أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مارينا سوريال - اتمنى لك الحب..مارجو














المزيد.....

اتمنى لك الحب..مارجو


مارينا سوريال

الحوار المتمدن-العدد: 6240 - 2019 / 5 / 25 - 02:31
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


يمر الوقت بطيئا لاادرى كيف سيحل علينا العام المقبل؟ اراها تنمو امامى يوما بعد الاخر تصير تشبهنى
.ارى ضحكتك اوليفيا الساخرة منى ..تظنين اننى سأمل اننى لست اما حقيقية لتلك الصغيرة
واننى لست اما انه الامر ذاته احدى نزوات مارجريت لكن ما يحدث هنا اخر انت لاتعرفين .
.تكبر اكثر اخشى اكثر عليها اتعلق بها اراها فى كل مكان حيث اتركها ما عدنا نبتعد ترافقنى فى كل مكان .
.لم يدق هاتفى الجديد بعد ان القيت القديم بعيدا عنى واستاجرت ذلك البيت الصغير المطل على البحر.
.فى مدينتى الواسعة لكنها لاتعرفنى ربما يبحثون عنى الان فى مكانا ما لاجل ندوة او مناقشة ماعاد هذا يهم ليس لانها نزوة ابدا فأنا اكتب الان بالفعل ..
اكتب قصة حياة لتلك الصغيرة اشاهد الاخبار اطالع ما حدث فى مدينتها البعيدة بالقارة الاخرى ربما كانت لتتضور جوعا ربما كانت لتنمو وسط الخوف
..الان يمكنها ان تنمو فى امان ..احضر ما الذى ساخبرها به فى حينه عندما تسالنى عن مدينتها عن عائلتها عن شقيقها
الذى لم احضره معها اين هم مالذى حدث لهم ؟حاولت وحاولت اجابتى دوما ناقصة غامضة مرتجفة منذ الان ترتجف .
.ابعد الافكار عن رأسى قدراستطاعتى اترك الامر للزمن لااحد منا يدرى كيف تكون الامور حينها..
مارجريت هل يمكنها ان تكون صالحة لهذا الحد هل تحبها الصغيرة ..لست ادرى اوليفيا لااحد منا يمكن ان يقسم على شىء
ها انت قداصبحت اخرى غير ما عرفتك الان صرت تنتقمين من من يسيئون اليك بطريقة قاسية وكانك اخرى يقولون انك تستحوذين على كل شىء الان
ولكن انا من اعرف كم انت مذعورة اردت ان اكون هناك بجوارك لتهدئى حتى لا تصيبى احدهم وتعودين بالذنب لكن يبدو ان هذا الامر ايضا
قد تاخر من بين يدى مثلما يمضى الوقت عنوه عنى ..لاادرى اوليفيا الان هل يمكنك انقاذ نفسك ام تاخر الوقت اتمنى لك الحب..مارجو.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,426,972,013
- وكانت عيناها تراقبان5
- وكانت عيناها تراقبان4
- اوراق الصمت
- جدران تحمينا
- وكانت عيناها ترقبان3
- وكانت عيناها تراقبان1
- عائلة 2
- عائلة1
- بطل المدينة 10
- بطل المدينة الاخيرة
- بطل المدينة 8
- بطل المدينة 9
- بطل المدينة 6
- بطل المدينة7
- بطل المدينة5
- بطل المدينة 3
- بطل المدينة 1
- بطل المدينة 2
- امراة9
- امراة8


المزيد.....




- لقطات صادمة تظهر انتشال -دود- بطول 5 سم من عين امرأة
- اعتقال 12 إسرائيليا في قبرص بتهمة -اغتصاب جماعي- لامرأة بريط ...
- سبب مفجع -منع- الأميرة ديانا من الزواج مجددا!
- يوفنتوس يضع -الفيتو- على سيدات الفريق بشأن اتهام رونالدو بال ...
- تجريد ملكة جمال ولاية أمريكية من لقبها بعد اتهامها بالعنصرية ...
- تجريد ملكة جمال ولاية أمريكية من لقبها بعد اتهامها بالعنصرية ...
- هوية طبيب الأسرة والرعاية الصحية الأساسية
- سؤال يشغل الباحثين/ات، أم كلثوم مثلية الجنس؟
- هل يقرّ قريباً قانون يحمي المرأة من التحرش؟
- تجريم ختان الإناث... والدة طفلة، أول المدانين بتهمة تشويه ال ...


المزيد.....

- تدريس الجندر والعرق والجنسانية: تأملات في البيداغوجيا النسوي ... / أكانكشا ميهتا
- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى
- المقاربة النسوية لدراسة الرجولة حالة نوال السعداوي / عزة شرارة بيضون
- كيف أصبحت النسوية تخدم الرأسمالية وكيف نستعيدها / نانسي فريجر
- الجزءالأول (محطات من تاريخ الحركة النسائية في العراق ودور را ... / خانم زهدي
- حول مسألة النسوية الراديكالية والنساء ك-طبقة- مسحوقة / سارة سالم
- طريقة استعمار النيوليبرالية للنسوية، وسبل المواجهة / كاثرين روتنبرغ
- -النوع الاجتماعي و النسوية في المجتمع المغربي - - الواقع وال ... / فاطمة إبورك


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مارينا سوريال - اتمنى لك الحب..مارجو