أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زهير دعيم - شاطرين بَس بالحكي














المزيد.....

شاطرين بَس بالحكي


زهير دعيم

الحوار المتمدن-العدد: 6310 - 2019 / 8 / 4 - 17:35
المحور: المجتمع المدني
    


كتب أحد الأشخاص المهمّين في المجتمع المحليّ ؛ كتب في تغريدة على صفحته يقول بما معناه : " ما أشطرنا ، فالمطعم عندنا نسمّيه : مطعم السّلام وكذا المتنزّه والمؤتمرات والنّدوات والحارات والشوارع والمحامص وأسماء البَّشر...
كتبَ والتهكّم الممزوج بالحزن يملأ كلّ حروفه ، كيف لا والليل في كلّ ليلة يأتينا بأخبار سوداء تُكرّر نفسها ، فهنا فلان طعن أمّه العجوز حتّى الموت ، وعلّان أطلق النّار من سيارة عابرة فقتل رجلًا وزوجته أمام عيني طفلهما وثالث أطلق النار على عروس كانت تتجلّى فأصيبت بجروح متوسطة !!! ورابع وخامس والحبل على الجرّار ولا يريد هذا الحبل ان يهترىء أو ينقطع ويا ليته يفعل!
ونروح نُندِّد ونرفع عقيرتنا بالصُّراخ ، ونسدُّ مفارق الطرقات في قرانا وبلداتنا حاملين لافتات كبيرة : " لا للعنف " .
ونلوم الشُّرطة بالتقصير - وأنا لا أعفيها تمامًا - ، ويخرج الينا أحد السياسيين المخضرمين – وكلّهم كذلك- ... يقوم عن كرسيه وسرعان ما يعود اليها ...يقوم ليندِّد ويطالب بالتحقيق والمعاقبة بيد من حديد .
.وتدور الأرض حول نفسها ، لينسدل ستار الليل من جديد لنصحو صباحًا على جريمة هنا وأخرى هناك ، ومصاب هنا ومُصابة هنالك، وهكذا دواليْك كما تقول العرب ، لتعود جوقة المحتّجين لتصرخ من جديد وبالنغمة عينِها.
والسؤال الذي يطرح نفسه هو :
ما هو الحلّ ؟
والحلّ في الواقع ليس لديّ ، ولكن لديّ بعض الحلول والتي يعرفها البعض ولا نطبّقها بحذافيرها ..حقيقة الحياة جميلة وهي تحتاج الى السلام ، والسلام يبدأ من النفس وكذا المحبّة لتنتشر في البيوت من خلال التربية والاخلاقيات الجميلة التي نزرعها ، فإن زرعنا قمحًا حتمًا سنحصد قمحًا قد يكثر وقد يقلّ .
وإن زرعنا زؤانًا وسلاحًا مُهرّبًا وعنفًا واغتصابًا وطمعًا فسنجني زؤانًا وجريمة ومطاردة بوليسيّة .
نعم السلام مع الله ومع النفس اولًا ثمّ مع المحيطين شيء جميل وأكثر .
والبيت أروع حقل وأجمل مدرسة لغرس بذور المحبة والسلام واحترام الغير وحقوقهم وخصوصياتهم ، وتليه المدرسة إيّاها بمنهاجها الجميل والذي يبذر الاخلاقيات والتربية قبل العلوم والاحترام قبل جدول الضّرب .
وأخيرًا الصّلاة بل أولًا الصّلاة ، فنحن في هذا الوقت العصيب والذي تتفاقم فيه الجريمة أحوج ما نكون لنرفع عيوننا نحو السّماء ونقول بانكسار : " يا ربّ ارحمنا وأعطنا سلامَكَ" . وأنا على ثقة بأنّ السماء ليست من حديد أو نحاس إن نحن قمنا بواجبنا تُجاه أولادنا ومجتمعنا فسوّرناه بالمحبّة ولوّناه باحترام الغير واحترام حقوقهم.
أيامكم سلام حقيقيّ !





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,470,703,001
- العطلة الصّيفيّة ما وُجدت للهواتف النَّقّالة
- الوجوه الكالحة تعود من جديد
- لوحة رسمتها السَّماء
- الواعظ تي بي جوشوا يقيم الدُّنيا !!!
- قراءة في قصة - سوسة فادي- للكاتبة الطبيبة روزعوّاد نصرالله
- قصّة سَرية
- أبا نصري عجّلتَ الرّحيل
- ما ذَنْبي أنا ( صرخة طفل من غزّة في وقت القصف )
- إن أجت غنّت ، وإن ما أجت غنّت
- الارض غضبى والسّماء تنتظر
- انسانٌ أنا
- الأم - ذاك الملاك
- المرأة الشّرقيّة مظلومة
- حكاية عمر
- نبيل المقدس : الجليل يمطر حزنًا
- ليلة برشلونيّة
- عِطرٌ وذكرى
- كفرمندا رَحماكِ
- مار يوحنّا بتعنيها
- العاصفة مريم نريدها زعْزعًا


المزيد.....




- الأردن يتابع ملابسات اعتقال أحد مواطنيه في إسرائيل
- صدور أول حكم بالإعدام بحضور قاضية مصرية (صور)
- تركيا تمدد مهلة عودة اللاجئين السوريين للمحافظات التي سجلوا ...
- نائب المندوب الروسي بالأمم المتحدة: روسيا ستعمل على إقناع وا ...
- -كردستان العراق- يعلن إحصائية بأعداد النازحين العراقيين والل ...
- إيران: احتجاز نساء بتهمة خرق حظر دخولهن إلى الملاعب
- إسبانيا تعلن أنها سترسل سفينة عسكرية لنقل المهاجرين العالقين ...
- الإدعاء الإيطالي يأمر بإنزال المهاجرين الموجودين على متن سفي ...
- الإدعاء الإيطالي يأمر بإنزال المهاجرين الموجودين على متن سفي ...
- المدعي العام الإيطالي يصدر أمرا بحجز سفينة المهاجرين -أوبن أ ...


المزيد.....

- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زهير دعيم - شاطرين بَس بالحكي