أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - الزعيم عبد الكريم قاسم والشاعر الكبير محمد مهدي الجواهري














المزيد.....

الزعيم عبد الكريم قاسم والشاعر الكبير محمد مهدي الجواهري


فلاح أمين الرهيمي

الحوار المتمدن-العدد: 6273 - 2019 / 6 / 27 - 11:54
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


كان الزعيم عبد الكريم قاسم ملحقاً عسكرياً في السفارة العراقية في لندن / بريطانيا وقد صادف وجود الشاعر الكبير الجواهري في لندن بزيارة لها ... تعرض الشاعر الكبير الجواهري إلى وعكة صحية فذهب إلى السفارة العراقية في لندن ورافقه الزعيم عبد الكريم قاسم لمراجعة أحد الأطباء في لندن وكان ذلك قبل ثورة 14/تموز/ 1958 ... افترق الاثنان وبعد مرور عدة سنوات حدثت ثورة 14/ تموز/ 1958 وكان قائدها الزعيم عبد الكريم قاسم .... نظم الجواهري قصيدة بحق الثورة المجيدة ثم قام بزيارة له في مقره بوزارة الدفاع في بغداد وقدم له التهاني بانتصار الثورة الجسورة الخالدة وتوطدت علاقة حميمة بينهما وسمح للجواهري بإصدار جريدة (الرأي العام) ومن ثم أصبح الشاعر الكبير رئيساً لاتحاد الأدباء في العراق وكان حاضنة للقوى التقدمية والديمقراطية والشيوعيين وكان الجواهري الكبير منحازاً وأحد رواد هذه النخب وحينما تعرضت العلاقة بين الزعيم عبد الكريم قاسم وهذه النخب وكان من بينهم الجواهري الكبير وأصابتها انتكاسة أدت إلى نشاط القوى الرجعية والقومية والبعثية وأصبح الزعيم عبد الكريم قاسم يقلص المكاسب التي حصلت عليها القوى التقدمية والديمقراطية والشيوعيين وإضعافهم تعرض الزعيم عبد الكريم قاسم في مساء يوم 13/10/1959 من قبل بعض أفراد من قادة حزب البعث في منطقة رأس القرية شارع الرشيد ببغداد إلى محاولة اغتيال أصيب على أثرها بجروح تشافى منها وخروجه من المستشفى معافى نظم الجواهري الكبير قصيدة بسلامته قال في بعض أبياتها :-
تصور الأمر معكوساً وأخذ مثلاً
تالله لقتيد زيد باسم زائدة
فضيق الحبل واشدد من خناقهم
عما يجرونه لو أنهم نصرو
ولاصطلى عامر والمبتغى عمر
لربما كان في أرخائه ضرر

بعد الفترة التي ازدادت فيها محاربة والضغط على القوة التقدمية والديمقراطية والشيوعيين نشر الجواهري مقالاً في جريدته (الرأي العام) اعتبر مخالفاً لقانون المطبوعات وأغلقت الجريدة واعتقل صاحبها الجواهري الكبير وحينما ذهب معارفه وأصحابه لإطلاق سراحه بكفالة طلب حاكم التحقيق مقابل إطلاق سراحه مبلغاً قدره (50 فلساً) وكان القصد من طلب هذا المبلغ التافه هو إهانة وتحقير للشاعر الكبير الجواهري وبعد إطلاق سراحه قرر ترك العراق والهجرة منه فسافر إلى براغ في دولة جيك وسلوفاكيا وعاد إلى العراق بعد عقد التحالف بين حزب البعث العربي الاشتراكي (أحمد حسن البكر) بعد استيلائهم على السلطة عام/1968 وبين الحزب الشيوعي العراقي (عزيز محمد) وحينما استولى صدام حسين على السلطة في العراق غادر الشاعر الكبير العراق إلى دمشق في سوريا وتوفى هنالك ودفن في مقبرة في السيدة زينب قرب دمشق.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,035,265
- غزالة اليهودية
- الديمقراطية والإنسان
- ما هي واجبات نواب الشعب في الدولة وللشعب
- نشأة الإنسان وما له وما عليه من حقوق وواجبات
- حوار مع صديق عزيز
- صورة (5) ...!!
- أمراض خطيرة تصيب الشباب
- صورة (4) ...!!
- صورة ... من تجارب الشعوب
- حصان هارون المتقاعد
- أزمة السودان واحتمال إفرازاتها سلبياً أو إيجابياً
- صورة (3) ..!!
- صورة (2) ..!!
- صورة (1) ...!!
- الكاتب ومعاناته
- الإنسان في الواقع العراقي وظاهرة الانتحار المنتشرة بين الشبا ...
- الاستثمار الأجنبي في العراق
- هل أصاب فايروس (الفساد الإداري) مهنة الطب الإنسانية النبيلة ...
- الصراع الأمريكي – الإيراني وتأثيره على العراق
- الكهرباء وما أدراك ما الكهرباء


المزيد.....




- بيومها الثالث.. ما آخر تطورات مظاهرات لبنان؟
- وزارة الدفاع التركية تعلن مقتل أحد جنودها في هجوم نفذه مسلحو ...
- احتجاجات لبنان تتواصل لليوم الرابع على التوالي
- وزير الخارجية التركي: أنقرة لا تريد رؤية أي مسلح كردي في الم ...
- رئيس الوزراء البريطاني يطلب مكرها إرجاء موعد خروج بلاده من ا ...
- 3 أشخاص قضوْا حرقا في تشيلي.. الغضب الشعبي يشعل البلاد والرئ ...
- رئيس الوزراء البريطاني يطلب مكرها إرجاء موعد خروج بلاده من ا ...
- 3 أشخاص قضوْا حرقا في تشيلي.. الغضب الشعبي يشعل البلاد والرئ ...
- برك نفط وأنفاق وشوارع مظللة.. هذا ما تكشف من تكتيكات المقاتل ...
- شمال سوريا.. تركيا تعلن مقتل أحد جنودها وتجدد الاشتباكات رغم ...


المزيد.....

- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح أمين الرهيمي - الزعيم عبد الكريم قاسم والشاعر الكبير محمد مهدي الجواهري