أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - غياث المرزوق - وَرْدَةٌ حَمْرَاءُ مِنْ حُلُمٍ يَشِبُّ عَنْ طَوْقِهِ (6)














المزيد.....

وَرْدَةٌ حَمْرَاءُ مِنْ حُلُمٍ يَشِبُّ عَنْ طَوْقِهِ (6)


غياث المرزوق
(Ghiath El Marzouk )


الحوار المتمدن-العدد: 6389 - 2019 / 10 / 24 - 22:14
المحور: الادب والفن
    


لَيْسَ، ثَمَّةَ، شَرٌّ أَشَرُّ مِنْ هٰذَا الشَّوَاشِ،
مِنْ هٰذَا البَلاءْ،
وَاليَأْسُ، أَنَّى ذَهَبْتِ، لا يَنْجُلُ إِلاَّ المُرَّ
وَالضُّرَّ وَالدَّاءْ!
سوفوكليس


(6)

/... هِيَ
وَرْدَةٌ حَمْرَاءُ مِنْ حُلُمٍ
أُسَيِّبُهَا، إِذَنْ،
لَكِ يَا كَاسَانْدْرَا

***

/... يَا وَرْدَةً عَذْرَاءَ لا تَسْتَسْلِمِي،
أَبَدًا،
فَهَا، شَبَحٌ يَنُوءُ بِكَلْكَلِ الرُّؤْيَا عُزُوفًا،
أَوْ سُدًى،
صَدَّقْتِ، مَا صَدَّقْتِ،
لا أَلَمٌ يَسُومُ القَلْبَ خَسْفًا، أَوْ خُسُوفًا،
في الزَّمَانِ،
فَقَدْ يَحُومُ عَلى الشَّغَافِ مُؤَابِدًا
وَمُنَاكِدًا،
قَيْدَ المَكَانِ،
وَقَدْ يَدُومُ هُنَيْهَةً، أَوْ سَاعَةً،
/... أَوْ لَيْلَةً،
أَوْ بِضْعَةً مِنْ أَشْهُرٍ حُرُمٍ،
/... وَلٰكِنْ،
في النِّهَايَةِ، سَوْفَ يَرْفَعُ رَايَةً بَيْضَاءَ،
لا شِيَةٌ عَلَيْهَا،
شَاءَ ذٰلِكَ، أَمْ أَبَى،
لِيَحُطَّ نَجْمٌ «كَامِنٌ»، وَيَخُطَّ ضِحْكَتَهُ،
وَنَظْرَتَهُ إِلَيْهَا،
/...
فَانْظُرِيهِ، إِذَنْ، يُعَانِقْ ثَوْرَةً
لا بُدَّ مِنْهَا،
فَانْظُرِيهِ، إِذَنْ، يُعَانِقْ ثَوْرَةً
وَغَدًا،
لِكَيْ تَثِبَ البُنُودُ

***

/... يَا وَرْدَةً شَمَّاءَ لا تَسْتَسْلِمِي،
/... يَا وَرْدَةً
لَكِ أَنْ تُرِينِي اليَوْمَ إِنْ صَنَعَتْ ذُرَاكِ
غَمَائِمًا،
اَلْيَوْمَ أَكْمَلْتُ الرِّسَالَةَ،
فَانْشُرِينِي في الخَمَائِلِ، إِنْ أَرَدْتِ،
حَمَائِمًا،
أَوْ قُبَّرَاتٍ آمَّةً، أَوْ هَامَّةً، كَيْمَا أَرَاكِ،
هُنَاكَ ظِلٌّ مُسْتَهِلٌّ، مِنْ عَلى يُسْرَاكِ،
رُوحِي قَبِّلِيهِ، وَجَلِّلِيهِ،
وَرَتِّلِيهِ كَسُورَةٍ
حُبْلَى بِكَامِلِ سَوْرَةٍ
/...
إِذْ أَنَّ قَلْبًا كَانَ يَغْرِسُ غَرْسَهُ،
عَمْدًا،
وَكَانَ يَحِيدُ عَنْ لُغَةِ الحَدِيدِ «تَمَائِمًا»،
حَيْدًا،
وَعَنْ دَمِهِ يَذُودُ

*** *** ***





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,652,485,543
- وَرْدَةٌ حَمْرَاءُ مِنْ حُلُمٍ يَشِبُّ عَنْ طَوْقِهِ (5)
- وَرْدَةٌ حَمْرَاءُ مِنْ حُلُمٍ يَشِبُّ عَنْ طَوْقِهِ (4)
- وَرْدَةٌ حَمْرَاءُ مِنْ حُلُمٍ يَشِبُّ عَنْ طَوْقِهِ (3)
- وَرْدَةٌ حَمْرَاءُ مِنْ حُلُمٍ يَشِبُّ عَنْ طَوْقِهِ (2)
- وَرْدَةٌ حَمْرَاءُ مِنْ حُلُمٍ يَشِبُّ عَنْ طَوْقِهِ (1)
- وَمَا قَبْلَ ذَيْنِكَ الجَحِيمَيْنِ حَوْلٌ (7)
- وَمَا قَبْلَ ذَيْنِكَ الجَحِيمَيْنِ حَوْلٌ (6)
- وَمَا قَبْلَ ذَيْنِكَ الجَحِيمَيْنِ حَوْلٌ (5)
- وَمَا قَبْلَ ذَيْنِكَ الجَحِيمَيْنِ حَوْلٌ (4)
- وَمَا قَبْلَ ذَيْنِكَ الجَحِيمَيْنِ حَوْلٌ (3)
- وَمَا قَبْلَ ذَيْنِكَ الجَحِيمَيْنِ حَوْلٌ (2)
- وَمَا قَبْلَ ذَيْنِكَ الجَحِيمَيْنِ حَوْلٌ (1)
- وَمَشَاهِيدُ مِنَ الجَحِيْمِ الفُرَاتِيِّ (4)
- وَمَشَاهِيدُ مِنَ الجَحِيمِ الفُرَاتِيِّ (3)
- وَمَشَاهِيدُ مِنَ الجَحِيمِ الفُرَاتِيِّ (2)
- وَمَشَاهِيدُ مِنَ الجَحِيمِ الفُرَاتِيِّ (1)
- مَشَاهِدُ مِنَ الجَحِيمِ الدِّمَشْقِيِّ (4)
- مَشَاهِدُ مِنَ الجَحِيمِ الدِّمَشْقِيِّ (3)
- مَشَاهِدُ مِنَ الجَحِيمِ الدِّمَشْقِيِّ (2)
- مَشَاهِدُ مِنَ الجَحِيمِ الدِّمَشْقِيِّ (1)


المزيد.....




- انطلاق «منتدى تحديات الثقافة القانونية في الوطن العربي» بالج ...
- مصر تعتبر مجلس النواب الممثل الشرعي للشعب الليبي
- رئيس البرلمان المصري: مجلس النواب الليبي الممثل الشرعي الوحي ...
- نجم عراقي يقبل يد أصالة في السعودية (فيديو)
- مصر: مجلس النواب في طبرق هو الممثل الشرعي الوحيد للشعب الليب ...
- شاهد.. سجناء سوريا يحولون جدران سجنهم الى لوحات فنية
- فيلم -عشاءات مكسورة وقُبل مؤجلة-: فنانون سوريون في الاغتراب ...
- شاهد: ايران تحتضن مهرجان سينما الحقيقة الدولي
- فيلم -ملكة الثلج- الروسي للرسوم المتحركة مرشح للفوز في مهرجا ...
- مسرحية -هوى غربي- وما دخلها بالازمة السورية


المزيد.....

- من حديقة البشر / صلاح الدين محسن
- الفصول الأربعة / صلاح الدين محسن
- عرائش الياسمين / ليندا احمد سليمان
- ديوان الشيطان الصوفي / السعيد عبدالغني
- ديوان الذى حوى / السعيد عبدالغني
- مناجاة الاقلام / نجوة علي حسيني
- المراسيم الملكية إعلان الاستقلال البيان الملكي / أفنان القاسم
- في الأرض المسرة / آرام كربيت
- الخطاب الأيديولوجي في رواية سيرة بني بلوط / رياض كامل
- كيفما كنا فنحن ألوف المشاكل... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - غياث المرزوق - وَرْدَةٌ حَمْرَاءُ مِنْ حُلُمٍ يَشِبُّ عَنْ طَوْقِهِ (6)