أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - سفانة نصرالله - التنمر و الاعلام














المزيد.....

التنمر و الاعلام


سفانة نصرالله

الحوار المتمدن-العدد: 6335 - 2019 / 8 / 29 - 18:05
المحور: الصحافة والاعلام
    


التنمر
سابقاً عندما كنا نسمع مصطلح " التنمر " يخطر في بالنا مجموعة من الاطفال و المراهقين يسيئون الى بعضهم في المدرسة و لكن المجتمعات الحديثة بدأت تعي ان التنمر مفهوم واسع و يُستخدم في حياتنا اليومية و كأنه شيء طبيعي ، حتى بدأت اشعر إننا اصبحنا وحوش نسن انيابنا على اي احد مختلف عن افكارنا او صورنا النمطية .
و هذا ما رسخته جداً وسائل الاعلام ، التلفاز و السينما و وسائل الاعلام الحديثة " وسائل التواصل الاجتماعي " ، بل ان التنمر يشمل ايضاً النكت المتداولة بين الناس التي تحتوي على تمييز حسب اللون و الجنس و العِرق و الطبقة الاجتماعية .
بالنسبة للتلفاز فقد رسخت المسلسلات و البرامج هذا المفهوم بشكل مرعب فهي تستخدم الشخص البدين او القصير او الذي يملك انحراف بالعين كأشخاص مثيرين للسخرية بل و شجعت على ذلك كثيراً و اُعتبر التنمر من البديهيات و كأن اصبح من الواجب السخرية من الاشخاص المختلفين و هذا ما فعلته السينما ايضاً ، الافلام التي عرضت على مر عقود طويلة كانت تستخدم الاختلاف كأداة للسخرية و التقليل من شأن المختلف .
اما الكارثة " وسائل التواصل الاجتماعي " فقد فتحت الباب على مصراعيه لبث كل اشكال الكراهية و العنف اللفظي و تفريغ السم الذي بقى في جسد الجماهير لعقود طويلة ، الاعلام و الافكار الجاهلة ، عدم تقبل الآخر ، كل السواد الذي دس في جسد الشخصية العربية يظهر الآن بصورة جلية على مواقع التواصل الاجتماعي ، تستطيع ان تلاحظ ببساطة كمية الفجاجة و الهجوم على اي موضوع يُنشر او حتى على شخصية عامة ، التعليق على مظهر الشخص او الهجوم على افكاره، ديانته ، السخرية من اللون او الطول او الوزن ، شكل الاسنان ... الخ ، مواقع التواصل فضاء واسع من الحرية الزائفة التي بينت حجم الوحشية و عدم تقبل الآخر في مجتمعاتنا .
و على الرغم من ان التنمر له عواقب وخيمة على الضحية و قد تصيبه بأمراض نفسية تؤدي الى الانتحار او سلك اتجاه عنيف إلا ان التنمر في مجتمعاتنا هو اسلوب حياة و موجود في كل تفاصيلها .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,888,394,535
- كربلاء بنظرة جمالية
- الطفولة في العراق
- النظام التعليمي في العراق


المزيد.....




- حكومة أفغانستان تقرر إطلاق سراح 400 سجين من طالبان تمهيدًا ل ...
- قرار إلزامية ارتداء الكمامة في الأماكن المفتوحة بعدة مدن فرن ...
- لوكاشينكو يتصدر النتائج الأولية في انتخابات بيلاروس
- أمريكا تمنح مصر 250 جهاز تنفس لمكافحة كورونا
- إخماد حريق وسط العاصمة الإيرانية طهران (صور)
- شاهد: سؤال محرج يجبر ترامب على إنهاء مؤتمر صحفي
- الموظفون غير مستعجلين للعودة إلى مكاتبهم في "أحياء الأش ...
- شاهد: سؤال محرج يجبر ترامب على إنهاء مؤتمر صحفي
- كتلة نيابية ترفض قانوناً -يعارض الإسلام-: تخريب للعائلة العر ...
- وزير الدفاع التركي يتفقد الوحدات العسكرية الحدودية مع العراق ...


المزيد.....

- داخل الكليبتوقراطية العراقية / يونس الخشاب
- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن
- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - سفانة نصرالله - التنمر و الاعلام