أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سيروان شاكر - كوردستان بين الانطلاقة الفنية في العهد الجديد و اهمية الحركة الفكرية لها ...... الجزء الثاني














المزيد.....

كوردستان بين الانطلاقة الفنية في العهد الجديد و اهمية الحركة الفكرية لها ...... الجزء الثاني


سيروان شاكر

الحوار المتمدن-العدد: 2095 - 2007 / 11 / 10 - 07:25
المحور: الادب والفن
    


(( التجربة الجمالية ))
لقد اعترف المفكرون والفلاسفة بالقيمة الكامنة للتجربة من خلالها فسرو الجمال على انه جمال تاملى وحسى وادراكى والخ .....
كان هناك اختلافا واضحا بين هذه الاراء من الفلاسفة المفكرين من حيث التعبير وعملية التحليل النظرى ولكن الاساس هو واحد وهدف واحد الا وهو الجانب الانسانى فى العملية الفنية والجمالية . فقد فسر افلاطون على ان الجمال هو الهى توكد منها نظام الهيئه الاهية غير خاضع للتجربة والخبرة والدراسة اما ارسطو فقد فسر على ان الجمال موضوعى ينظم البيئة الحسية اما ( كانت ) فيقول هو احساس وادراك يتفق بشكل كبير مع سوزان لانجر فى تفسير الجمال التى تقول بدورها هو الشكل المعبر الذى يبدو من خلال الصورة الواضحة والمعبرة والتى يمكن فهمها وادراكها وتقول ايضا انها عملية حسية ادراكيه معبرة نابعه عن الوجدان البشرى.اما هيجل فيقول ان الجمال هو احساس بالشىء مرتبط بمدى وعى مكامن الجدل التى تحكم الاشياء والاشكال والمفاهيم والجمال هو جمال تاملى اكثر منه صفة موضوعيه ماديه وكان وجهة نظر جون دوى حول الجمال قريبة من الافكار السائدة وهى حسى وعقلى بقيمة المتراكم العقلى التجريبى التى امتلك الخبرة فهو فى النتيجة هو مستوى فى الوعى .. اما كروتشة فكان له راى اخر قد يكون مختلفا بعض الشىء وهو يكمن فى تحقيق الصور الحدسية الذهنية بحكم الخيال والمختلفة داخل الانسان . واخيرا فالجمال عند بركسن هو جمال الباطن فى المواد والاشكال والظواهر بعيدا مظاهر الحسية والعقلية بصيغتها التقليدية .والى اخره من اراء حول الجمال.. وماهية الجمال عند الفلاسفة والمفكرين ولكننا اليوم نطرق موضوعا مهما هو التجربة الجمالية فى كوردستان وماهية الجمال فى مفهوم معظم الفنانين هنا نقول لقدأتجه بعض الفنانين الكورد الى الجانب الشكلى لمفهوم الجمال فى حين اتجه البعض الاخر الى الايحاء لفهم الفن ليكون مضمونا اكثر جماليا واكثر تجربه وخبره فى الفن وبدوره تنقل هذه التجربة فى الوصف المتضمن لفلاسفة العصر الموجزة فى الموقف الجمالى وبلوغ السعادة. حيث كان يروا التجربة الجمالية او الجمال لها قيمة كبيرة . ان هذا الاعتقاد الذى يشترك فيه الفنان الكوردى تؤيد التجربة التي يمر بها وينجذب اليها . فعندما نرى اعمال الفنانين الكورد نرى تجربة رشيقة متناسقة يندمج معها اكثر ليصنع بذالك قصة بطوليه اخرى فى عالم الفن تكون تلك اللحظه فى حياة الفنان هى أأمن لحظة للفنان بان يجد ذاته ويفهم معنى كلمة الجمال . مرة اخرى نسأل ماهى قيمةالتجربه الجماليه ؟ نترك هذا السؤال لكل شخص فنانا ام متذوقا ان يجيب عليه مع ذاته بكل صدق و ادراك. .ان قيمة التجربة الجمالية ملموسة فى التجربة ذاتها وانا لنجد فى الفنانين الكورد ذوى العقليات العملية اولئك الذين لايشغلهم سوى انجاز فنهم فى الحياة فهم كثيرا مايراجعون انفسهم فى قيمة هذه التجربة ويعدونها تبديدا لاجدوى منه . ومن هنا يبقى على المجتمع مدى استعابية وفعالية لهذا الغرض اوالهدف او هذا النوع من الجمال والنشاط الانسانى الذى نعتبره الاول فى خدمة الانسانية . ان اتاحة اى تجربة معينة تكون اداة لتجربة اخرى اكثر تطورا لاعمال تتمتع بجمال ذاتها وتمارس من اجل هدف معين ترتبط بالنشاط الانسانى بدوره لايخدم الا هدفا فعليا ما , يمثل هذا نموذجا من الحياة البشرية فى كثير من حياة الاشخاص ولكن هل الفنان الكوردى توصل الى هذه الحقيقة الناضجة من اجل بناء مجتمع تتم فيها القيم الانسانية عن طريق الجمال والابداع والايحاء , فعلى الفنان الكوردى التوجه نحو الثقافة الفنية ليدرك عالم الفن ليس فى غياب الخبرة الصحيحة وانما فى اثبات الكفاءة والعمل والاخذ بنظرية السعى نحو الابداع بطريقة نقدية ذاتية يدركون قيمة الجمال ليس التوظيف على حساب شىء اخر او ايجاد مبررات هم ليسو بقناعة منها,اننا نقول على كل فنان كوردى ان يكون حذرا قبل الدخول عالم الابداع والادراك الجمالى خارج عن المألوف فى تخيلاته المؤدى الى معنى حر فى وجهة نظر الفنان . ومع ذالك فاننى لااود ان اترك القارئ ان يحمل انطباعا بان التجربة الجمالية والتجربة العملية متعارضتان بالضرورة فهذا الاعتقاد واسع الانتشار فى مجتمعاتنا ان كل مانفعله هو ان نعمل فى كل شىء بطريقة التفكير الصحيح والسلوك الذى يبحث فى الايحاء فى تجاربنا المستقبلية ونرفع قيمة الفن والجمال فى مجتمعنا الحاضر لنميز اهداف كل فن حقيقى دون الرجوع الى الوراء وسلك موقف لايرتبط بشىء من العملية الابداعية . لقد تعود معظم المشاهدين فى مجتمعاتنا ان يرى الشىء المالوف فى عدة مناسبات وتعود متذوقونا من غير الفنانين ان يروا لوحات دون ان يعرفو قيمتها الحقيقية لان هذه الاعمال قد تصل فى بعض الاحيان الى التجربة الجمالية فى مضمون اللوحة من زاوية قيمتها الفنية الحقيقية . من طبيعة الموقف الفنى هنا, ان يتخلى عن النشاط الفكرى الى حد ما وهذا شىء غير متجه نحو مستقبل افضل ذالك ان التجربة الجمالية لها ميزات خاصة لايمكن لشخص التملك فيها بقدر ما يملك وجدان الفنان , وتكمن فيه عدة ميزات خاصة وهامة لايتجزأ فى مضمون اللوحة مهما كان هدفه . ليس من الضرورة ان تكون القيمة الجمالية فى شكل اللوحة وانما فى جوهر الاشياء المرتبطة باللوحة والطرح الصادق فى مضمون اللوحة هى الجمال الحقيقى شكلا ومضمونا بحيث تتلائم مع تركيبة المجتمع بشكل معاصر يتسم بالحس والشعور والذات المدركة , يجب على الفنان الكوردى ان يعلم كيف يتم استخدام النظريات الجمالية من زوايا مهمه وان ينافس حول طبيعة الشكل والمظهر الفنى وخلق مناهج جديدة تركز فى مضمونها على اهمية العملية الجمالية فى اللوحة وان نفكر اولا تحديد منفعة منه فى كل العمليات الابداعية وفى الاخير ان نتكلم عن الفن والجمال هى ان نتكلم عن التعبير فى الوجدان والادراك الحسى فهى الجمال والصدق والبراءة والانطلاقة نحو عالم لايمكن وصفه بكل المقاييس العالميه.










اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا
رشيد اسماعيل الناشط العمالي والشيوعي في حوار حول تجربة الحزب الشيوعي العراقي - القيادة المركزية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كوردستان بين الانطلاقة الفنية في العهد الجديد و اهمية الحركة ...


المزيد.....




- تعتمد على حالة المستعمرة.. مشاركة اللعاب تساعد النمل في عملي ...
- شاهد: كرنفال داكار يسلط الضوء على ثراء ثقافات السنغال
- -شارع الشيخ جراح الثقافي-.. مبادرة تفعيل قضية الحي وإنعاش سك ...
- 7 أفلام أوروبية تشارك في -العروض الخاصة- بسينما الحقيقة الـ1 ...
- بالوثيقة.. الأمن السياحي يبلغ نقابة الفنانين بمنع -الغناء- ف ...
- “بذور” تطلق اسم راشيل كوري على قاعة السينما الخاصة بها
- بينها رأس ملكي مصري منحوت..-كنوز مجموعة آل ثاني- القطرية في ...
- جدل كبير في مصر بعد بكاء فنان كبير على الهواء
- فيلم تدور أحداثه حول العفو عن قتلة ينتمون لمنظمة -إيتا- يثير ...
- أفضل أفلام الخيال العلمي في فترة كورونا.. 5 أعمال ننصحك بمشا ...


المزيد.....

- أعمال شِعريّة (1990-2017) / مبارك وساط
- ديوان فاوست / نايف سلوم
- أحاديث اليوم الآخر / نايف سلوم
- ديوان الأفكار / نايف سلوم
- مقالات في نقد الأدب / نايف سلوم
- أعلم أني سأموت منتحرا أو مقتولا / السعيد عبدالغني
- الحب في شرق المتوسط- بغددة- سلالم القرّاص- / لمى محمد
- لمسة على الاحتفال، وقصائد أخرى / دانييل بولانجي - ترجمة: مبارك وساط
- كتاب: بيان الفرودس المحتمل / عبد عنبتاوي
- أخْفِ الأجراس في الأعشاش - مئة مِن قصائدي / مبارك وساط


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سيروان شاكر - كوردستان بين الانطلاقة الفنية في العهد الجديد و اهمية الحركة الفكرية لها ...... الجزء الثاني