذي يهم ويمس الجميع .
3-اتخاذ الإجراءات الكفيلة بإصلاح وتطوير التعليم في العراق.
4-وضع رؤية مستقبلية شاملة للتعليم فى العراق لعشر سنوات قادمة .
5- وضع أهداف إستراتيجية معلنة لنظام التعليم تشمل تطبيق مفاهيم الجودة الشاملة وتطبيقات تكنولوجيا المعلومات والاهتمام بالبيئة والأنشطة الاقتصادية والاجتماعية .
6-تشكيل لجنة عليا دائمة لتطوير وتحسين التعليم تضم قيادات من المسئولين والخبراء المتميزين في مجال التعليم وخارجه من قيادات الصناعة والزراعة والخدمات والنقابات والخبراء المتخصصون في المجالات ذات الصلة تتولى مسئولية الأشراف على وضع وتحديد الرؤية المستقبلية والأهداف والخطط الإستراتيجية لإصلاح وتطوير التعليم بالإضافة الى مراقبة فاعليتها وضبطها باستمرار لتواكب المتغيرات العالمية المتلاحقة من خلال :-
أ-نشر ثقافة الجودة في مجال التعليم العالي مع البدء بأنفسهم في التعليم والتدريب .
ب-الإسراع بتعديل وتطوير المناهج الدراسية في مختلف مراحل التعليم الجامعي وكذلك الدراسات العليا لتشمل موضوعات الجودة وأدوات وتقنيات تحسين الجودة وامتياز الأداء .
ج - بناء شبكة من العناصر ذات الصلة تشمل المؤسسات الحكومية والخاصة والأفراد ذوى الخبرة في مجال التعليم العالي للمشاركة في فرق ومجموعات العمل وتقديم المساعدة والدعم للجهود والمشروعات الهادفة الى إصلاح وتطوير التعليم في العراق .






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- آليات النهوض برأس المال البشري في الدول العربية
- آليات السوق وسبل تفعيلها في العراق
- التحولات في دور الدولة الاقتصادي بين الدول المتقدمة والنامية
- مشكلة الموائمة بين مخرجات التعليم وشروط سوق العمل
- سبل رفع مستوى التنمية الإنسانية في العالم العربي
- سبل تفعيل شبكات الحماية الاجتماعية في العراق
- التكتلات الاقتصادية في الدول المتقدمة والنامية
- الآثار النقدية للسياسات المالية في العراق
- التحديات التي تواجه تنفيذ أهداف الموازنات العامة في العراق
- برامج الخصخصة ..الاهداف والاستراتيجيات والاساليب والاثار وشر ...
- برامج صندوق النقد الدولي وأزمة التنمية في الدول النامية
- تطور أهتمام الفكر التنموي بالتنمية البشرية
- سبل النهوض ببرامج القروض الصغيرة في العراق
- القطاع الصناعي في العراق بين الأهداف العامة وأهداف المشروعات ...
- دورشبكات الحماية الاجتماعية في حماية الفقراء من مخاطر الخصخص ...
- عملية توريق الاصول كوسيلة لتسوية الديون المصرفية المتعثرة في ...
- ظاهرة الاحتقان الطائفي في العراق بين التفسير الاقتصادي والسي ...
- اتجاهات التطور في الهيكل الإنتاجي للاقتصاد العراقي
- تقييم تجربة التنمية الصناعية في العراق
- المشكلات التي تواجه مؤسسات الكفالة المصرفية في العراق والمقت ...


المزيد.....




- باكستان: البرلمان يرجئ النظر في طلب طرد السفير الفرنسي وحركة ...
- طهران تهدد بوقف المفاوضات في فيينا
- اليمن يطلق حملة التطعيم ضد كورونا
- رحلات القطارات الأطول في العالم
- دراسة تكشف وجه الشبه بين موت النجوم القزمة البيضاء والأسلحة ...
- واشنطن: المحادثات حول الملف النووي الإيراني في فيينا كانت إي ...
- مصدر يكشف لـRT تفاصيل جديدة عن اجتماع سعودي إيراني في بغداد ...
- سوريا.. تغير مائدة رمضان بفعل ارتفاع الأسعار
- الجزائر: الشرطة تعتقل ثمانية أشخاص بتهمة تلقي تمويل من الخار ...
- لماذا يكره بعض النرجسيين أنفسهم؟


المزيد.....

- بوصلة صراع الأحزاب والقوى السياسية المعارضة في سورية / محمد شيخ أحمد
- التقرير السياسي الصادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيو ... / الحزب الشيوعي العراقي
- شؤون كردية بعيون عراقية / محمد يعقوب الهنداوي
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- 14 تموز والتشكيلة الاجتماعية العراقية / لطفي حاتم
- المعوقات الاقتصادية لبناء الدولة المدنية الديمقراطية / بسمة كاظم
- الدين، الدولة المدنية، والديمقراطية / ثامر الصفار
- قراءات في ذاكرة عزيز محمد السكرتير السابق للحزب الشيوعي العر ... / عزيز محمد
- رؤية الحزب لمشروع التغيير .. نحو دولة مدنية ديمقراطية اتحادي ... / الحزب الشيوعي العراقي
- نقاش مفتوح حول اللبرالية واللبرالية الجديدة وواقع العراق؟ ال ... / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - فلاح خلف الربيعي - الجودة الشاملة في التعليم الجامعي وإمكانيات تطبيقها في العراق