أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - في إنتظار سقوط النظام القرووسطائي الايراني














المزيد.....

في إنتظار سقوط النظام القرووسطائي الايراني


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6151 - 2019 / 2 / 20 - 15:41
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


يمر نظام الملالي بمرحلة حرجة جدا حيث يعاني ضعفا واضحا من کل النواحي وفي مقدمتها الرفض الشعب الکبير ضده والنضال النوعي الذي تخوضه المقاومة الايرانية بلا هوادة بوجه الملالي الدجالين والذي تصاعد بوتائر غير مسبوقة بعد إنتفاضة 28 کانون الاول 2017، والذي جعل النظام يدخل مرحلة يمکن بوصفها مرحلة الترنح التي تسبق السقوط، هو الموقف الدولي من هذا النظام المشبوه ولاسيما بعد عقد مٶتمر وارسو الذي حضرته 60 دولة وبحث الدور العدواني الشرير المزعزع للسلام والامن والاستقرار في المنطقة والعالم.
بعد 40 عاما من حکم قرووسطائي مبني على سياسة الحديد والنار وکراهية المرأة ومعاداة الانسان، وصل الحال بهذا النظام أن يقف الشعب منه موقفا غير مسبوقا من حيث حديته ورفضه القاطع له، وإن الاصرار على إسقاطه قد صار من ضمن أولويات الشعب الايراني وبذلك يعني تطابق رأي وموقف المقاومة الايرانية صاحبة الشعار المرکزي المطالب بإسقاط النظام بإعتباره الحل الوحيد للمعضلة الايرانية ورأي وموقف الشعب الايراني الذي أعلن موقفه هذا وبمنتهى الصراحة منذ الانتفاضة الاخيرة وهو مصر عليه إصرارا لانظير له.
نظام الملالي الذي لم يستثن قمعه أية شريحة أو طيف من الشعب الايراني، بل وإن عدوانيته قد تجاوزت الحدود وهو الامر الذي حذرت منه المقاومة الايرانية منذ أعوام طويلة مٶکدة بأن سياسة الاسترضاء والمسايرة مع هذا النظام وإلتزام الصمت حيال جرائمه بحق الشعب الايراني وازاء تدخلاته السافرة في بلدان المنطقة سوف يدفعه للتمادي أکثر فأکثر، وهو الامر الذي صار واضح في عام 2018، بشکل خاص عندما بدأت مخابرات الملالي تشن هجمات إرهابية ضد المقاومة الايرانية في بلدان العالم من دون أن تضع أي إعتبار لأمن واستقرار هذه الدول وهو مادفع الاتحاد الاوربي الى إدراج وزارة مخابرات الملالي في قائمة المنظمات الارهابية وکذلك عقد مٶتمر وارسو الذي جسد مدى قلق وتوجس المجتمع الدولي من الدور المريب لهذا النظام القرووسطائي الذي هو خارج التأريخ وکل شئ.
ليس الشعب الايراني وشعوب المنطقة فقط وإنما شعوب العالم أيضا صارت تتطلع وتطمح بفارغ الصبر ذلك اليوم الذي تشهد فيه سقوط هذا النظام الارعن وحدوث التغيير الجذري في إيران وإنتهاء عهد هذا النظام المعادي للتقدم والحضارة والذي يريد إرجاع عقارب الساعة الى الخلف ولاشك من إن ماينتظر هذا النظام الدموي سواءا على صعيد الداخلي أي من جانب الشعب والمقاومة الايرانية أو على الصعيد الدولي، لايبشر بأي خير للملالي وإنما عليهم أن يعلموا من إنه لامخرج ولانجاة لهم من غضبة الشعب الايراني.





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,323,022,008
- ومتى سيعترف نظام الملالي بفشله؟
- العالم مطالب بدعم الشعب الايراني لإسقاط الفاشية الدينية
- کرة النار في أحضان الملالي الدجالين
- إحتجاجات داخلية وخارجية تطالب بإسقاط نظام الملالي
- التغيير الذي سيسحق نظام الملالي
- الشعب الايراني والعالم معا: لا لنظام الملالي
- هل سيحفرون قبر نظام الملالي في وارسو؟
- عندما عاد الشيطان الى إيران
- الشعب الايراني يرفض نظام الملالي قطعيا
- جريمة تطارد الملالي حتى تصفية الحساب
- الإطاحة بالملالي حق مشروع للشعب الايراني
- حشرجة نظام الملالي
- المقاومة الايرانية تطارد إرهاب الملالي
- وماذا عن الحياة المعيشية للشعب؟
- من أجل الاجهاز على نظام الدجالين في طهران
- الاعتراف الدولي بالمقاومة الايرانية ضرورة أکثر من ملحة
- نظام الملالي والرعب المتصاعد
- إعتراف رغم أنف نظام الملالي
- سر الصمود والتقدم طوال 4 عقود بوجه الملالي
- الحرب الرئيسية لنظام الملالي


المزيد.....




- تونس: الرفيق خليل الشرودي يواصمعركة الأمعاء الخاوية
- #كاريكاتير الفنان البرازيلي كارلوس لاتوف
- 21 نيسان 1984 عملية الشهيدة لولا الياس عبود #جبهة_المقاومة_ا ...
- من حمص إلى الخرطوم: صرخة الحرية
- الجزائر.. الحراك الشعبي وورقة الفتنة
- التيار النقابي المستقل: إلى الاعتصام الأربعاء أمام المركز ال ...
- رحيل الرفيق الدكتور هايل بركات
- تجمّع المهنيين في السودان يعلن الأحد أسماء مرشحيه للمجلس الس ...
- تحية للشاب العراقي خالد علي – حسين الصدر
- مقتل 4 جنود أتراك في اشتباكات مع حزب العمال الكردستاني


المزيد.....

- الحراك الشعبي في اليمن / عدلي عبد القوي العبسي
- أخي تشي / خوان مارتين جيفارا
- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون
- حول مقولة الثورة / النقابيون الراديكاليون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - في إنتظار سقوط النظام القرووسطائي الايراني