أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مارينا سوريال - بيت القلعة والهمام2














المزيد.....

بيت القلعة والهمام2


مارينا سوريال

الحوار المتمدن-العدد: 6150 - 2019 / 2 / 19 - 21:52
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


ساحكى قصة خراب الاقدمين ..لابد لنا ان نعود يوما الى الخلف ..يا صاحبى لايدخل احد قرية مظلمة لايعلم اركانها ويتوقع منها الخروج سالما كنت شابا حينها ولكن اسمع شيخ القرية العجوز لم يكن دوما عجوز بل لقب بالمهووس لانة فى صغره احب النرجس وعشقها فى زمن القرية المزهوة عامرة بالدكاكين والاسواق والاقمشة والاجهزة من كل صوب ونوع كانت القرية تزرع وتتباهى كل اهل مدن البحار السبع لم يكن يضاهى حسن فتياتها حسن فكان العجوز شابا ابن وحيد لاكبر بيوت القرى هكذا قالوا من اهل الزمان ولدا وحيدا بعد ان كانت امة سيده توقفت عن الانجاب بعد ان احضرت للدنيا سبع صبايا ملاح تتباهى بجمالهن ورشاقة غزلهن على المغازل ..كن يصنعن الحرير والبسهن العجيبة كانت مسار التندر من اهل القرية لم يسمع احدا من قبل عن اهل المدينة والبستهن وكان ابن البيت الكبير يسير فى الاسواق متباهيا بالحسن والاصل يطارد فتيات القرية بنظراتة المتطلعة .
لم يكترث لوالده الغضوب الذى فقد الصبر بعد ان طال انتظار الولد واتى لامة فى المنام بهى الطلعة راقد بين ذراعيها ثم ممسكا بيدها لينير لها الطريق وزوجتة التى قامت تصرخ بعد ان انشرح قلبها من المنام وفسرتة لها غجرية كانت من اهل الغجر الذين اتوا ليسكنوا وسط الحوش القبلى الجاف بالقرية بعد ان سمح لهم اهل البيت الكبير بالسكنى اذا سلكوا الحسنى مع اهل الارض ولم تطال يدهم احدا بالسوء
انفرج قلب زوجة الكبير وبشرتة بالبشرى السارة وفى اليوم الموعود والساعة حضر للحياة غلام شديد البياض لفوه فى الحرير جلس بجوار كبير الدار ...كانت الدموع ترقرق من عينيه حسره على العمر الفائت وبهجة بقدوم الولد ..ولكن الولد شد الظهر ولا يزال يعبث وسط الساحات وبين الفتيات فى الدكاكين والحانات كانت الام تتكدر حين ترى زوجها مهموم مكدود يعبث بشاربه :هذا الولد لانفع منه ولا طائل والعمر القادم ايانة معدوده وساترككم خلف ظهرى من دون السند ...ماذا اقول لجدودى وابى لقد سودت وجوههم فى التراب وتركت العاق يكدر صفو نومتكم
تطيب الزوجة المكسوره قلبة فى المساء ولكن بعد صياح الديك تقوم بخدمتة وعند رحيلة تقبل لتنادى خادمتها الامينة تحضر لها على وجه العجل بنت الغجر التى وصفت لها المنام بشرى

وشرحت صدرها ...قبل الغروب اقبلت عليها مبهرجة كاشفة الصدر والشعر ...استائت من رؤيتها بنات الدار ولكن زجره من عيون سيده الدار تكفى لتذهب كلا واحدة الى مخدعها تجلس لتتحدث فى همس وغيظ ..كيف تدخل الغجرية دار اسيادها وتنجسة لم يبقى فى عقلها سوى الولد والولد كسر الظهر ولا نفع منه ولا رجا
تلفتت الغجرية يمينا ويسارا ثم تدخل مسرعة الى مخدع السيده ..جلست السيده على كنبتها واضعة يد حول وسطها والاخرى ممدوده على فرجها كانت نظرات الغيظ ...تقدمت الغجرية توجست جلست حيث اشارت الست على الارض
قالت السيده :لما كذبت على سيده الدار يا ابنه اللصوص انا من اويتكم ...صحيح لقد اسكنت حيات داخل دارى وهذا ههو رد الصنيع تلدغ اليد التى مدت اليك احسنا
ردت الغجرية باظطراب ماذا حدث يا ست الناس
ردت ماحدث هو انك نورية وانا اسكنتك دارى واهلك لارض ...بشرتك كابوس قلت البشرى قادمة اطلعتنى على سر يجب الحفاظ عليه
ابتسمت الغجرية بخبث انا لا اكذب يا ست الناس العلم ياتينى من فوق وليس لى دراية بحكايات البشر ..البطن قلابة زى البشر واللى مكتوب من الخالق مش بايد نفس ولا جان والبشرة معلومة...الصبر يا ست
نامت ست الناس ليلتها هادئة كانت تعلم ان البشرى التى جائتها يوم ولادة الغلام ستتحقق لم تصبر السنوات وسيد الدار لن يهجرها ويحضر اخرى لتنازع السيده صاحبة الدار المقام
صاحبة الكرامة والعطايا فى كل شارع وداخل كل منزل فقد انشئت جمعيتها الخاصة ولم تترك محتاج كانت تسد بيد فم وبالاخرى العين ..علمت انها لابد ان تغلق الالسنة فتعود لها النسوه فى كل كبيرة وصغيرة وضعت عيونها لتكون وسط كل منزل بين الجدران والزوايا تنقل لها همس الليل المتطاير لم يدرك اهل القرية ان لها بصاصين مثل زوجها لكنها اطلقتها وسط جحور النساء ..هى تعلم لمن تعود القوى بداخل كل منزل لسان يحكى ويطوع الحكايا والحكايا تكفى لاحداث الجلبة ارادت الملك لسيد البلد فى علنها وهى ملكت فى سرها ،كانت الاذان تنقل لها كل مساء احاديث النسوة كانت بلا ظهر او سند يمكن ان تخسر مكانتها التى اكتسبتها بمفردها من دون عائلة تحميها من خلفها يوم ان راى ابن الكبير القرية وهى تحمل مياهها كانت ذكية بما يكفى حتى لاتضيع فرصتها علمت ان حلمها تحقق .......




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,754,923,369
- بيت القلعة والهمام3
- مدينة الرياح ايزيس الخروج29
- بيت القلعة والهمام1
- مدينة الرياح ايزيس الخروج25
- مدينة الرياح ايزيس الخروج26
- مدينة الرياح ايزيس الخروج27
- مدينة الرياح ايزيس الخروج28
- مدينة الرياح ايزيس الخروج21
- مدينة الرياح ايزيس الخروج22
- مدينة الرياح ايزيس الخروج23
- مدينة الرياح ايزيس الخروج24
- مدينة الرياح وايزيس18
- مدينة الرياح ايزيس الخروج19
- مدينة الرياح ايزيس الخروج20
- مدينة الرياح وايزيس17
- مدينة الرياح وايزيس10
- مدينة الرياح وايزيس11
- مدينة الرياح وايزيس12
- مدينة الرياح وايزيس13
- مدينة الرياح وايزيس6


المزيد.....




- المغربيات أيضا يتعرضنّ للعنف خلال الحجر المنزلي!
- حياة الفهد غاضبة: رحلوا العمالة المخالفة واستفيدوا من أبناء ...
- بسبب كورونا.. يوم للرجال ويوم للنساء للتجول في بنما
- خوفاً من كورونا.. بقالة تتخلص من أطعمة بقيمة 35 ألف دولار سع ...
- ممرضة في أمريكا: لم أشاهد أمراً بهذا السوء طوال 20 عاماً
- شاهد بالصورة.. كيف تصل ممرضة الى مستشفى اليرموك في بغداد
- شاهد: "جزيرة النساء" في كينو الإستونية.. المرأة مح ...
- شاهد: "جزيرة النساء" في كينو الإستونية.. المرأة مح ...
- فيديو -المرأة الجائعة- بقناة سعودية يثير غضبا بالمغرب
- -جزيرة النساء- الإستونية.. المرأة كل المجتمع


المزيد.....

- من مقالاتي عن المرأة / صلاح الدين محسن
- النسوية وثورات مناطقنا: كيف تحولت النسوية إلى وصم؟ / مها جويني
- منهجيات النسوية / أحلام الحربي
- الواقع الاقتصادي-الاجتماعي للمرأة في العراق / سناء عبد القادر مصطفى
- -تمكين النساء-، الإمبرياليّة، وقاعدة كمّ الأفواه العالمية / أريان شاهفيسي
- تحدي الإنتاج المعرفي، مرتين: بحث العمل التشاركي النسوي وفعال ... / تاله حسن
- تدريس الجندر والعرق والجنسانية: تأملات في البيداغوجيا النسوي ... / أكانكشا ميهتا
- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مارينا سوريال - بيت القلعة والهمام2