أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - منظمة البديل الشيوعي في العراق - وباء فايروس كورونا وتبعاته















المزيد.....

وباء فايروس كورونا وتبعاته


منظمة البديل الشيوعي في العراق

الحوار المتمدن-العدد: 6519 - 2020 / 3 / 21 - 17:40
المحور: ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات
    


تواجه البشرية اليوم احدى اخطر التهديدات في تاريخها اثر انتشار وباء فايروس كورونا الساري، حيث أودى هذا الوباء بحياة الآلاف من مواطني هذا الكوكب واصابة مئات الآلاف منهم لحد الان ومستمر في التفشي على نطاق واسع عالميا دون رادع.
ان الراسمالية العالمية ودولها وانظمتها السياسية المتنوعة قد اظهرت انها ليست فقط عاجزة امام تحديات مرض ساري كهذا، انما هي نفسها سبب تهديد لحياة الانسان وبيئته الطبيعية. وهي التي تفرض البؤس والحرمان والفقر على المليارات من العمال والمحرومين في العالم وتضعهم في الخط الامامي من بين المعرضين للاصابة بهذا الوباء.
كل ذلك بسبب تحكم متطلبات تراكم راس المال والربح بالانسان وبحياته واخضاعهما لهذه المتطلبات، وبسبب وقوع الكثير من البلدان رهينة بايدي انظمة وحكومات رجعية وفاسدة ومستبدة، والتي هي نفسها فايروسات فتاكة تعتاش على جسد المجتمعات التي تحكمها.
كشف وباء كورونا عمق تناقضات هذا النظام الراسمالي البربري وتضاده الشديد مع كل ما هو متعلق برفاه وصحة الانسان. النتيجة، وكما نراها ولحد الان، هي ابادة الآلاف من سكان الكرة الارضية ووضع البشرية امام تهديدات متزايدة من مآسي وفقر وبطالة ومستقبل قاتم. لقد دمر هذا النظام، الانظمة الصحية العامة وقابلياتها في تقديم الخدمات الطبية والعلاجية لغالبية بلدان العالم اثر سياسات النيو ليبرالية خلال العقود الاربعة الاخيرة. هذا، بالاضافة الى حروب هذا النظام وصرف الثروات الطائلة على الترسانات العسكرية وتأمين متطلبات الحماية والحفاظ على هذا النظام الطبقي البرجوازي.
دخل العالم، مع اندلاع كورونا، في عهد جديد والذي كان في طور الاختمار خلال سنوات عديدة، وبالاخص منذ الازمة الاقتصاية عام 2008، حيث وصل الى أوجه مع هذا الوباء. ان ما نمر به اليوم يشبه عهد الحروب العالمية والانعطافات الكبيرة في حياة البشرية اذ ان الاقتصاد الراسمالي العالمي الذي هو في طور الانكماش واصبح الان يدخل مرحلة الكساد، حيث سيتسبب في خلق المآسي للمليارات من العمال والكادحين والعمال المؤقتين والمعطلين عن العمل من النساء والرجال في العالم.
اما بالنسبة للعراق فمع انخفاض سعر النفط، وازدياد البطالة، والمزيد من التدهور الاقتصادي الذي سيرافق تىفيذ الاجراءات الوقائية لمواجهة كورونا، ستواجه الملايين من جماهير العمال والمفقرين في هذا البلد صعوبات معيشية اكبر مما هي موجودة الان وسيعانون من البؤس الاقتصادي والبطالة ومشاكل اجتماعية كبيرة. وهذا ما سيؤدي الى تصاعد النضالات الاقتصادية والسياسية لجماهير العمال والكادحين.
ان نضالات العمال والكادحين سوف تعطي، ليست فقط قوة ودفع كبيرين لعملية التغيير الثوري في المجتمع، انما ستطبع كل العملية بطابعها. وهي ستضع هدف المضي ابعد من اطار النظام الراسمالي الحالي والتسلح بالافق والسياسة الاشتراكية كمهمة عاجلة وملحة للحركة العمالية والثورية في العراق.
الجماهير المنتفضة في العراق، وبعد تجربة ستة اشهر من النضال المتواصل باتت مؤهلة ومدربة لخوض النضال الجماهيري الثوري في خضم الاوضاع المتازمة الحالية وتطوراتها اللاحقة.
هذا، ومن الضروري جدا، الالتزام بالتوجيهات الصحية للوقائية من كورونا والتي تدعوا لها الجهات المختصة والعلمية. كما، وبغية درء مخاطر كورونا عن المنتفضين، من الضروري تجنب تنظيم المسيرات والتظاهرات الجماهيرية مؤقتا لحين توفر الظروف الصحية والوقائية الملائمة لذلك.
اما فيما يخص البقاء في ساحات الانتفاضة في بغداد وباقي المحافظات، وطالما يتم تأمين الشروط الوقائية من كورونا للمنتفضين، فان بقائهم في هذه الساحات وفي هذه المرحلة من تطور الوباء امر اختياره متروك للمنتفضين. وفي كل الاحوال، يجب التعامل مع ساحات الاعتصام بوصفها احياء سكنية معينة في هذه المدن حيث يقطنها المنتفضون وبالتالي يجب توفير الشروط الصحية فيها وتوفير الوقاية والوسائل العلاجية لهم في حالة حدوث اية اصابات بهذا الوباء.
ان اية محاولة من قبل السلطات واحزابها وقواها الميليشية في استغلال الاوضاع الناجمة عن كورونا لمهاجمة المنتفضين، ستكون جريمة مضاعفة، ليست بحق المنتفضين فحسب، وانما بحق المجتمع ككل. ان ساحات التظاهر جزء من الوقائع السياسية في المجتمع ومن عملية تغييره، لذا، يجب ان لا يسلب هذا الحق من المنتفضين بتاتا تحت اية ذريعة كانت.
نحن في منظمة البديل الشيوعي في العراق نقف سوية وجنبا الى جنب مع الطبقة العاملة والجماهير المحرومة والمنتفضين في العراق، ونؤكد على التالي:
• ان مكافحة كورونا عمل اجتماعي يحتاج الى التكاتف والـتآزر بين كافة المواطنين في كل مكان والتمسك بضوابط الوقاية.
• على الحكومة دفع الاجور الكاملة لجميع العمال المؤقتين والعاملين في العمالة الهشة ودفع اجور مناسبة للعيش للباعة المتجولين والكادحين نتيجة ايقاف العمل والالتزام بتوجيهات الوقاية من كورونا.
• على الحكومة، وبالتنسيق مع شركات القطاع الخاص تأمين دفع الاجور الكاملة للعمال الذين يتوقفون عن العمل بسبب كورونا.
• على الحكومة توفير الوسائل العلاجية الكافية لمعالجة المصابين في المستشفيات وتخصيص المبالغ الضرورية لتأمين متطلبات البقاء لمن هم في الحجر الصحي والاعلان للمجتمع عن آخر التطورات الحاصلة في انتشار ومكافحة الوباء يوميا وبشكل شفاف.
• على الحكومة تأمين كل ما يتطلب للحفاظ على حياة وسلامة العاملين في المؤسسات الصحية وابداء كل التسهيلات الضرورية لتمكن هؤلاء وجميع العاملين في الوظائف العامة الخدمية من اداء عملهم.
• اطلاق سراح جميع السجناء السياسيين وجميع المنتفضين المختطفين فورا.
• المراقبة اليومية لاوضاع السجون للوقاية من انتشار كورونا واتخاذ الاجرات الفورية لانقاذ حياة المصابين منهم.
• توفير وسائل الوقاية الفورية من قبل الحكومة للنازحين في المخيمات وسكان المناطق العشوائية في محيط المدن الكبيرة.
• ايقاف جميع المسيرات والتجمعات الدينية والمناسبات الاجتماعية والسياسية التي من شأنها ازدياد مخاطر انتشار كورونا.
21 آذار 2020




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,861,919,367
- اعلان مشترك للقوى الشيوعية
- بمناسبة يوم المرأة العالمي لنتقدم بخطى ثابته من اجل تحقيق حر ...
- حكومة عادل عبد المهدي وأجهزة مخابرتها تنوي حل منظمة حرية الم ...
- مجزرة المنتفضين في النجف إعلان دموي عن العد التنازلي للحقبة ...
- ندين بشدة الممارسات القمعية لمقتدى الصدر ومحاولاته لإجهاض ال ...
- لا لأمريكا ولا لإيران وجرائمهما الإرهابية في العراق طريق الخ ...
- خطوط عامة لتأسيس المجالس الجماهيرية الثورية
- ميلشيات أحزاب الإسلام السياسي الحاكمة ترتكب مجزرة مروعة في م ...
- مهاجمة المنتفضين بالسكاكين، لن ينقذ أوغاد الإسلام السياسي من ...
- نتضامن بقوة وحزم مع الجماهير المنتفضة في إيران - بيان منظمة ...
- ندين بشدة قمع المتظاهرین في خانقین
- مجزرة أخرى تقوم بها قوات السلطات الميليشية في كربلاء، وهي تت ...
- الحركة الاحتجاجية في العراق، الأهداف والمطالب والشعارات
- يجب إطلاق سراح جميع المعتقلين بسبب التظاهرات، وإيقاف حملة ال ...
- هجوم الدولة الشوفينية التركية يجب أن يُوقف!
- طور جديد من الصراعات الاجتماعية والسياسية في العراق، حول تظا ...
- ندين بشدة الهجوم الوحشي للقوات الحكومية على المتظاهرين في بغ ...
- حول الحصار الاقتصادي على إيران، الأجواء الحربية والتفجيرات ف ...
- ندين بشدة الاعتداء على مقر الحزب الشيوعي العراقي في البصرة
- رسالة مواساة للرفيقة علياء علي لفقدان أخيها الشقيق الشاب حسا ...


المزيد.....




- عمره 45 مليون عام.. اكتشف جبل المدورة بالفيوم في مصر
- إصابة 21 شخصًا في انفجار على متن سفينة حربية أمريكية في كالي ...
- المكسيك تتخطى إيطاليا لتصبح رابع أكبر بلد في عدد ضحايا كورون ...
- منفذ هجوم كرايست شيرش في نيوزيلندا سيُمثل نفسه في جلسات النط ...
- بعد تزايد حالات كورونا… جنوب أفريقيا تعيد فرض حظر على الخمور ...
- العراق: نواصل الحوار الدبلوماسي مع تركيا لوقف -الخروقات- بحق ...
- نتنياهو يتعهد بتقديم مساعدات مالية لاحتواء غضب الإسرائيليين ...
- إسبانيا تعيد فرض إغلاق قسم من كتالونيا
- القائد العام السوداني يكرم جنديا أعاد مبلغا ماليا كبيرا لصاح ...
- مقتل 4 جنود باكستانيين في اشتباك مع مسلحين


المزيد.....

- جائحة الرأسمالية، فيروس كورونا والأزمة الاقتصادية / اريك توسان
- الرواسب الثقافية وأساليب التعامل مع المرض في صعيد مصر فيروس ... / الفنجري أحمد محمد محمد
- التعاون الدولي في زمن -كوفيد-19- / محمد أوبالاك


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - منظمة البديل الشيوعي في العراق - وباء فايروس كورونا وتبعاته