أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فلاح شاكر - قصيدة يا وجع الوسادة .. الرثاء لا يليق بالعراق






















المزيد.....

قصيدة يا وجع الوسادة .. الرثاء لا يليق بالعراق



فلاح شاكر
الحوار المتمدن-العدد: 1547 - 2006 / 5 / 11 - 11:43
المحور: الادب والفن
    


يـا وجـع الوسـادة
أتقلـّبك على وجـع أضلعـي
والنـوم … المـوت
جمـر مسمـار .. بيـن الأجفـان ..
تعـال إليّ ..
ودعنـا نتبـادل الموضـع .. والحب
ونتعاتـب
تحبـّني أكثر ؟! أحبك أكثر ؟! أحب ..
ومثل مزايدة
العشاق والأطفال …
تصدّق العتب والرهان
فتترك الموت ينساب على راحتيك
فقلبك لا يحتمل أن تحمل يداك …
تابوت سواك …
………………
لو كنتَ ما تشاء
لحملت البلاد .. إلى خارج البلاد
إلى أرضٍ لا تعرف …
غير الشكـر والتسبيح
إلى جغرافية لا أعداء ولا دعاء
لو كنت ما تشاء
………………
لو كان لي ما أشاء
وصاياك كثيرة … يا شاعري :
كن ما تشاء يا صغيري
لكن حب الوطن من الإيمان
فإن لحُـّد وألحدَ البلد
كإخفاق نبي
فعلى أيّ وتد أستند
سأسجّي وصاياك والإنسان
وأصلـّي الجنازة
حب الوطن من …
الوطن إيمان
وها أنا أشاء القيامة الآن
أشاء القيامة
فمن أضاع الوطن
لن يعرف الملائكة مقامه
أسجـّل موتي .. قبل النواح .. ورقم المحلـّة
فعند قيام الساعة …
لا جنّـة ولا مِلـّة
لِـمَنْ لم يـَمُتْ كعبـد شاكر شهيداً
وأرضه محتلّة






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,563,111,749
- اكلوه صادقين هذه المرة حقيقة يا عبد شاكر
- فأنت...أنت..بل .أنت
- قصائد مسروقه الى عدنان الصائغ
- مسرحية في اعالي الحب
- قصيدة محاولة لإغتيال الشروق
- فلاونزا الطهور
- بغداد ... يا بله الرشيد
- قصيده : أغتيال أيوب
- قصيدة الفاتحه عبر النترنيت
- قصيدة مائدة علي
- قصيده - علم مهدور
- مسرحية العرس الوحشي
- شرخ في منتصف القصه دراسة لاسلوب القاص عبد شاكر
- مسرحية جسر الى الائمه
- قصيده - مرثية إبن شاكر
- قصيدة - أكلوه صادقين
- قصيده - هو .. لاء
- قصيده - تبغدد في دمي


المزيد.....


- جفن الوردة أجمل مظلة مطر ، ودمعة أمي مآذنه / نعيم عبد مهلهل
- أنت في العراق فاختر طريقة موتك / عايد سعيد السراج
- لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم / عبدالله مصطفى آدم
- أرواح صماء .. ونفير المعركة / نور نديم
- هكذا علمني الحكيم العجوزفي نفسي - أنا والتجربة / أحمد طارق
- انخساف ذاكرة رملية / منال الشيخ
- تمر الأيام / عواطف عبداللطيف
- حرية تكفي.. لجمالها / سليم البيك
- رملٌ في برج الدلو / عفاف محمود الخليل
- يمامة القناص او اليمامة تقاتل الاشجار اخر قصه للشهيد عبد شاك ... / عبد شاكر


المزيد.....

- العرض الأول في مصر لفيلم "قبل الربيع" في الإسكندرية السينمائ ...
- "دير شبيغل": إسرائيل أكثر دول العالم استثمارا في الأبحاث الع ...
- من غرائب الدنيا: أمريكية تنفق 130 ألف إسترليني لتصبح مشابهة ...
- تسريب أغنيتين جديدتين للفنانة آديل على الإنترنت
- ?دراسة أمريكية: مشاهدة أفلام الحركة المثيرة قد تجعلك بدينا
- قالوها قديماً الجار الجار
- ندوة نقاشية لحزب المؤتمر في السويس حول مشروع رأس الأدبية
- فاليري تحكي كل شيء: شكرا على هذه اللحظة
- تعليق اضراب المعلمين في الأردن وسط اتهامات للنقابة بـ-بيع قض ...
- إما .. و.. أما


المزيد.....

- جملة في تبجيل الفنان وردي / جابر حسين
- قلم وفنجان / بشرى رسوان
- جملة في تبجيل الفنان وردي / جابر حسين
- ما بعد الجنون / بشرى رسوان
- تياترو / ايفان الدراجي
- دفتر بغلاف معدني / ناصر مؤنس
- الجانب الآخر من الفردوس / نصيف الناصري
- بئر العالم / حسين علي يونس
- ترجيل الأنثى تسمويا....حزامة حبايب في رواية (قبل ان تنام الم ... / مقداد مسعود
- صرخة من شنكال / شينوار ابراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فلاح شاكر - قصيدة يا وجع الوسادة .. الرثاء لا يليق بالعراق