أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - بدر الدين السوافيري - ارحموا آذاننا














المزيد.....

ارحموا آذاننا


بدر الدين السوافيري

الحوار المتمدن-العدد: 6347 - 2019 / 9 / 10 - 14:57
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


معلوم ان جمال الصوت ورقته صفتان تعملان على جذب العقل قبل دخوله للقلب ومعلوم ايضا ان أنكر الاصوات اجلكم الله لصوت الحمير، فلماذا نختار لأذاننا الهوان وسماع نهيق وصراخ لا محل له من الاعراب، وان نكون مجبرين على سماع من ينفر من بشاعة اصواتهم القلب والعقل مجتمعين؟
هل خلت غزة من الاصوات الجميلة ليتم تعيين مؤذنين كل مؤهلاتهم انهم مسلمون وحافظين لصيغة الاذان ويمتازون بحناجر ذات نبرة قوية، ام ان الامر مرده تنظيمي وحزبي فقط وان المؤذن فلان الفلاني مؤهلاته أكبر من قصة جمال الصوت فهو امير المسجد او سلطان الحي أو الامر بسيف غيره ؟!
صحيح ان جمال الصوت وآدابه موهبة لا يمتلكها الجميع، ولكنها حتما صفة ليست معدومة بين فئات شعبنا أو ايجادها معجزة، ورغم احترامنا للشروط المطلوب توافرها بالمؤذن الا اننا لسنا مضطرين او مكتوب علينا ان نستمع خمس مرات يوميا لصوت نشاز ينفرنا من الاذان ويبعث في نفوسنا الكآبة والنفور!
ليكن المؤذن المعين من جهات حزبية او سيادية به الصفات الاسلامية والفنية المطلوبة، قبل ان يكون جل الاهتمام والشرط الاساسي في منهاج الاختيار .... ولائه لمن؟
وليختار القائمون على الامر بغزة هاشم، بالإضافة للشروط الاساسية لوظيفة المؤذن، الاعذب صوتا ذو الوجه البشوش، لان المؤذن يخاطب العقل والفؤاد وتلك مهمة ليست بالهينة ولكنها جوهر الاسلام، ولنتذكر وصية النبي صلي الله عليه وسلم بصاحب صوت جميل للآذان، عندما رأى في منامه عبد الله بن زيد رؤيا الآذان فقال له النبي صلى الله عليه وسلم إنها لرؤيا حق إن شاء الله فقم مع بلال فألْقِ عليه ما رأيت فإنه أندى صوتاً منك ....
ختاما.... اختاروا الصوت الندي والعذب، فالمؤكد انه القول الحق في هذه المسالة فلسنا اعلم من رسولنا!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,518,969,579
- من قتل من ؟
- حين تغيب شمس وطني
- وطني فوق السرير !
- أنها غزة الموت !
- عاجل وقد فاض الكيل !


المزيد.....




- نتنياهو: علينا أن نمنع إقامة حكومة تتكئ على الأحزاب العربية ...
- بالفيديو.. لاجئتان سوريتان تلهمان الشباب العربي بقصة كفاحهما ...
- -لم يكن متاحا-... صحفية تحاول التواصل مع ميت -للتعليق على خب ...
- ترامب ينتقد رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي لخفض أسعار الفائدة ...
- -يحاولون التأثير على معنويات الشعب-... رغد صدام حسين تنشر وص ...
- -EEE- يحتجز سكان ولاية أميركية في منازلهم
- -فقاعات عملاقة- في درب التبانة تحير العلماء 
- ترامب: قد تحدث أشياء قاسية بالشرق الأوسط.. وبومبيو وبن سلمان ...
- الحوثي عن رفع الكويت حالة الاستعداد القتالي: هل أصاب الأمير ...
- اتفاق أميركي-سعودي على -محاسبة- النظام الإيراني على -سلوكه ا ...


المزيد.....

- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا
- حول دور البروليتاريا المنحدرة من الريف في ثقافة المدن. -3- ا ... / فلاح علوان
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- إيران والخليج ..تحديات وعقبات / سامح عسكر
- رواية " المعتزِل الرهباني " / السعيد عبدالغني
- الردة في الإسلام / حسن خليل غريب
- انواع الشخصيات السردية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الغاء الهوية المحلية في الرواية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الابعاد الفلسفية في قصة حي بن يقظان / د. جعفر جمعة زبون علي
- مصطفى الهود/اعلام على ضفاف ديالى الجزء الأول / مصطفى الهود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - بدر الدين السوافيري - ارحموا آذاننا