أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف بمناسبة الأول من أيار 2006 - التغيرات الجارية على بنية الطبقة العاملة وحركتها النقابية والسياسية - عبد الجبار السعودي - محطة إستراحة .. في يوم العمال العالمي !














المزيد.....

محطة إستراحة .. في يوم العمال العالمي !


عبد الجبار السعودي
الحوار المتمدن-العدد: 1538 - 2006 / 5 / 2 - 11:45
المحور: ملف بمناسبة الأول من أيار 2006 - التغيرات الجارية على بنية الطبقة العاملة وحركتها النقابية والسياسية
    


من تلك الأيــــــام في حلوهــــا .. و مُرّهــــــا .. من أجل لقمة عيش ٍ و غفوة نوم ٍ مسروقة ٍ من عيون الرقيب .. والقانون .. و زهو السلطــــان !
من تلك الأيــــــام ، حيث جموعكم تزحفُ مع رغيفها صباحـــاً وتناغي المطرقة حراً .. و برداً ، لتــُسمع صوتاً .. و صدىً .. وأغنيــــات مكبوتة !
من تلك الأيــــــام ، حيث صوتُ وصدى المؤذن يودع نساءً و رجالاً حالمين بغد أفضــــل و يوم سعيــــد !
من تلك الأيـــــام .. أكتب لكم يا صحبتي وأنـــا أستقبل عيدكم ونحن فرادى ، حيث لم تعد لأيـــــامكم وأيــــامي وقعاً و روحـــاً .. سوى التذكر والحنيـــن !
من تلك الأيـــــام ، يشدني الحنين من جديد ، و همتي تنهض معاندة ً و مكابرة ً بعد أن أغمض الرقيب عيونه ، وعلا صوت المطارق و نقاء المؤذن دون خوف من عيون السلطان !
أعود مع صوت أغانيكم المكبوتة وبنفس النغمات لأردد مع نفسي في صباح عيدكم :
عمــــــالنه .. إصفوف .. إصفوف .. عمــّــالنه
متوحـــــّدة .. إجفــــوف .. إجفـــــوف .. عمــــّالنـه
يــــا هلــــه .. و ميــــّة هلـــــــه
بعيــــــد الشغيــــله .. يا هلـــــه
وإن خانتني الأيــــام ، لكي أصبغ عشقــــاً ، أصابع يدي السمراء من جديد ٍ بلون الزيت و غبــــار الصحراء و رمالهــا ، وأنتعش بقطرات العرق المتصبب من جبهتي وجسدي ، وبلون الأحلام التي داعبت أفكاري ، فإني إنتخي لذكراكم جميعاً يا صحبتي و رفاق عملي وأحلامي ، وأغني لأصالة ( أبو وفــــاء ) و ( أبو أحمـــد ) و ( أبو حــــازم ) و ( أبو جوني ) و كل ضحكات المتعبين و مزاحهم .. ولكل نغماتكم المكبوتة وسط وقع الحديد و رهبتـــه !
لهذا كله وأنــــا المعذور والمخنوق غصباً .. وسط قصب البردي الغريب والبعيد عن بلادي وأمـــواج المياه الكونية المتلاطمة حتى آخر جرير ماء في مدينتي المتعبة ، أناديكم وصوتي لا يحتمل التكرار والنحيب ..
لا مناصَ وإنْ تكررت الأسماء .. وعادت رهبة القاهر .. وصوتُ العقب الحديدية من جديد !
لا مناصَ من صوت ينادي من جديد .. وينذر بعافية تنتخي للذكرى و ليومكم المجيد !
لا مناص ونحن نصغي لصوت الفجر و ( تلاحينه ) الملونة !
ولهذا فــ ( نخوتي ) التي أصيغها لا تحتمل النقاش .. وأنتم فيها عارفون !
ومن أجلكم تبقى الذكرى حية .. ليوم ٍ تلتقي فيه الأيادي و الحكايـــات !
* * *
بصرة – أهــــوار في آيـــــار 2006





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- قدّح المشمش .. يا - حكومة !
- خسارة الميناء .. والعيون المتعبة !
- أحزان مندائية
- حمامة - هنوة - المذبوحة
- أيها النمل الذي .. ستأكلنا !
- الى صديقي خروتشوف ... مع أطيب التحيات !
- العراقيون المندائيون .. والخط الأحمر !
- فرشاة حامد .. أنامل حامد !
- ويستمر القتل ُوالخطفُ المتعمد للصابئة المندائيين !
- ممارسات مدمرة .. يدفع ثمنها الشعب والوطن
- ضحك على الذقون
- وعند كوبا .. بلسم ٌ للجراح


المزيد.....




- نسيج السدو.. أقمشة البدو تتحول لموضة في دبي
- شاهد في 80 ثانية.. ما الذي حدث في منظمة التعاون الإسلامي؟ 
- لقاء بن سلمان وبن زايد بقيادة الإصلاح.. هل تُفتح صفحة جديدة ...
- الكرملين يأمل في أن تتقيد سوبتشاك باللباقة في حوار بوتين
- وفد عسكري روسي يبحث في بيونغ يانغ مسألة منع النشاط العسكري ا ...
- إحباط عملية انتحارية في دمشق
- مسؤول روسي: ترامب أطلق شرارة الانتفاضة الفلسطينية الثالثة!
- طرد مساعدة ترامب المقالة من البيت الأبيض بعد محاولتها دخول ش ...
- بي إم دبليو -X6- تعود بحلة جديدة كليا
- -شيفروليه كورفيت-الجديدة تغير مفاهيم السيارات السريعة


المزيد.....

- خزريات بابل ينشدن الزنج والقرامطة / المنصور جعفر
- حالية نظرية التنظيم اللينينية على ضوء التجربة التاريخية / إرنست ماندل
- العمل النقابي الكفاحي والحزب الثوري / أندري هنري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف بمناسبة الأول من أيار 2006 - التغيرات الجارية على بنية الطبقة العاملة وحركتها النقابية والسياسية - عبد الجبار السعودي - محطة إستراحة .. في يوم العمال العالمي !