أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - إنانا عثمان - أنا الرّائي














المزيد.....

أنا الرّائي


إنانا عثمان
الحوار المتمدن-العدد: 1932 - 2007 / 5 / 31 - 09:42
المحور: الادب والفن
    


أراها كل يوم بتواتر يعتصر بين سمائها وليلتي
تأوهٌ ....حلم بالصعود أو الهبوط بعيداً عن زبد اللّقاء..
بعيداً عن فراش جلجامش
يغتسل الغيم.

تفوح من غيمك رائحة الخمريّ!!!؟
ترابٌ يواري تاريخ رحمه.

حبيبتيي! حفيفك اليوم غزير ....

تسبقني خطاي كي امتصكِ من ثدي المكان
لكنّ الفراغ يغرف منك قبل أن تُدركي عُري الحبر
لوحتي عند الهطول ينقصها أمعاء , لتهضم ألوان الطين
تصيح: أوقفوا نزف الغيم.!.أوقفوا عبث الوحي بجسدي!!

أنا الأعمى!!!!!!
فاعذري التّكهن ..واعذري الحطام
واعذريني....لا شفاعة للّون في غسق أحياني.
بات لي عليك نبوآتي...بعض ذواتي على ضفاف المسام
ولي وطنٌ أُُسيح في مائك........
أمّا لكِ.... فوحيٌ باقٍ بين أصابعي
ولكِ.... هزائمي وبعض ملحٍ على الشفّة
مازلتُ ارتاد ملامحكِ ..
بعيداً عن تهمة " المتحوّل في ثباتهِ"
وفي مأمنٍ من لدغة الحرف في انبثاقهِ.
هو الغيابُ يا حبيبتي مايجمعنا مجدداً
هو مرض الوطن.......
يقتني ملامحَ محطةٍ :
تدفقٌ للضباب من راسب اللّون..
شوقٌ لشخوص ما قبل الولادة يمسحُ غبارَ الشمس..
ولافتاتٌ : لاتنس أن تغسل طعم الحلم عن أسنانك كل صباح.
لكن..!!!
هل ننام ليل غيرنا ام نحياه!!؟...............لا يهم.
المهم ...أن دعيني أُرقّع من سمائك تلك الشّقوق
في حضور الوطن....لنركب الغياب من جديد
إنانا عثمان
هانوفر 2007-05-27





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- اغتراب مزدوج
- أهلا بموتي خارجك
- كأسٌ وكفنٌ ولا فارس


المزيد.....




- جين هيرشفيلد: الاحتباس الحراري
- عدد بانيبال الجديد.. رحلة مع الرواية العراقية
- الهنداوي: الفنون الصحفية أفادت من آليات الترجمة
- الفنان العراقي المغترب محمود فهمي: نسائي وجوه باسمة وعذبة ز ...
- أحدثهم وئام الدحماني... فنانون عرب ماتوا في مرحلة الشباب
- وفد الأوبرا المصرية يصل إلى الرياض لتقديم عروض بالسعودية لأو ...
- -القراءة.. إنها حق-
- تصريح هام لشرطة العاصمة العمانية حول مصرع النجم العالمي -Avi ...
- سبعة أشياء لا تعرفها عن شكسبير
- حكومة دبي تعلق على وفاة الممثلة المغربية وئام الدحماني


المزيد.....

- دراسات نقدية في التصميم الداخلي / فاتن عباس الآسدي
- لا تأت ِ يا ربيع - كاملة / منير الكلداني
- الحلقة المفقودة: خواطر فلسفية أدبية / نسيم المصطفى
- لا تأت ِ يا ربيع / منير الكلداني
- أغصان الدم / الطيب طهوري
- شعرية التناص في القصيدة المغربية المعاصرة / أحمد القنديلي
- بلاغة الانحراف في الشعر المغربي المعاصر / أحمد القنديلي
- المذبوح / ميساء البشيتي
- مذكرات كلب سائب / علي ديوان
- الأدب والرواية النسائية بين التاريخانية وسيمياء الجسد: جدل ... / محمود الزهيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - إنانا عثمان - أنا الرّائي