أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - جرجيس كوليزادة - أم الثورات العلمية في نهاية العقد القادم














المزيد.....

أم الثورات العلمية في نهاية العقد القادم


جرجيس كوليزادة

الحوار المتمدن-العدد: 2197 - 2008 / 2 / 20 - 11:50
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


سجلت الثورات العلمية في حياة الانسان، دورا رئيسيا في تغيير نمط حياته وتفكيره وتعامله مع ذاته وبيئته، ومن كبرى هذه الثورات، الثورة الصناعية في أوربا واكتشاف الكائنات المجهرية والعناصر الأساسية في الحياة والكون والطباعة والغور في كشف معالم الفلك وكشف مجاهل جسم الانسان واكتشاف الامراض والأدوية واللقاحات، وما تلاها من تحقيق ثورات علمية كبيرة في القرن الماضي في مجالات الطب والكومبيوتر وعالم الاتصالات، مع كل هذه الثورات يبقى كشف خريطة أسرار الجينات البشرية من كبرى المعالم العلمية الكبيرة في القرن الماضي.
وتواصلا مع هذا النهج الأنساني المستند الى التعامل مع الحقائق والثوابت في الكشف والإثبات، فان تواصل الدراسات والبحوث الطبية والعلمية وكشف أسرار الخلية والغور فيها لإيجاد علاقة عضوية فيزيائية ميكانيكية مع الآلة، قد أخذت مسارها في مجالات عديدة من فترة طويلة للوصول الى نتائج عملية تخدم الانسان في حياته وبيئته، ومن هذه المجالات الحساسة الربط بين الخلية العضوية والآلة، خاصة في مجال الأجهزة الطبية للمعوقين وفي مجال الكومبيوتر.
وضمن هذا السياق فان الخبر العلمي الذي تناقلته بي بي سي، بشأن رؤية العالم والباحث العلمي راي كيرزويل تجاه اندماج الالآت بالبشر بحلول عام 2029، تشكل تنبأَ واقعيا ليحلق الذكاء الانساني بعيدا في فضاء العلم إعتمادا على اجهزة في غاية الصغر تزرع داخل خلايا جسم الإنسان، ورؤيته باتجاه تحقيق تفاعل الكمبيوتر والاحياء معا صائبة وفي محلها، خاصة وأن هذا المجال سينقل بالذكاء البشري الصناعي الى آفاق فائقة وخارقة جديدة لم تحلم بها البشرية في كل مراحل تاريخها ووجودها، ومن شأن هذه الخطوة العلمية الجبارة المتوقع أن تحصل في نهاية العقد القادم ان تجعل من حياة الانسان على شفا تقدم فريد حيث سيتم من خلاله زرع روبوتات ضئيلة جدا في عقول البشر لجعلهم اكثر ذكاء وتطورا وابداعا و انتاجا، وأفضل صحة وسلامة ورفاهية، مما سينتج عنها حالة مولدة لتوليد مساحة أكبر من العقلانية المنهجية الفائقة التي لم يصل اليها الانسان لحد الآن، ولا شك ان المزج المتوقع بين الذكاء الصناعي والعقلي يعد ثورة كبيرة خارقة في مجال الثورات العملية، وستأتي هذه الثورة بحجم كشف خريطة الجينات البشرية وقد تتجاوزها في تأثيراتها على حياة الانسان لأنها تحقق رفاهية لم يتخيل بها أحد.
وكما اعرب كيرزويل عن اعتقاده " اننا سوف يكون لدينا كل من الاجزاء الآلية والمعلوماتية لانجاز ذكاء صناعي في مستوى الذكاء البشري بما يتمتع به من مرونة كبيرة ومن بينها الذكاء العاطفي"، فاننا سنكون أمام عالم جديد من المعالم الانسانية والمادية والآلية بحيث ستعمل على تغيير عاداتنا وسلوكنا تجاه ذاتنا والآخرين والبيئة المحيطة بنا. وكذلك هو يشير الى أننا سنكون أمام " حضارة آلية بشرية، نستخدم فيها ما نمتلكه من تكنولوجيا لتوسيع آفاقنا العقلية والفيزيقية، سيكون لدينا اجهزة فائقة الصغر في روؤسنا خلال الشعيرات وسوف تتفاعل مباشرة مع خلايانا العصبية، وهذه سوف تجعلنا اكثر ذكاء " مما نحن عليه. لا شك أن مثل هذه التطورات السريعة في العلوم في حياة البشرية والحاصلة بشكل ثورات فائقة، ستجعلنا أمام واقع قد يكون غريب علينا ولكن باعتقادي أن العقل الانساني قادر على مجابهة هذه الثورات وامتصاص واستيعاب تأثيراتها بشكل ايجابي في حياتنا لضمان حياة أكثر تقدما وأكثر رفاهية لكل انسان على هذا الكوكب النابض بحياة فريدة في الكون.



#جرجيس_كوليزادة (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
إلهامي الميرغني كاتب وباحث يساري في حوار حول الوضع المصري ودور وافاق الحركة اليسارية والعمالية
سلامة ابو زعيتر باحث وناشط نقابي ومجتمعي في حوار حول افاق ودور الحركة النقابية والعمالية في فلسطين


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الموازنة وحقائق غامضة عن تعداد سكان العراق
- المالكي وتجويع العراقيين بميزانية 2008
- إعلام الرئاسة العراقية واجهة فاشلة
- أراء القراء عن آليات مناهضة جرائم الشرف
- المالكي واحتياجات المواطنة العراقية
- إقليم كركوك ضرورة عراقية وكردستانية
- ألا يَا نَخْلَةَ الوادي
- حياةُ بِلادِ الكُردِ مماتٌ
- سَوادُ الفَسادِ في كُردِسْتان
- الأقاليم العراقية
- جَرائِمُ الشَرف
- آليات مناهضة ومنع جرائم الشرف في العراق
- قَنديلُ كُردستان نَخلَةُ العِراقِ
- يَتامى عراقِ النفطِ بالملايين
- مَليونُ أرمَلة
- نزولٌ الى بغداد
- صوت الشعب
- أطلالُ قَلعَةِ أربيل


المزيد.....




- لفظ أنفاسه الأخيرة أمام الكاميرا.. شاهد لحظة اختناق برازيلي ...
- فيديو من بُعد يرصد محمد بن زايد عند قبر أخيه الشيخ خليفة
- 50 سنة على إطلاق بطاقة السفر بالقطار عبر أوروبا.. كيف بدأت؟ ...
- الولايات المتحدة: ترامب يخاطب الجمعية الوطنية للبنادق ويهاجم ...
- فيديو من بُعد يرصد محمد بن زايد عند قبر أخيه الشيخ خليفة
- طفلة تنجو من مجزرة تكساس بعد أن لطخت نفسها بدماء زميل لها لق ...
- تحقيقات -الجهاز السري-.. قضاء تونس يحظر السفر على الغنوشي وآ ...
- بوتين: هيئة حرس الحدود الروسية أحبطت الاستفزازات في المناطق ...
- وزير الدفاع الكوري الجنوبي يأمر بـ-رد صارم- على أي استفزازات ...
- حرب أوكرانيا.. القوات الروسية تدخل مدينة إستراتيجية وكييف تق ...


المزيد.....

- التآكل الخفي لهيمنة الدولار: عوامل التنويع النشطة وصعود احتي ... / محمود الصباغ
- هل الانسان الحالي ذكي أم غبي ؟ _ النص الكامل / حسين عجيب
- الهجرة والثقافة والهوية: حالة مصر / أيمن زهري
- المثقف السياسي بين تصفية السلطة و حاجة الواقع / عادل عبدالله
- الخطوط العريضة لعلم المستقبل للبشرية / زهير الخويلدي
- ما المقصود بفلسفة الذهن؟ / زهير الخويلدي
- كتاب الزمن ( النظرية الرابعة ) _ بصيغته النهائية / حسين عجيب
- عن ثقافة الإنترنت و علاقتها بالإحتجاجات و الثورات: الربيع ال ... / مريم الحسن
- هل نحن في نفس قارب كورونا؟ / سلمى بالحاج مبروك
- اسكاتولوجيا الأمل بين ميتافيزيقا الشهادة وأنطولوجيا الإقرار / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - جرجيس كوليزادة - أم الثورات العلمية في نهاية العقد القادم